العدد : ١٥٢٧٦ - الأحد ١٩ يناير ٢٠٢٠ م، الموافق ٢٤ جمادى الاول ١٤٤١هـ

العدد : ١٥٢٧٦ - الأحد ١٩ يناير ٢٠٢٠ م، الموافق ٢٤ جمادى الاول ١٤٤١هـ

معنى الكلام

طفلـــــة الخليفــــــــة

tefla.kh@aaknews.net

فرحٌ

كان فرحا عظيما، فرح الناس الكبار والصغار، فرح القلوب والعيون والألسن، فرح البيوت التي تزينت بالأعلام والحارات التي شعت أنوارها والسيارات والمحلات التي لبست حللا جديدة تبارك بها للبحرين، والنساء اللاتي يوزعن الحلوى، والشباب الذين ظلوا يقودون سياراتهم حاملين الأعلام مرددين الهتافات والأغاني الوطنية، الكل يريد أن يشارك بالفرح ويشعر انه جزء منه.

كان حلما كبيرا يتحقق، حلما امتد على مدى خمسين عاما منذ ولادة دورات الخليج على أرض البحرين وبفكرة بحرينية، فكانت الفرحة بقدر سنوات الانتظار وبقدر الصبر وبقدر المحاولات التي ظلت تتكسر حتى جاء اليوم الذي تحقق فيه الحلم ورفعت البحرين كأس دورة الخليج لأول مرّة.

كل من شارك في هذا الجهد وفي تحقيق الحلم يستحق التقدير والتهنئة، وأول تقدير لهم هو هذه الفرحة الكبيرة التي تشع في عيون شعب بأكمله وبصرخاتهم المتواصلة «فرحتونا شرفتونا».

وسائل الاعلام ووسائل التواصل الاجتماعي كان لها دورها أيضا وهي تتناقل الأغاني الوطنية والأغاني التي تحيي منتخب البحرين وصور المسيرات والتهاني والتبريكات من المواطنين والمقيمين ومن دول مجلس التعاون وحتى من الأجانب الذين عرفوا بالحدث.

نهنئكم بكل الصبر الذي عشناه واحتمال كل من شكك من ذوي العقول الصغيرة الذين لم يعلموا ان النصر توفيق من الله وإرادة من الصابرين.

إقرأ أيضا لـ"طفلـــــة الخليفــــــــة"

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

لا تتردد في إعطاء تعليقك ومشاركة رأيك

الاسم:
النص:
تبقى لديك (600حرف

aak_news