العدد : ١٥٣٥٧ - الخميس ٠٩ أبريل ٢٠٢٠ م، الموافق ١٦ شعبان ١٤٤١هـ

العدد : ١٥٣٥٧ - الخميس ٠٩ أبريل ٢٠٢٠ م، الموافق ١٦ شعبان ١٤٤١هـ

بريد القراء

البحرين التي في خاطري

السبت ٢١ ديسمبر ٢٠١٩ - 10:35

من يدقق النظر فيما تخطوه مملكة البحرين من تطور على مختلف الأصعدة يلاحظ أن هذه الإصلاحات تعكس حكمة قائد محنك يدرس بعمق كل خطوة يخطوها، ولعل أبرز دليل على ما تعيشه مملكة البحرين من استقرار اقتصادي هو العلاقة الثابتة منذ عقود طويلة بين الدينار البحريني ومختلف العملات العالمية ذات الثقل مثل الدولار الأمريكي واليورو.. ولا شك أن هذا الاستقرار النقدي والمالي يلقي بظلاله الإيجابية على مختلف المجالات، كما أن هذا الاستقرار ينبثق من التوجهات السياسية الصائبة للقيادة الحكيمة والتي تعبر عن مواقف مدروسة مناهضة للتطرف بكل أشكاله وصوره، وكذلك التصدي بكل حسم للكيانات السياسية الداعمة للإرهاب ولا سيما المواقف الإيرانية المتطرفة التي تستهدف تقويض الاستقرار السياسي في مختلف الدول العربية ولا سيما الدول الخليجية باستثناء التوجهات القطرية التي تتسم بالتناقض الواضح في مواقفها السياسية.

ولو سلطنا الضوء علي الخدمات التي يتمتع بها المواطن البحريني في مختلف المجالات (الصحية، التعليمية، الإسكانية) وكذلك ما يتمتع به المواطن البحريني من حقوق دستورية مثل حق الانتخاب والترشح لوجدنا أن البحرين قد خطت في هذا المجال خطوات واسعة لتسبق بذلك الكثير من الدول، وهذا بدوره يبرز ريادة الرؤية الإصلاحية لحضرة صاحب الجلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة حفظه الله ورعاه وكذلك رؤية المملكة 2030م.

أما على الصعيد الإنساني فنجد أن مملكة البحرين الدولة المضيافة لمختلف الجنسيات والأديان والمذاهب قد وصلت إلى مراتب متقدمة في التعامل الراقي مع مختلف الوافدين على اختلاف أطيافهم، الأمر الذي يجعلنا نقف مبهورين أمام شعب متحضر يزدان بقيادة متسامحة كريمة حضارية.. حفظ الله مملكة البحرين قيادة وشعبا، وبإذن الله نحو تقدم متواصل ورؤى سياسية ثاقبة دائما.

أسامة فتح الله

كلمات دالة

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

لا تتردد في إعطاء تعليقك ومشاركة رأيك

الاسم:
النص:
تبقى لديك (600حرف

aak_news