العدد : ١٥٢٧٦ - الأحد ١٩ يناير ٢٠٢٠ م، الموافق ٢٤ جمادى الاول ١٤٤١هـ

العدد : ١٥٢٧٦ - الأحد ١٩ يناير ٢٠٢٠ م، الموافق ٢٤ جمادى الاول ١٤٤١هـ

الرياضة

خليجي 24 يشهد الوصول التاريخي لمنتخبنا لكرة القدم

السبت ٠٧ ديسمبر ٢٠١٩ - 02:00

الدوحة: أحمد مهدي

 تصوير- سيد علي شبر

أكد رئيس مجلس إدارة الاتحاد البحريني لكرة القدم الشيخ علي بن خليفة بن أحمد آل خليفة، أن إنجاز المنتخب الوطني الأول بتأهله لنهائي «خليجي 24»، انعكاس للدعم والاهتمام المستمرين من قبل ممثل جلالة الملك للأعمال الخيرية وشؤون الشباب مستشار الأمن الوطني رئيس المجلس الأعلى للشباب والرياضة سمو الشيخ ناصر بن حمد آل خليفة. وقال الشيخ علي بن خليفة بن أحمد آل خليفة، إن المنتخب الوطني حصد بطاقة التأهل للنهائي عن جدارة واستحقاق؛ نظير ما قدمه اللاعبون من أداء متميز وروح قتالية عالية خلال دور المجموعات ومباراة نصف النهائي.

ولفت إلى أن دعم سمو الشيخ ناصر بن حمد آل خليفة أساس للروح العالية التي يتحلى بها أفراد منتخبنا الوطني، مثنيا على دعم سموه المتواصل لـ«الأحمر»، والذي أسهم في ارتقاء المستويات الفنية للمنتخب خلال مشاركاته بمختلف الاستحقاقات، مؤكدا أن مكالمة سموه للاعبين بعد لقاء نصف النهائي أمام العراق كان لها أبلغ الأثر في نفوس أفراد المنتخب الذين يعبرون عن خالص تقديرهم واعتزازهم وشكرهم لدعم سموه المستمر.

وأكد أن اللاعبين بذلوا جهودا كبيرة ومضاعفة في لقاء نصف النهائي في سبيل المنافسة على بطاقة مؤهلة للمباراة الختامية، مشيدا في هذا الصدد بما قدمه اللاعبون والجهازان الفني والإداري للمنتخب. وأعرب رئيس مجلس إدارة الاتحاد البحريني لكرة القدم عن ثقته في لاعبي المنتخب لاستكمال الأداء العالي والمتميز، مشيرًا إلى أن المباراة النهائية ستكون صعبة بالتأكيد أمام المنتخب السعودي الشقيق، متمنيا كل التوفيق لـ«الأحمر» في ختام خليجي 24.

تأهل مستحق

جاء تأهل منتخبنا الوطني الأول لكرة القدم للمباراة النهائية لخليجي 24 المقامة في قطر حتى 8 ديسمبر الجاري؛ ليؤكد تميز «الأحمر» وتفوقه وجدارته بالوصول إلى الختام؛ ليضرب موعدا مع السعودية في المباراة التي ستقام يوم الأحد المقبل على استاد خليفة الدولي. وكان منتخبنا الوطني تأهل إلى المربع الذهبي بعد حلوله وصيفا في المجموعة الثانية برصيد4 نقاط خلف المنتخب السعودي الذي تأهل متصدرا بـ6 نقاط، قبل أن يلاقي العراق في نصف النهائي يوم أمس الأول، إذ تمكن من تخطي العراق بركلات الترجيح بواقع (5-3)، بعد انتهاء الوقت الأصلي بالتعادل الإيجابي بواقع هدفين لكل فريق. وسجل لمنتخبنا في المباراة اللاعبان عبدالله الهزاع ومحمد مرهون.

استحق لاعبو منتخبنا الفرحة الكبيرة التي شهدها الملعب بعد ختام ركلات الترجيح، إذ نفذ علي مدن الركلة الأخيرة مستفيدا المنتخب من ضياع الركلة الرابعة للمنتخب العراقي، والتي نفذها اللاعب محمد قاسم خارج الملعب.

تدريب مسائي

وكان منتخبنا الوطني قد استأنف حصصه التدريبية المسائية أمس، إذ تدرب عند 6 على ملاعب جامعة قطر، وذلك تحت قيادة المدرب البرتغالي هيليو سوزا والطاقم المعاون. وشهد المران بعض الجوانب الفنية والبدنية، بالإضافة إلى تدريبات خاصة للمجموعة التي لعبت لقاء العراق وتدريبات انفرادية لحراس المرمى، خاصة مع وجود فرصة لتدريبين فقط قبل المباراة النهائية أمام السعودية.

 وحضر المران جميع اللاعبين الـ23 الموجودين في قائمة المنتخب، وهم: سيد محمد جعفر، وليد الحيام، محمد الحردان وتياغو أوقستو (المحرق)، سيد شبر علوي، سيد رضا عيسى، علي حرم، سيد مهدي باقر، محمد مرهون وكميل الأسود (الرفاع)، علي مدن (النجمة)، أحمد نبيل ومحمد عادل (المنامة)، عبدالله الهزاع ومحمد الرميحي (الرفاع الشرقي)، أحمد بوغمار، راشد الحوطي، محمد عبدالوهاب وعبدالوهاب المالود (الحد)، جاسم الشيخ ومهدي حميدان (الأهلي)، حمد الدوسري (الحالة)، وسيد ضياء سعيد (النصر الكويتي). كما شهد يوم أمس حصة تدريبية في صالة التقوية بمقر سكن المنتخب في فندق «كمبينسكي»، وخصصت للاعبين الذين لم يشاركوا بصفة أساسية في مباراة العراق. وسيختتم منتخبنا الوطني حصصه التدريبية مساء اليوم بخوضه مرانا أخيرا قبل النهائي.

وجود الرئيس

رئيس مجلس إدارة الاتحاد البحريني لكرة القدم الشيخ علي بن خليفة بن أحمد آل خليفة، تواجد خلف المنتخب الوطني في مباراته أمام العراق بنصف النهائي، إذ تابع المباراة من على المنصة الرسمية لاستاد عبدالله بن خليفة. وحرص الشيخ علي بن خليفة بن أحمد آل خليفة، على تهنئة اللاعبين في الملعب بعد صافرة النهاية، وسط أجواء الفرحة العارمة لدى الوفد البحريني، بحضور أعضاء مجلس إدارة الاتحاد البحريني لكرة القدم.

واستمرت الأفراح البحرينية لتشمل غرفة الملابس أيضا، والتي شهدت وجود الرئيس وتهنئته لأفراد المنتخب بالإنجاز التاريخي الذي يتحقق لأول مرة بالوصول إلى النهائي.

الأداء الواقعي

أكد عضو مجلس إدارة الاتحاد البحريني لكرة القدم محمد الحمادي، أن تأهل المنتخب الوطني لنهائي «خليجي 24» جاء بعد أداء تصاعدي وواقعي قدمه «الأحمر» في منافسات دور المجموعات، بالإضافة إلى نصف النهائي. وأوضح الحمادي أن المنتخب ورغم عدم فوزه في أول لقاءين بالبطولة، إلا أنه أظهر هويته المعهودة بتمكنه من تحقيق فوز لافت على الكويت وصل به إلى قبل النهائي، قبل أن يتخطى المنتخب العراقي القوي في نصف النهائي بركلات الترجيح، وذلك في تأهل مستحق.

وقال إن مباراة العراق أكدت ما يتمتع به المنتخب من شخصية داخل المستطيل الأخضر عبر التركيز الذهني الكبير والروح العالية لدى اللاعبين، والتي أعادت النتيجة إلى نصابها مرتين رغم تأخر الأحمر بهدف مبكر بالإضافة إلى هدف في الدقيقة (18). وأشاد الحمادي بالأداء الكبير الذي قدمه اللاعبون في مواجهة نصف النهائي أمام العراق، مشيرًا إلى أن المنتخب دخل بواقعية واحترام لكل المنتخبات التي واجهها، واليوم ولله الحمد وصل إلى المباراة النهائية مسك ختام البطولة؛ لنضرب عصفورين بحجر بوصولنا للختام والمنافسة على التتويج الأول.

وأضاف: «المباريات النهائية تدار بمعايير مختلفة؛ كونها تتمتع بطابع خاص. أملنا وثقتنا في اللاعبين باستمرار أدائهم الواقعي؛ للظهور بأفضل المستويات أمام السعودية في النهائي والمنافسة على اللقب الأول في تاريخ مملكة البحرين ببطولات كأس الخليج العربي».

إلى ذلك، أكد لاعب منتخبنا الوطني محمد الحردان أن منتخبنا استحق التأهل إلى المباراة النهائية للبطولة. وأوضح محمد الحردان أن لاعبي المنتخب تعاهدوا جميعا على طي صفحة أول لقاءين لنا في البطولة بعد التعادل مع عمان والخسارة من السعودية. وأشار لاعب خط الوسط إلى أن المنتخب أظهر قوة كبيرة في لقاء الكويت ولقاء العراق بنصف النهائي، مبينا أن اللاعبين قاتلوا من أجل تشريف المملكة والحرص على رفع علمها في المباراة النهائية.

وأوضح الحردان أن المنتخب استطاع الوصول للمرة الأولى إلى النهائي في إنجاز يحسب للجميع، مثنيا على ما أظهره زملاؤه اللاعبون في المستطيل الأخضر طوال المباريات الأربع. وقدم الحردان في ختام حديثه الشكر للجماهير البحرينية الوفية التي حرصت على مؤازرة ومساندة المنتخب في مباراة نصف النهائي.

شخصية المنتخب

بدوره، أشاد لاعب منتخبنا الوطني سيد مهدي باقر بما أظهره زملاؤه اللاعبون في الملعب من قتالية وانضباطية وتركيز خلال مباراة العراق، مؤكدا أن الرجوع في النتيجة خلال مناسبتين لا يعد أمرا سهلا. وقال مدافع منتخبنا الوطني إن العودة أمام منتخب كالعراق المتسلح بعدة عناصر مميزة أمر في غاية الصعوبة، مشيرًا إلى أن عزيمة اللاعبين كانت قوية من أجل تحقيق النتيجة الإيجابية، ولله الحمد تحقق ذلك.

وأكد سيد مهدي باقر أن المنتخب أظهر شخصيته المعروفة بعودته القوية وقدرته على تجاوز كل الظروف التي صاحبت «الأحمر»، خصوصا بإحراز نقطة من أول لقاءين. ولفت إلى الفخر والاعتزاز بالوصول للمرة الأولى إلى نهائي البطولة في تاريخ مملكة البحرين، مؤكدا أن اللاعبين سيبذلون قصارى جهدهم من أجل المنافسة على اللقب وإسعاد الجماهير البحرينية.

تياغو يواصل تألقه

واصل لاعب منتخبنا الوطني تياغو أقوستو تألقه واستطاع أن يشكل الإضافة القوية للمنتخب في خط المقدمة. وقدم تياغو مستويات لافتة بشهادة الجميع، وكان آخرهم المتابعين والإعلاميين العراقيين الذين تابعو مباراة منتخبنا مع منتخب بلادهم في نصف النهائي، خصوصا لما أظهر هذا اللاعب تياغو من قدرات هجومية مميزة.

وبدأ تياغو بصفة أساسية في مباراة العراق، وكان علامة مزعجة للدفاع العراقي، واستطاع التسجيل بإتقان في ركلات الترجيح التي ابتسمت لمنتخبنا الوطني. وكان تياغو قد سجل هدفين في مرمى الكويت خلال المباراة التي أوصلت منتخبنا إلى نصف النهائي.

المؤتمر الصحفي

يعقد اليوم المؤتمر الصحفي الخاص بالمباراة النهائية لخليجي 24، وذلك في فندق ويندام المخصص كمقر للإعلاميين والمركز الإعلامي الرسمي. وسيتحدث في المؤتمر مدرب منتخبنا هيليو سوزا وأحد اللاعبين عند 12 ظهرا، فيما يقام عند 12:30 المؤتمر الصحفي الخاص بمدرب السعودية رينارد وأحد لاعبيه.

 

 

كلمات دالة

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

لا تتردد في إعطاء تعليقك ومشاركة رأيك

الاسم:
النص:
تبقى لديك (600حرف

aak_news