العدد : ١٥٢١٨ - الجمعة ٢٢ نوفمبر ٢٠١٩ م، الموافق ٢٥ ربيع الأول ١٤٤١هـ

العدد : ١٥٢١٨ - الجمعة ٢٢ نوفمبر ٢٠١٩ م، الموافق ٢٥ ربيع الأول ١٤٤١هـ

المال و الاقتصاد

افتتحه محمد بن خليفة في الأفنيوز 1.5 مليار دولار حجم المعروضات في معرض الخليج للعقار

الخميس ٠٧ نوفمبر ٢٠١٩ - 03:00


جبران عبدالرحمن: البحرين أصبحت مركزا مهمّا للمعاملات العقارية


بعضها قيد الإنشاء وأخرى عانقت السماء تثبت نمو القطاع في المملكة


 

تغطية: علي عبدالخالق

تصوير: جوزيف وعبدالأمير السلاطنة

كشف الشيخ محمد بن خليفة آل خليفة الرئيس التنفيذي لمؤسسة التنظيم العقاري عن أن حجم المشاريع المعروضة في معرض الخليج للعقار في الأفنيوز هذا العام بلغ أكثر من مليار ونصف المليار دولار وهي فقط المشاريع التي تم بيعها على الخارطة وهي قيد الإنشاء.

جاء ذلك على هامش رعايته وافتتاحه لمعرض الخليج للعقار في الأفنيوز صباح أمس، والذي تستمر فعالياته حتى يوم السبت 9 نوفمبر الجاري بما يتوافق مع أوقات عمل المجمع.

تحسن مستمر

وأضاف للصحفيين أن نوعية المشاريع التي عرضت في المعرض تبعث على الفخر والاعتزاز، مؤكدا أن مشاركة مستثمرين من حول العالم تعطي المستهلك خيارات عدة في اختيار العقار المناسب في المكان المناسب وبالسعر الذي يناسبه. 

ولفت الشيخ محمد بن خليفة آل خليفة إلى أهمية دور المثمنين الذين يعتبرون لاعبًا رئيسيًا في احتساب قيمة العقار، وكلما كان التثمين صحيحا اطمأن المشتري أكثر، وأن معظم المشاكل العقارية هي بسبب التثمين الخاطئ، لذلك يجب أن نأخذ أفضل المعايير الدولية للتثمين. 

وقال الشيخ محمد بن خليفة «إن القطاع العقاري في مملكة البحرين في تحسن وتنظيم مستمر ومراجعة دائمة للقوانين، وننظر للقطاع دائمًا أن يكون في مرحلة الاطمئنان وتحسين البيئة المناخية للقطاع والارتقاء بالعمل لتعود بالنفع على اقتصاد المملكة».

مركز مهمٌّ

من جانبه قال جبران عبدالرحمن، المدير التنفيذي لشركة الهلال للمؤتمرات والمعارض، الجهة المنظمة للحدث: «عندما أطلقنا معرض الخليج للعقار في عام 2013، بدأنا برؤية بسيطة لإنشاء حدث مخصص للتسويق والاستثمار والتطوير العقاري والخدمات ذات الصلة في مملكة البحرين ومنطقة دول مجلس التعاون الخليجي والأسواق الدولية الأخرى». 

وأضاف: «ندرك باعتبارنا الجهة المنظمة أن نجاح المعرض الذي يمثل طريقًا مباشرًا للمستثمرين العقاريين في دول مجلس التعاون الخليجي لعرض مشاريعهم وخدماتهم العقارية في أفضل وجهة للترفيه والتسوق في مملكة البحرين يلقي على عاتقنا مسؤولية إضافية. كما ندرك حجم الضغوط الإضافية التي تتعرض لها الشركات العقارية لتحقيق مبيعات في المناخ الاقتصادي الحالي».

ولفت عبدالرحمن، «نعتبر أنفسنا شركاء في القطاع العقاري، ومن هذا المنطلق ضاعفنا جهودنا لتسويق وترويج المعرض وبالتالي استقطاب الزوار المهتمين إلى مجمع الأفنيوز من خلال توعيتهم بما سيتم عرضه خلال الحدث».

ويرى جبران عبدالرحمن أن الشركات العقارية ليست جديدة على عرض مشاريعها ومنتجاتها وخدماتها في مراكز التسوق في جميع أنحاء البحرين، وقد استرعى هذا النهج التسويقي المخصص اهتمام عدد من المطورين والشركات من البحرين ودول الإمارات والمملكة المتحدة وتركيا وقبرص.

ويشير جبران عبدالرحمن إلى أن الاهتمام الذي أبدته الشركات العقارية الدولية والإقليمية بمعرض الخليج للعقار في الأفنيوز خير دليل على ثقتها في مملكة البحرين باعتبارها مركزًا مهمًّا للمعاملات العقارية، موضحًا أن الفضل في هذه الثقة يعود إلى حد كبير إلى دعم مؤسسة التنظيم العقاري في مملكة البحرين والتي تضمن أهلية جميع الجهات المشاركة للتواجد في المعرض حتى يتمكن الزوار من الاستثمار بثقة وأمان قانوني في المعرض.

سمعة مرموقة

بدوره قال أحمد سليمان مدير المعارض في شركة الهلال للمؤتمرات والمعارض: «اليوم يحظى معرض الخليج للعقار بالاعتراف والتقدير كعلامة تجارية تتمتع بسمعة مرموقة وتوفر منصة عقارية قوية في مجال المبيعات وفرص الاستثمار العقاري لكل من العارضين والزوار على حد سواء».

ويحظى معرض الخليج للعقار في الأفنيوز برعاية استراتيجية من شركة غولدن غيت ديفلوبرز وشركة البحرين الأولى للتطوير العقاري ودرة مارينا، حيث يقود هؤلاء الرعاة الاستراتيجيون قائمة العارضين في هذا الحدث الذي شهد نموًا بنسبة بلغت 20% مقارنة بدورته الأولى العام الماضي.

ويسعى المعرض إلى استقطاب المستثمرين من المملكة العربية السعودية وسلطنة عمان ودولة الإمارات العربية المتحدة ودولة الكويت من خلال حملته التسويقية الموجهة.

تشع ذهبًا

نائب الرئيس - المبيعات والتسويق، في شركة غولدن غيت إيمان المناعي، كشفت عن أنه تم بيع 80% من مشروع غولدن غيت، وأكدت أن مشاركة غولدن غيت في معرض الخليج العقاري تمثل داعمًا لنظرة البحرين التنموية وللرؤية الملكية 2030 لبيئة عقارية مستدامة.

 وأضافت، تعد مشاركتنا في معرض الخليج العقاري مهمة لكل من المستثمرين البحرينيين والخليجيين وكذلك جميع الجنسيات الأخرى التي ستزور معرض العقارات في الأفنيوز. حيث سنقدم مشروع غولدن غيت الذي يبعد بضع خطوات فقط عن المجمع ويمكن للزائرين رؤية أساساته التي بدأت ترتفع عن سطح الارض لتشق عنان السماء ببرج سيعد أعلى برج سكني للتملك الحر في مملكة البحرين. وقالت المناعي: «سنوفر 4 أيام ذهبية لكل من يحجز وحدته السكنية خلال أيام المعرض فقط، عرض ذهبي لن يتكرر وسيجعل حلمكم سواء في الاستثمار العقاري أو السكني حقيقة بواسطة غولدن غيت».

كنال فيو

كشف المدير العام لشركة نسيج أحمد الحمادي عن أنه تم بيع 35% من مشروع كنال فيو، معظمها للبحرينيين، وأنه تم إنجاز 40% من المشروع. وأضاف على هامش مشاركتهم في معرض الخليج للعقار: نحن سعداء بمشاركتنا ودعمنا لهذا المعرض، كما يسرنا أن نقدم شركتنا ومشاريعها المتميزة من خلال هذا المعرض العقاري في البحرين. ونأمل أن مشاركتنا في المعرض في هذه السنة ستقدم لنا نتائج جيدة».

وأشار إلى أن المشروع عبارة عن 4 مبان تضم 246 شقة سكنية فاخرة للتملك الحر مطلة على القناة والمطاعم والمحلات التجارية وأيضا تطل على منظر الشلال المائي، والمساحات الخضراء الشاسعة.

ولفت إلى أن المشروع هو الأقرب لمجمع دلمونيا التجاري ويبعد 150 مترا فقط وهو أكبر ثالث مجمع تجاري في البحرين، ما يضيف الكثير من الأمور وسيكون نقطة جذب للشباب والأطفال وله معامل استقطاب للسياحة حيث تم التركيز على النقاط الترفيهية. وأكد أن هذا المشروع يأتي لتأكيد حرص شركة نسيج على تقديم أفضل المشاريع العقارية المتنوعة والشاملة والتي تهدف إلى المشاركة في صناعة الازدهار والتقدم الاقتصادي والاجتماعي في المملكة.

سمفوني تاور

بدوره كشف الرئيس التنفيذي للشركة التجارية للتطوير العقاري فواز إبراهيم عبدالله عن أنه تم بيع 48% من مشروع سمفوني تاور، والذي يتكون من 46 طابقا ويتكون من 315 شقة وكلفته في حدود 22 مليون دينار.

وأضاف: هناك العديد من المميزات في البرج والذي يحتوي على مواقف للسيارات وبرك للسباحة وسوق صغير ومركز للأعمال وسبا رجالي ونسائي وناد رياضي، وجميع الشقق مطلة على البحر. ومع بداية العام سيتم تسليم الشقق حيث أصبح جاهزًا.

وأوضح عبدالله أن إقامة المعرض في المجمعات التجارية تجذب المزيد من المشترين حيث يقبل عليه السياح والمقيمون والمواطنون بشتى أطيافهم.

البلكون

وكشفت شركة البحرين الأولى للتطوير العقاري عن العلامة التجارية لمشروع التجزئة قيد التنفيذ في منطقة السيف تحت مسمى «البلكون» حيث يرمز الاسم إلى «الشرفة» ويصف المجمع التجاري بأنه مساحة خارجية مع العديد من الشرفات والجلسات ومكان مثالي للتسوق والاسترخاء.

وصرح الرئيس التنفيذي لشركة البحرين الأولى عمر التميمي قائلاً: «نحن متحمسون للكشف عن العلامة التجارية لمجمعنا الجديد ونعمل بجد للانتهاء من بناء المشروع خلال الربع الأول من عام 2020 ومن المتوقع افتتاحه رسميا في أواخر العام ذاته. ونعكف حاليًا على مناقشة العديد من العروض للتأجير ونعمل على تأمين خليط عالي الجودة من السلع والخدمات في المجمع لتغطي احتياجات رواد المنطقة».

وسيكون مجمع «البلكون» مجمعًا مفتوحًا مقابل مجمع سيتي سنتر البحرين في منطقة السيف. ومن المؤمل أن يكون مقصدًا للعوائل للاسترخاء لما يوفّره من مساحات خضراء وجلسات خارجية. وبالإضافة إلى وجود عدد متنوع من المطاعم والمقاهي والخدمات فإن مواقف السيارات الواقعة مقابل المحلات تعمل بشكل مباشر على تسهيل عملية الدخول والخروج من المجمع.

من جانبه، قال رئيس تطوير الأعمال خالد شاهين: «كان التركيز سابقًا على تأمين المستأجر الرئيسي، أما الآن فإن باب التأجير قد أصبح مفتوحًا للوحدات الصغيرة أيضًا. وأضاف أنه تم استلام العديد من طلبات للاستئجار من علامات تجارية معروفة، وسنعمل على إبرام العقود مع المستأجرين الرئيسيين في الأسابيع القادمة.

وفي واحدة من مساعيها نحو دعم وتنمية سوقها العقاري والتشجيع على الاستثمار فيه، بدأت مملكة البحرين في السنوات الأخيرة في استضافة العديد من المعارض العقارية السنوية والتي تمثل نقطة التقاء حيوية لكبرى الشركات العقارية المحلية والإقليمية من مطورين ومستثمرين ووكلاء من ناحية وقطاعات السوق والمستثمرين الذين تستهدفهم هذه الشركات من ناحية أخرى. ومما لا شك فيه أن معرض الخليج للعقار يأتي على قمة هذه الفعاليات كأكبر معرض عقاري في مملكة البحرين.

 

كلمات دالة

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

لا تتردد في إعطاء تعليقك ومشاركة رأيك

الاسم:
النص:
تبقى لديك (600حرف

aak_news