العدد : ١٥٥٢٤ - الأربعاء ٢٣ سبتمبر ٢٠٢٠ م، الموافق ٠٦ صفر ١٤٤٢هـ

العدد : ١٥٥٢٤ - الأربعاء ٢٣ سبتمبر ٢٠٢٠ م، الموافق ٠٦ صفر ١٤٤٢هـ

ألوان

امرأة بريطانية تعود إلى الحياة بأعجوبة بعد توقف قلبها ست ساعات

الأحد ٠٨ ديسمبر ٢٠١٩ - 02:00

أعيدت امرأة بريطانية إلى الحياة بعد أن توقف قلبها عن النبض ست ساعات كاملة، وهو أمر وصفه الأطباء بأنه «حالة استثنائية»، كما ذكر موقع «بي بي سي». وتعرضت أودري شومان لعاصفة ثلجية أثناء تسلقها جبال البرانس الإسبانية مع زوجها في نوفمبر الماضي، ما جعلها تعاني انخفاضا شديدا في درجة حرارة جسدها. ويقول الأطباء إنها أطول فترة توقف فيها قلب عن النبض سجلت في إسبانيا. وتقول أودري، التي تعافت بشكل شبه تام، إنها تأمل في تسلق الجبال مرة أخرى بحلول فصل الربيع. وتعرضت أودري البالغة من العمر 34 عاماً، وهي من سكان برشلونة، لمشكلة في الكلام والحركة خلال تعرضها لطقس شديد البرودة في جبال البرانس، ثم فقدت الوعي في وقت لاحق. وساءت حالتها أكثر أثناء انتظار خدمات الطوارئ، واعتقد زوجها روهان أنها ماتت. وفي مؤتمر صحفي عقد يوم الخميس، قال زوجها شومان لقناة «تي في 3» الإسبانية: «كنت أحاول أن أستمع إلى أي نبض لديها، لكنني لم أستطع أن أشعر بأي نفس أو نبض قلب». وعندما وصل فريق الإنقاذ بعد ساعتين، كانت درجة حرارة جسد أودري قد انخفضت إلى 18 درجة. ولدى وصولها إلى مستشفى فال دبرون في برشلونة، لم يكن لديها ما يشير إلى أنها لا تزال على قيد الحياة. لكن المثير للدهشة أن انخفاض درجات الحرارة بشدة في تلك المنطقة الجبلية - والذي أدى إلى توقف قلب أودري- هو ما ساعد في إنقاذ حياتها، كما قال طبيبها المعالج إدوارد أرغودو. وأوضح الطبيب في تقريره: «بدت وكأنها قد فارقت الحياة». وأضاف: «لكننا علمنا أنه في سياق انخفاض حرارة الجسم، كانت لدى أودري فرصة للنجاة». وقال أرغودو إن انخفاض درجة حرارتها ساعد في حماية أجهزة جسدها، ودماغها من التدهور عندما غابت عن الوعي، رغم أن ذلك كان يمكن أن يقودها إلى الموت بعد فترة قصيرة. وخرجت السيدة أودري من المستشفى بعد 12 يوماً، مع وجود بضع مشكلات لديها في الحركة. 

كلمات دالة

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

لا تتردد في إعطاء تعليقك ومشاركة رأيك

الاسم:
النص:
تبقى لديك (600حرف

aak_news