العدد : ١٥٢٣١ - الخميس ٠٥ ديسمبر ٢٠١٩ م، الموافق ٠٨ ربيع الآخر ١٤٤١هـ

العدد : ١٥٢٣١ - الخميس ٠٥ ديسمبر ٢٠١٩ م، الموافق ٠٨ ربيع الآخر ١٤٤١هـ

الثقافي

قصة قصيرة
«حكاية غريبة»

الجمعة ٢٢ نوفمبر ٢٠١٩ - 20:47

في الضواحي الشمالية لمدينة أوستن، كانت تقطن عائلة شريفة تدعى آل سموثرز. كانت هذه العائلة تتألف من جون سموثر زوجته وطفلته ذات الأعوام الخمسة. 

وفي إحدى الليالي بعد العشاء شكت الطفلة من مغص شديد. هرع جون سموثر مغادرا المنزل ليجلب لها دواء، لكنه لم يعد قط. 

ما لبثت الطفلة أن تعافت بعد فترة وجيزة، وحزنت الأم كثيرا على اختفاء زوجها، ولكنها بعد ثلاثة أشهر تزوجت من رجل آخر وهاجرت معه إلى سان أنتونيو، أما الابنة الصغيرة فقد أصبحت امرأة الآن وتزوجت، وبعد فترة أنجبت طفلة جميلة. 

كانت لا تزال تسكن في نفس المنزل الذي غادره أبوها ولم يعد إليه. 

وفي إحدى الليالي، وبمصادفة غريبة جدا، أصيبت طفلتها بمغص شديد وهي في الخامسة من عمرها. كان هذا في نفس اليوم الذي يوافق ذكرى اختفاء أبيها جون سموثر، الذي سيكون جدا الآن لو لم يتوار من الوجود. 

- «سأذهب إلى المدينة، لأجلب دواء». قال زوجها جون سميث.

- «لا..! لا..! أرجوك يا عزيزي جون». «لربما ستختفي أنت أيضا إلى الأبد..!» «وتنسى أن تعود إلى بيتك..!».

وهكذا، لم يذهب جون سميث، وجلس الزوجان بجانب سرير بانسي الصغيرة. عندما ساءت حالة بانسي، حاول جون سميث المغادرة مرة أخرى، ولكن زوجته ردعته عن ذلك. 

وفجأة، فتح باب الغرفة من دون سابق إنذار، ودلف رجل طاعن في السن، منحني الظهر، ذو شعر أبيض طويل إلى غرفة النوم. 

- «مرحبا..!» «لقد وصل جدي..!» قالت بانسي. كانت قد تعرفت إليه قبل أن يتمكن أي أحد آخر من ذلك. أخرج الرجل الكهل قارورة دواء من جيب معطفه، وناولها لبانسي التي ارتشفت منها مقدار ملعقة. وعلى الفور تحسنت حالتها. 

- «لقد تأخرت قليلا». قال الجد جون سموثر. «كنت في انتظار سيارة أجرة».

كلمات دالة

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

لا تتردد في إعطاء تعليقك ومشاركة رأيك

الاسم:
النص:
تبقى لديك (600حرف

aak_news