العدد : ١٥٢٨٠ - الخميس ٢٣ يناير ٢٠٢٠ م، الموافق ٢٨ جمادى الاول ١٤٤١هـ

العدد : ١٥٢٨٠ - الخميس ٢٣ يناير ٢٠٢٠ م، الموافق ٢٨ جمادى الاول ١٤٤١هـ

مطبخ الخليج

انطلقت من المطبخ العثماني: «الشاورما» طبق الشارع وينافس «البرجر» في شعبيته

الخميس ١٢ ديسمبر ٢٠١٩ - 02:00

تعد الشاورما نوعا من أنواع الأطعمة الشرقية وأكثرها تفضيلا عند العرب وخاصة في بلاد الشام، وهي عبارة عن لحم أو دجاج مشويين بطريقة عمودية وذلك بواسطة الحرارة والإشعاع الناتج عنها والذي يمكن أن يكون مصدره الكهرباء أو الغاز أو الفحم.

وتعد الشاورما من أطباق الشارع العثمانية، التي انطلقت من الشرق الأوسط لتصبح من أكثر الأطباق شعبية وشيوعًا في العالم أسوة بالبرجر والفلافل، إذ احتل هذا الطبق الشهير المركز الأول في أوروبا من حيث الإقبال عليه. 

وتم إعداد هذه الوجبة الشعبية من قبل شخص تركي قام بوضع رقاقات اللحم مرصوصة في سيخ معدني طويل مضيفًا إليها بهارات خاصة، وتم تعريضها للحرارة المباشرة إذ يكون السيخ للدوران ليتحمر بأكمله ويكون جاهزا لإعداد طبق الشاورما.

وبعد ذلك، انتشرت الشاورما في بلاد الشام، وقيل إن الحجاج الأتراك أثناء مرورهم في بلاد الشام للاستراحة كانوا يقومون بإشعال النار ووضع أسياخ من اللحم أمامهم فرآهم شخص وقام بأخذ الفكرة وعدل عليها حتى وصلتنا بالطريقة التي نعرفها بإضافة شرائح اللحم أو الدجاج إلى الخبز ولفه بجانب تقديم السّلطات والمقبلات والبطاطا المقليّة.

يتم إعداد الشاورما من شرائح الدجاج أو اللحم أو الديك الرومي، ومؤخرًا يتم إعدادها بشرائح السمك في بعض البلدان. وتتمتع الشاورما بنكهة خاصة حيث يتم إضافة أنواع معينة من البهارات الخاصة بها، ويتم تحميرها إما بتعريضها لحرارة مباشرة وإما شويها على الفحم لتكتسب نكهة الشواء المدخنة، كما يتم وضع قطع من شحم الخروف بين سيخ الشواء لتكتسب طعمًا دسمًا. يلقى هذا الطبق إقبالا كبير من قبل الجميع إذ يرغب الكثير في تناول طبق الشاورما ويتجهون إلى المطاعم التي تعدها لتناولها والاستمتاع بمذاقها الشهي.

 

كلمات دالة

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

لا تتردد في إعطاء تعليقك ومشاركة رأيك

الاسم:
النص:
تبقى لديك (600حرف

aak_news