العدد : ١٥٢٨٤ - الاثنين ٢٧ يناير ٢٠٢٠ م، الموافق ٠٢ جمادى الآخر ١٤٤١هـ

العدد : ١٥٢٨٤ - الاثنين ٢٧ يناير ٢٠٢٠ م، الموافق ٠٢ جمادى الآخر ١٤٤١هـ

أخبار البحرين

حميدان: الوزارة تشجع وتدعم كافة الأفكار المبدعة لتطوير جودة الخدمات المقدمة للمواطنين

الثلاثاء ١٤ يناير ٢٠٢٠ - 14:15

التقى وزير العمل والتنمية الاجتماعية، السيد جميل بن محمد علي حميدان، برئيس مجمع العاصمة لمنتجات الأيدي البحرينية السيدة مريم حسن، في مكتبه، وذلك بمناسبة فوز فكرتها ضمن الأفكار الاثني عشر التي تأهلت لخوض المرحلة النهائية من التصفيات في مسابقة الابتكار الحكومي (فكرة) في نسختها الثانية التي أطلقها صاحب السمو الملكي الأمير سلمان بن حمد آل خليفة ولي العهد نائب القائد الأعلى النائب الأول لرئيس مجلس الوزراء، والتي تقدمت بها تحت عنوان (الحفيز)، والمتمثلة في مبادرة عمل تطبيق إلكتروني لبيع منتجات الأسر المنتجة.
وتقوم فكرة (الحفيز) على إعداد تطبيق للهواتف الذكية، يمكن من خلاله عرض منتجات الأسر المنتجة البحرينية والحرفيين البحرينيين، بحيث يصل لأكبر عدد من العملاء الذين يرغبون بالتسوق الإلكتروني للأعمال الحرفية التراثية، وذلك في ظل تزايد تطبيقات الهواتف الذكية لتسويق منتجات المشروعات التجارية.
وبهذه المناسبة، أشاد الوزير حميدان باهتمام ودعم صاحب السمو الملكي الأمير سلمان بن حمد آل خليفة ولي العهد نائب القائد الأعلى النائب الأول لرئيس مجلس الوزراء بتكريم جميع المتأهلين للمرحلة النهائية من المسابقة، وكذلك توجيهات سموه السديدة لكافة الوزارات والجهات الحكومية إلى دراسة إمكانية تنفيذ الأفكار التي تأهلت للمرحلة النهائية، معربا عن استعداد الوزارة وبشكل مستمر لتقديم كافة أوجه الدعم والمساندة لكل الموظفين للمشاركة في المسابقة، منوهاً بفكرة (الحفيز) التي تقدمت بها السيدة مريم حسن، مؤكداً أن الوزارة تشجع كافة موظفيها على ابتكار الأفكار وبلورتها بما يسهم في تطوير مستوى الخدمات المقدمة للمواطنين، منوهاً في الوقت ذاته باجتهاد الموظفة مريم حسن ومثابرتها في الارتقاء بالعمل من خلال تلمسها لاحتياجات وفرص التطوير، مؤكداً أن مبادرة (الحفيز) استلهمت واقع التسارع التقني وانتشار التطبيقات الإلكترونية للترويج لمنتجات الأسر البحرينية، الأمر الذي عزز اختيار المبادرة ضمن الأفكار الـ 12 التي تأهلت للمرحلة النهائية في مسابقة الابتكار الحكومي (فكرة)، خاصة وأنها تهدف إلى تعزيز السياسات الموجهة نحو التنمية ودعم الأنشطة الإنتاجية وفرص العمل اللائق، فضلاً عن تطوير برامج التمكين الاقتصادي والاجتماعي للأفراد والأسر ذوي الدخل المحدود، وأصحاب المشاريع المتناهية الصغر والصغيرة والمتوسطة، ورفع مستواهم المعيشي.

من جانبها، نوهت مريم حسن بالدعم والتشجيع الذي تلقاه من المسؤولين بالوزارة خلال عملها كرئيس لمجمع العاصمة لمنتجات الأيدي البحرينية، مؤكدة ما لهذا الدعم والتشجيع من أثر إيجابي على ابتكار الأفكار والعمل بجد ومثابرة لتطوير العمل والارتقاء بمستوى الخدمة المقدمة.   

aak_news