العدد : ١٥٢٣٤ - الأحد ٠٨ ديسمبر ٢٠١٩ م، الموافق ١١ ربيع الآخر ١٤٤١هـ

العدد : ١٥٢٣٤ - الأحد ٠٨ ديسمبر ٢٠١٩ م، الموافق ١١ ربيع الآخر ١٤٤١هـ

عربية ودولية

إصلاحي إيراني يحذر: سياسة الحكومة قد تقود إلى بلقنة البلاد وتقسيمها

الخميس ١٤ نوفمبر ٢٠١٩ - 02:00

العربية نت: حذر سعيد حجاريان، الملقب بـ«منظر التيار الإصلاحي» في إيران، الثلاثاء، من تفكك إيران من خلال ما وصفه بانفصال القوميات غير الفارسية، مطالبًا الحكومة باتخاذ تدابير جدية لمنع حدوث ذلك.

واتهم حجاريان في مقابلة مع موقع «إنصاف نيوز» المقرب من الإصلاحيين أمريكا وحلفاءها في المنطقة بأنها تسعى وراء تقسيم إيران، قائلاً إن هناك خطة لعرقنة إيران من خلال إيجاد مناطق حظر جوي، إحداها للأكراد في الشمال والثانية لعرب الأهواز في الجنوب.

وأشار الموقع إلى أنه أجرى المقابلة بمناسبة تزايد الهتافات القومية التي يتم إطلاقها في ملاعب الأهواز وتبريز مركز إقليم أذربيجان، ومظاهرات الأهواز التي تم خلالها إنزال الأعلام الإيرانية، واعتبرها مؤشرات خطيرة لانتشار النزعة الانفصالية لدى أبناء القوميات، حسب وصفه.

وانتقد هذا السياسي الإصلاحي، وهو من مؤسسي وزارة الاستخبارات الإيرانية، طريقة الحكومة في محاولة توحيد البلاد بالاعتماد على القوة القهرية فقط، محذرًا من أن ذلك يؤدي إلى «بلقنة» إيران.

وقال حجاريان «قد يكون من الممكن الحفاظ على وحدة التراب بالقوة، لكن قوة أو ضعف البلد تتعلق بعامل التماسك الاجتماعي. كانت البلقان موحدة ولكنها غير مترابطة، وبمجرد دخول عامل القوة حدثت عملية البلقنة».

وأضاف: «على النقيض من ذلك، فإن الهند بلد يضم العديد من الأديان واللغات إلى درجة أن هناك من لا يعلم شيئًا عن لغة الآخرين ودينهم، ولكن من خلال الديمقراطية هناك تماسك اجتماعي قوي».

واستنتج بالقول: «لذلك يتعين علينا تحديد ما إذا كان ينبغي أن نوحد إيران مثل يوغوسلافيا أو الهند. وبرأيي، فإن الناس المتضامنين إذا شعروا بأن لديهم حصة في هذا الملك سوف يقفون ضد تقسيمه ويشكلون قوة مقاومة».

وفي جزء آخر من المقابلة انتقد حجاريان الخطاب القومي الفارسي المتطرف لدى جماعات المعارضة الإيرانية، وكذلك تأييدهم العقوبات ضد النظام الإيراني.

ورأى سعيد حجاريان أن الحل الوحيد لمنع تفكك وتقسيم إيران هو منح حقوق المواطنة لجميع الإيرانيين، بغض النظر عن القومية والعرق واللغة والدين والعادات والتقاليد، ومساواة الجميع أمام القانون، حسب تعبيره.

كلمات دالة

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

لا تتردد في إعطاء تعليقك ومشاركة رأيك

الاسم:
النص:
تبقى لديك (600حرف

aak_news