العدد : ١٥٢٤٠ - السبت ١٤ ديسمبر ٢٠١٩ م، الموافق ١٧ ربيع الآخر ١٤٤١هـ

العدد : ١٥٢٤٠ - السبت ١٤ ديسمبر ٢٠١٩ م، الموافق ١٧ ربيع الآخر ١٤٤١هـ

أبيض وأسود

هشام الزياني

riffa3al3z@gmail.com

رسائل إلى هذه الجهات..!

نشرت الصحافة أمس عن وجود جرثومة منتشرة في مستشفى السلمانية، وإذا كان ذلك صحيحا فإن الموضوع جد خطير، ولا ينبغي أن يترك من دون حل سريع، فهذه صحة الناس و«السلمانية» هو أكبر مستشفى حكومي بالبحرين، فلا ينبغي أن يترك بهذا الوضع.

فقد تحدثت أنباء عن انتقال الجرثومة عبر أجهزة التكييف، وإن كان هذا صحيحا فإن الأمر خطير وسوف يعاني منه المرضى جميعا.

بينما ترد الجهات المختصة في السلمانية بأن معدلات العدوى الموجودة بالسلمانية لا تختلف عن معدلات العدوى العالمية..!!

 تخصيص سيارة مع السائق..!

إذا صح خبر تخصيص سيارة «افالون» مع السائق لنائبي رئيس مجلس النواب، مع تخصيص سيارة خاصة أيضا كما هو معمول لكل نائب، إذا كان كذلك فهذا أمر مؤسف جدا من بيت الشعب الذي ينبغي أن يحافظ على المال العام.

الذي نعرفه أن لكل نائب يتم له تخصص سيارة، فلماذا سيارة إضافية مع سائق؟

والله لا نعرف ماذا يحدث، يبدو أن البعض منفصل تماما عن الأحداث بالمنطقة وما يجري حولنا، ويريد أن يحاسب الحكومة، بينما «باب النجار مخلع»..!!

 تطوير سوق المنامة..!

من المشاريع المهمة جدا والتي تدعم الاقتصاد والتجارة، وتساهم في تنشيط السياحة هو مشروع تطوير سوق المنامة في منطقة باب البحرين.

هذا مشروع مهم جدا وحيوي وينبغي أن تستنفر الجهات الرسمية المعنية المرتبطة بالتطوير مع غرفة التجارة وهيئة السياحة من أجل إتمامه على أكمل وجه مطلوب.

الكثير من السياح الخليجيين والأجانب يريدون أن يروا هذا السوق القديم والذي له ارتباط تاريخي بحركة التجارة في البحرين والمنطقة.

ينبغي على الدولة أن تهتم أكثر وبشكل سريع بتطوير سوقي المحرق والمنامة، لما لهما من أهمية كبرى عند السائح.

المجمعات الحديثة ليست هي فقط من يبحث عنها السائح، والمجمعات الحديثة متطورة عند جيراننا أكثر منا، لذلك ينبغي أن نحافظ على هويتنا وتاريخنا وأصالتنا، وريادتنا بالمنطقة.

سوق المحرق وسوق المنامة ينبغي أن تكون هناك خطة واضحة للانتهاء من تطويرهما، وألا نتأخر في ذلك.

إقرأ أيضا لـ"هشام الزياني"

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

لا تتردد في إعطاء تعليقك ومشاركة رأيك

الاسم:
النص:
تبقى لديك (600حرف

aak_news