العدد : ١٥٢٣٥ - الاثنين ٠٩ ديسمبر ٢٠١٩ م، الموافق ١٢ ربيع الآخر ١٤٤١هـ

العدد : ١٥٢٣٥ - الاثنين ٠٩ ديسمبر ٢٠١٩ م، الموافق ١٢ ربيع الآخر ١٤٤١هـ

الرياضة

باربار يسقط الوكرة ويقترب من التأهل للدور نصف النهائي

الثلاثاء ١٢ نوفمبر ٢٠١٩ - 02:00

كتب: محمد المعتوق 

قدم باربار شوطا أول اكثر من رائع وسيطر لفترة طويلة على المقدمة تاركا المطاردة لفريق الوكرة القطري، وكانت بداية أحمد المقابي موفقة في تسجيل الاهداف بطرق مختلفة وبحماس شديد اذ سجل المقابي لباربار ثلاثة اهداف متتالية وفي زوايا صعبة في الوقت الذي تعادل الوكرة بالنتيجة 2-2 الا ان باربار ابتعد خطوتين في الدقيقة السابعة والنتيجة 4-2 لباربار الذي لعب في الخط الخلفي علي عيد في مركز صناعة اللعب وفي الجهة اليسرى لعب المقابي وفي اليمنى لعب مؤيد وعلى الدائرة شارك محمد ميرزا وفي الجناحين لعب علي رجب وفي الحراسة لعب عيسى خلف بهدوء وتألق رغم حاجته إلى سرعة التبديل المشترك، ومنع حارس الوكرة القطري من التسجيل المباشر من الهجمات المرتدة بالكرات الطويلة، وعلى مستوى اللعب المنظم اعتمد باربار على التسلسل في تمرير الكرة والنزول على الدائرة بحسب المدافعين ومحاولة التصويب من خارج حدود منطقة التسعة أمتار والتي نجح من خلالها أحمد المقابي في التسجيل المباشر، اللاعب علي عيد الذي ينتقل من التصويب بالثبات والتصويب بالاقتحام في حالة الارتقاء مع الاندفاع إلى الامام، كما ان الفترات القصيرة التي لعب خلالها محمود عبدالقادر كانت مضيئة بالهجمات المرتدة والتصويب المركز وحيث تزداد الخطورة الهجومية عندما يشارك في الهجوم وخصوصا في الهجمات المرتدة، كما لعب مؤيد عدة ادوار إضافة إلى عبدالله حسن في الجناح وعلي رجب وباقي اللاعبين الذين فرضوا هيبتهم، وكان هدف أحمد المقابي رائعا مع الثواني الأخيرة من الشوط الأول وبعد وقت مستقطع طلبه الفلاحي والنتيجة 11-10 الا ان رد الوكرة كان سريعا قبل انتهاء الوقت الاصلي من الشوط ويخرج الفريقان بالتعادل 11-11.

الشوط الثاني

بكر محمود عبدالقادر بالتسجيل في الشوط الثاني وأعاد بالهدف المباراة إلى المربع الأول 12-11 ويستمر فريق باربار في تقدمه مع ملاحقة قريبة من فريق الوكرة الا ان باربار يبتعد بالفارق إلى ثلاثة اهداف في الدقيقة الثانية عشرة 16-13 في الوقت الذي تألق عيسى خلف بامتياز، كان واضحا الثقة العالية لفريق باربار في التعاطي مع الوقت وقدرة سيد علي الفلاحي مدرب الفريق على استثمار الاوراق المتاحة في الوقت الذي برز محمد ميرزا في الجانب الدفاعي هذه المرة عن الجوانب الهجومية كما كان حذرا في الحصول على الايقاف لانه مكلف في مباريات متقاربة من حيث المستوى. وشهد النصف الثاني من الشوط الثاني تحولات كبيرة مع استثمار مثالي للفرص كان عندها فريق الوكرة ضائعا وبعيدا من استلام الكرة مع الدفاعات الباربارية والهجمات السريعة الناجحة والتقدم بهدفين مهمين من شأنهما ضمان التأهل للدور نصف النهائي الا ان الوكرة ينجح في الثواني الأخيرة من الشوط بالتسجيل وتقليص الفارق إلى هدف مع نهاية المباراة 21-20الا ان الفوز بفارق الهدف يضع فريق باربار في خانة الانتظار لنتائج الوحدة السعودي والوكرة القطري وتأثير فارق الاهداف بين الفرق الثلاثة على التأهل للدور الثاني.

كلمات دالة

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

لا تتردد في إعطاء تعليقك ومشاركة رأيك

الاسم:
النص:
تبقى لديك (600حرف

aak_news