العدد : ١٥٤٧٧ - الجمعة ٠٧ أغسطس ٢٠٢٠ م، الموافق ١٧ ذو الحجة ١٤٤١هـ

العدد : ١٥٤٧٧ - الجمعة ٠٧ أغسطس ٢٠٢٠ م، الموافق ١٧ ذو الحجة ١٤٤١هـ

مقالات

ليلةٌ ضَحِكَت فيها البحرين... وبَكَت..!!

 بقلم: إبراهيم المناعي

الأربعاء ١١ ديسمبر ٢٠١٩ - 02:00

ليلة الثامن من ديسمبر الجاري 2019 ليلةٌ ضَحِكَت فيها البحرين وبَكَت. في هذه الليلة حقّقت البحرين حلمًا ظلّ يُراودها نحو تسعة وأربعين عاما. منذ عام 1970 إذ انطلقت دورة مسابقات دول مجلس التعاون في كرة القدم، لم يُحالف الحظ البحرين بالفوز بهذه البطولة طوال هذه الفترة، ولكنها فعلتها أخيرا. تأخر تحقيق هذا الحلم كثيرًا وتأخرت معه الفرحة كثيرا، ولكن يشاء الله أن يزورنا الغيثُ وتُحقق البحرين العزيزة هذا الحلم الجميل والفوز الثمين في دورة الخليج الرابعة والعشرين. ولذلك اختلطت الدموع بالفرحة الكبيرة وذهب الشعب كله يُعانق بعضَه بعضًا ويلتفُّ حول قيادته الكريمة تشاركه الأفراح وتبارك له ويتمنى منها أن تسهم هذه الفرحة الكبيرة في أن تفتح الباب واسعًا لإشاعة أجواء المحبة والأفراح دائمًا في كل مدن البحرين وقراها، من أجل أن تنطلق البحرين بكل همة شعبها وعزيمته وثباته وثقته بنفسه إلى آفاق التقدم والنهضة والعمل الوطني الجاد والمخلص، في «عصر الذهب» والتحدي والإنجازات.

خمسون عامًا ونحن نحلم بالفوز بكأس دوري الخليج لكرة القدم....

ومنذ أحداث عام 2011 والبحرين تنتظر أن يزور الفرح كل بيوت أهل البحرين...

ومنذ ثلاث سنوات وأهل الخليج ينتظرون فرحة عودة العلاقات الخليجية إلى وضعها الطبيعي بين الأخوة والأشقاء في دول مجلس التعاون....

عشرات السنين ونحن ننتظر الفرح أن يزورنا في بيوتنا بالبحرين والخليج، وعندما فازت البحرين بهذه البطولة مؤخرًا، فرحنا وبكينا معًا... وشاركتنا جميع الشعوب الخليجية فرحة الفوز هذه.

 هذه الفرحة التي وحّدت مشاعر أهل البحرين جميعًا في حب البحرين، وعزّزت من الروح الوطنية لديهم والتفافهم حول قيادتهم الكريمة.

فهنيئًا للبحرين وأهل البحرين هذا الفوز الثمين، وشكرًا لكل من أسهم في هذا العرس الخليجي الكريم.

وربما تُصلِح الرياضة ما تُفسِدُه السياسة.

كلمات دالة

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

لا تتردد في إعطاء تعليقك ومشاركة رأيك

الاسم:
النص:
تبقى لديك (600حرف

aak_news