العدد : ١٥٥٢١ - الأحد ٢٠ سبتمبر ٢٠٢٠ م، الموافق ٠٣ صفر ١٤٤٢هـ

العدد : ١٥٥٢١ - الأحد ٢٠ سبتمبر ٢٠٢٠ م، الموافق ٠٣ صفر ١٤٤٢هـ

أخبار البحرين

جمال فخرو: في 2004 كنا نتحدث عن 300 مليون عجزا في صناديق التقاعد.. اليوم وصلنا إلى 14 مليارا

الاثنين ٠٩ ديسمبر ٢٠١٩ - 02:15

حذر جمال فخرو النائب الأول لرئيس مجلس الشورى من كثرة التعديلات في قانون التقاعد قائلا: أتفق مع رفض هذه التعديلات، وسوف أوجه رجاء إلى السلطة التشريعية في مجلس النواب أو مجلس الشورى.. يجب أن نتوقف عن إجراء أي تعديلات في قوانين التقاعد لأن الوضع خطير لا يتحمل إضافة أي التزامات جديدة.

وأضاف أن وزير المالية ذكر الأسبوع الماضي أن صندوق القطاع الخاص سوف يعجز في 2034 وصندوق القطاع العام سوف يعجز في 2028، وأن هناك عجزا اكتواريا مقداره 14.3 بليون دينار بحريني لموجودات هيئة التأمينات عن التزاماتها، وأن العام الحالي شهد سحب 211 مليون دينار لتغطية العجز. وتابع فخرو: ثم نأتي نحن كسلطة تشريعية ونتقدم باقتراحات تزيد المزايا من دون أن نذكر كيف سنعوض هذه المزايا أو نغطيها، لافتا إلى أن البعض تصور أن تحذير الوزير كان مبالغا فيه أو خاطئا، ولكنني سأذكركم بما قاله الشيخ عيسى بن إبراهيم في 2004 أنه في 2017 سوف تتساوى الالتزامات مع الدخل، وفي 2024 سوف يبدأ العجز، وما ذكره يتحقق اليوم.

وأكد النائب الأول لرئيس مجلس الشورى أن ما ذكره وزير المالية حقيقي وواقع، مشددا أنه على مجلسي الشورى والنواب الذهاب إلى الحكومة ونعيد إحياء اللجنة التي تم تشكيلها قبل سنة للنظر في موضوع هيئة التأمينات، لأن الموضوع خطير، وربما لا نقدر ما سيترتب عليه، داعيا رئيس مجلس الشورى إلى الطلب من الحكومة تشكيل لجنة للنظر في الإصلاحات التي ستتم في صناديق التقاعد ولا يمكن أن نتأخر كثيرا.  ولفت إلى أن محضر جلسة مجلس الشورى في 2004 كان يشير إلى عجز 300 مليون دينار فقط، ونتكلم اليوم عن عجز 14 مليارا أي أن كل تأخير سوف يراكم علينا عجوزات بمئات الملايين من الدنانير، لذا يجب أن نبادر بإصلاحات أساسية في قوانين التأمينات وليس إضافة مزايا.

 

 

كلمات دالة

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

لا تتردد في إعطاء تعليقك ومشاركة رأيك

الاسم:
النص:
تبقى لديك (600حرف

aak_news