العدد : ١٥٢٨٠ - الخميس ٢٣ يناير ٢٠٢٠ م، الموافق ٢٨ جمادى الاول ١٤٤١هـ

العدد : ١٥٢٨٠ - الخميس ٢٣ يناير ٢٠٢٠ م، الموافق ٢٨ جمادى الاول ١٤٤١هـ

عربية ودولية

مقتل 23 جنديا في هجوم لطالبان في جنوب شرق أفغانستان

الأحد ١٥ ديسمبر ٢٠١٩ - 02:00

كابول – الوكالات: ذكر مسؤولون محليون أمس أن 23 جنديا على الأقل بالجيش الأفغاني قُتلوا من قبل مجموعة من المتسللين من حركة طالبان في إقليم غزني جنوب شرق أفغانستان. 

وهذه الهجمات التي توصف بأنها «من الداخل» تطرح تهديدا مستمرا في أفغانستان التي تشهد حربا مستمرة منذ حوالي أربعين عاما وشهدت مرارا سقوط عسكريين من القوات الدولية والأفغانية. 

وكان المتسللون قد هاجموا الجنود في قاعدة عسكرية بمنطقة «قره باغ» بالإقليم، طبقا لما قاله عضوا المجلس المحلي، عصمت الله جامرودال وأمان الله كمران. من جهته أعلن العضو في مجلس ولاية غزنة نصير أحمد فقيري أن 23 عنصرا في مليشيا موالية للحكومة قتلوا على يد سبعة من طالبان تسللوا إلى وحدتهم. 

وذكر المسؤولون أن جنديا آخر أصيب في الحادث، لكن نجا حيث إنه تظاهر بأنه توفي. وأعلنت حركة طالبان مسؤوليتها عن الحادث، زاعمة أن مسلحيها قتلوا 32 جنديا. وليس هناك أي تأكيد لذلك الرقم. ولم يكن هذا النوع من الهجوم جديدا في إقليم غزني، الذي عادة ما تنفذه طالبان.

وخلال العامين الماضيين، قُتل عشرة من أفراد قوات الأمن الأفغانية من قبل طالبان في مثل تلك الهجمات في مناطق مختلفة بالإقليم، بحسب مسؤولين. 

ويكشف الهجوم المخاطر التي لا تزال تواجهها القوات الأفغانية والحليفة جراء تسلل عناصر من طالبان إلى صفوفها. 

وفي 29 يوليو قتل جندي أفغاني جنديين أمريكيين كانا يزوران قاعدة عسكرية أفغانية في قندهار (جنوب). 

وقبل أسبوعين قتل جندي أفغاني بالرصاص كولونيلا نافذا في الجيش الأفغاني أثناء قيامه بمهمة لتقييم تدابير الأمن في ولاية غزنة. 

وتتواصل أعمال العنف في حين تجري مفاوضات بين طالبان وواشنطن سعيا لإنهاء أطول حرب تخوضها الولايات المتحدة. 

كلمات دالة

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

لا تتردد في إعطاء تعليقك ومشاركة رأيك

الاسم:
النص:
تبقى لديك (600حرف

aak_news