العدد : ١٥٢٧٨ - الثلاثاء ٢١ يناير ٢٠٢٠ م، الموافق ٢٦ جمادى الاول ١٤٤١هـ

العدد : ١٥٢٧٨ - الثلاثاء ٢١ يناير ٢٠٢٠ م، الموافق ٢٦ جمادى الاول ١٤٤١هـ

الاسلامي

من وحي الإسلام: النباتات الطبية والأعشاب الواقية: فصوص الثوم (5)

بقلم: يوسف الملا

الجمعة ٠٦ ديسمبر ٢٠١٩ - 12:11

* الثوم وذكره في القرآن الكريم:

قال تعالى: «وَإِذْ قُلْتُمْ يَا مُوسَى لَنْ نَصْبِرَ عَلَى طَعَامٍ وَاحِدٍ فَادْعُ لَنَا رَبَّكَ يُخْرِجْ لَنَا مِمَّا تُنْبِتُ الْأَرْضُ مِنْ بَقْلِهَا وَقِثَّائِهَا وَفُومِهَا وَعَدَسِهَا وَبَصَلِهَا قَالَ أَتَسْتَبْدِلُونَ الَّذِي هُوَ أَدْنَى بِالَّذِي هُوَ خَيْرٌ اهْبِطُوا مِصْرًا فَإِنَّ لَكُمْ مَا سَأَلْتُمْ وَضُرِبَتْ عَلَيْهِمُ الذِّلَّةُ وَالْمَسْكَنَةُ وَبَاءُوا بِغَضَبٍ مِنَ اللَّهِ ذَلِكَ بِأَنَّهُمْ كَانُوا يَكْفُرُونَ بِآَيَاتِ اللَّهِ وَيَقْتُلُونَ النَّبِيِّينَ بِغَيْرِ الْحَقِّ ذَلِكَ بِمَا عَصَوْا وَكَانُوا يَعْتَدُونَ» (سورة البقرة الآية 61) (الذلة: الهوان والصغار والذل والخزي، المسكنة: فقر النفس وشحها، باءوا بغضب: رجعوا بغضب الله على اليهود وأمثالهم من المشركين القثاء: الطروع، الفوم: الثوم والحنطة).

* طبيعة نبات الثوم ومكوناته: 

بناء على مقياس (U S D A) الذي يقيس قابلية نبات الثوم للنمو فإن الثوم يقع ضمن فئة 8 وينتج الثوم أزهارا خنثى وعملية التلقيح تكون عن طريق النحل والحشرات (WIKI) فهو ذو قيمة غذائية عالية، وبالمقابل يحتوى على عدد من السعرات تأتي بمقدار 28 سعرة حرارية و1.8 جرام من البروتين 9 جرامات من الكربوهيدرات والمنغنيز 23 في المائة في الكمية المقدرة في 28 جراما من الثوم كذلك بـ 6 بمقدار 17 في المائة، وفيتامين س 15 في المائة وعنصر السللينيوم 6 في المائة، والألياف 1 جرام وكميات معقولة من مركب الكالسيوم والنحاس والبوتاسيوم، والفوسفور والحديد، والزنك وفيتامين «1 – ب» والمنغنيز.

* الثوم يحتوى على مركبات نشطة: 

 ولا ريب أن الثوم يحتوي على مركبات نشطة تمكن من تخفيض ضغط الدم في حالة أمراض القلب والأوعية الدموية كالنوبات القلبية والسكتات الدماغية وارتفاع ضغط الدم وهو واحد من أهم اسباب هذه الأمراض.

 وفي دراسة واحدة دامت 24 اسبوعا وتم إعطاء الأشخاص المشاركين فيها مستخلص الثوم في المصنع جرعات من 600 الى 1500 مليجرام، وجدوا أن مفعوله يعادل مفعول دواء اتينولول في خفض ضغط الدم 9 للوصول الى النتائج المرجوة من فوائد الثوم ويجب ان تكون الجرعات عالية وهو ما يعادل نحو 4 فصوص من الثوم يومياً، فالثوم يحسن مستوى الكوليسترول.. والثوم له مضادات الأكسدة التي تساعد على تخفيف الزهايمر والخرف وتسهم وتسرع في خفض الشيخوخة المبكرة!

* الثوم علاج وشفاء من البواسير:

 فوائد الثوم لعلاج البواسير تتلخص عن طريق تعزيز الأوعية الدموية وتدمير الجراثيم في المنطقة الشرجية، كما أنه يقلل من التهاب الجلد المحيط بالمنطقة الشرجية وخصائص الثوم المضادة للالتهاب.. وتناول الثوم وسيلة فعالة للتخفيف من آلام الحكة، وتهيج الأجزاء المرتبطة بالبواسير في المنطقة الشرجية. والعلاج بالثوم 3 مرات كل أسبوع يخفف من الحكة والاحمرار، ولا تستخدم الثوم لنزيف البواسير لأنه قد يؤدى الى تفاقم الحالة.

 وفي بعض الحالات قد يتفاعل الثوم مع الأدوية التى تتناولها لذا يرجى قبل استخدام الثوم لأى وصفة ان تراجع طبيبك المختص وسؤاله لأي تعارض مع مفعول الوصفة والدواء الذي تستخدمها، ويمكنك أن تأخذ أدوية البواسير المحتوية على مكونات طبيعية جنباً إلى جنب مع الثوم لاستفادة أسرع في علاج البواسير.

* الثوم قاتل لشتى الجراثيم وآثارها: 

 يحتوي الثوم على زيت أخضر طيار ذات رائحة كريهة، ويحتوي أيضاً على كبريت وسكر ونشا، وهو غني جداً بالفوسفور والكلسيوم وله في الطب منافع كثيرة، وقد استعمل الثوم طبياً من المصريين القدماء وغيرهم من الرومان فقد أعطوه للعبيد والخدم الذين بنوا الأهرامات للحفاظ على قوتهم ونشاطهم، وقد ذكر في أوراق البردي عند الفراعنة العظام ووجدت معالجات لكثير من الأمراض بالثوم ضد الصداع والصداع النصفي ولدغ الحشرات السامة والهوام!

 وعند اليونان كان الطبيب بللينى الأكبر يصف الثوم في أمراض الجهاز الهضمي والتنفسي ونقص الشهية وعلاج البواسير ولدغ العقارب ونهش الحيات.. وقد اكد العالم لويس باستور أن للثوم فعلاً ايجابيا مضاداً للجراثيم، وخلال الحرب العالمية الثانية استعمله البريطانيون لمعالجة جروح الحرب والغرغرينا بنجاح والوقاية من أعتى الأمراض ومنها مرض الطاعون الذي أودى ببعض الأمم!

* الإمام ابن القيم يشيد بمنافع الثوم:

 ذكر ابن القيم رحمه الله ان الثوم يسخن اسخاناً قوياً، ويجفف تجفيفاً بالغاً نافعاً للمبرودين، ومجفف للمني وهاضم للطعام، وقاطع للعطش ومطلق للبطن، ومدر للبول يقوم في لسع الهوام مقام الترياق واذا دق وعمل به ضماداً على نهش الحيات او لسع العقارب نفعها وجذب السموم وكذلك للبلغم دواء يصفي الحلق، وينفع من تغير المياه، والسعال ينفع من وجع الصدر ويزيل البرد ويخرج العلق من الحلق، واذا دق وعجن بالعسل قلع الثآليل.. (انظر الطب النبوي: لابن القيم الجوزية) وفي قول آخر لابن القيم ان الثوم يفتق الشهوة ويقوى المعدة ويهيج الباه ويزيد في المنى وبذره يذهب البهاق!

* قدسية الثوم لدى الفراعنة:

 كان الفراعنة المصريون يعتبرون الثوم من النباتات المقدسة الى جانب البصل، وكانوا يصورونه وينقشون صوره على جدران المعابد وداخل القبور.. وهو من الفصيلة الزنبقية، وهو عبارة عن كرويات داخلة في بعضها، او قشور تستر بعضها بعضا.

وللثوم انواع منها الأحمر والحاد والأبيض. والبصل الأبيض والثوم البيروتي الأبيض مرغوب فيه لخفة حدته وفيه مواد مدرة للبول والصفراء، ملينة للباطنة، وأخرى مقوية للأعصاب، ومقوية للجنس، وهو مغذ ومقو للبدن ومنشط وهذه الزنبقيات سيان كانت نيئة او مسلوقة وكذلك مشوية فهي من المغذيات والمشهيات المهمة النافعة للأكل والعلاج والجمال.

 من حديث الخليفة عمر بن الخطاب رضي الله عنه قال «من أكلهما (أي البصل والثوم) فليمتهما طبخا» رواه الإمام مسلم وابن ماجة والنسائي رحمهم الله تعالى.. وفيما رواه الشيخان رضي الله عنهما: انه أهدى إلى سيدنا رسول الله صلى الله عليه وسلم طعاما فيه ثوم فأرسل به إلى الصحابي الجليل أبي أيوب الأنصاري فقال: يا رسول الله تكرهه، وترسل به إلي؟ فقال عليه الصلاة والسلام: «إني أناجي من لا تناجي..» (رواه مسلم). 

(الهوامش: البصل والثوم: موقع الاعجاز العلمي، من فوائد الثوم: موقع الصحة والجمال عام 2017، من الطب النبوي – الثوم: موقع فيس بوك، فوائد عصير الثوم في الطب البديل: عدد من الابحاث، فوائد الثوم موقع المعرفة: الاستاذة نسرين حسون – عام 2014م الاردن، غذاء الفراعنة: موقع حسناء، مسيرة الطب في الحضارة القديمة الدكتور جوزيف كلاس: للدكتور وسيم السيسى _ مصر عام 2015م).

كلمات دالة

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

لا تتردد في إعطاء تعليقك ومشاركة رأيك

الاسم:
النص:
تبقى لديك (600حرف

aak_news