العدد : ١٥٥٢١ - الأحد ٢٠ سبتمبر ٢٠٢٠ م، الموافق ٠٣ صفر ١٤٤٢هـ

العدد : ١٥٥٢١ - الأحد ٢٠ سبتمبر ٢٠٢٠ م، الموافق ٠٣ صفر ١٤٤٢هـ

معنى الكلام

طفلـــــة الخليفــــــــة

tefla.kh@aaknews.net

قوةٌ

مشروع تفتيت الدول العربية مازال قائما، مشروع التفتيت بمساعدة كل من إيران وقطر وتركيا ومن يسندهما في الخفاء، المشروع مازال قائما والأدلة على ذلك كثيرة، أولها ما تقوم به قطر حاليا من عرض بتعويض ضحايا الطائرة الأوكرانية بدلا من إيران ولتخفيف الضغط عليها لتظل يدا مساعدة في المشروع، وما عرضته قطر أيضا من أنها ستكون هي المساعدة للحوثي إذا عجزت طهران عن ذلك. كل ذلك من أجل تخفيف الضغط الخارجي والداخلي عن إيران لكي تظل تواصل عملها في تخريب الدول العربية والإسلامية الأخرى من الداخل.

السؤال هو من أين لقطر كل هذه الأموال وهي دولة تشكي وتبكي من الحصار والمقاطعة وتراجع الاقتصاد.

لا شك أن الممولين الذين لا يريدون للدول العربية أن تقف على أقدامها معروفون، وأولهم إسرائيل إلى جانب قوى عديدة في الغرب دينية واقتصادية ومراكز قوى.. و.. وكل هذه القوى التي تكالبت علينا وتوحدت ضدنا بينما نحن كل بلد في واد.

وتبقى بعض دول الخليج مع مصر تحاول جاهدة لم الشمل وإعادة الروح إلى قضية الأمن القومي العربي ولكن لا حياة لمن تنادي. لكن ذلك يجب ألا يدفعنا إلى اليأس وإنما إلى مواصلة العمل لحماية أوطاننا وحقنا في الحياة والتقدم والنماء.

إقرأ أيضا لـ"طفلـــــة الخليفــــــــة"

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

لا تتردد في إعطاء تعليقك ومشاركة رأيك

الاسم:
النص:
تبقى لديك (600حرف

aak_news