العدد : ١٥٢١١ - الجمعة ١٥ نوفمبر ٢٠١٩ م، الموافق ١٨ ربيع الأول ١٤٤١هـ

العدد : ١٥٢١١ - الجمعة ١٥ نوفمبر ٢٠١٩ م، الموافق ١٨ ربيع الأول ١٤٤١هـ

عربية ودولية

ترامب: عدد «محدود» من الجنود الأمريكيين سيبقون في سوريا

الثلاثاء ٢٢ أكتوبر ٢٠١٩ - 03:00

واشنطن - الوكالات: أعلن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب أمس أن عددا محدودا من الجنود الأمريكيين سيبقون في سوريا، بعضهم سينتشر على الحدود مع الأردن بينما يقوم البعض الآخر بحماية حقول النفط. 

وعقب انسحاب القوات الأمريكية من شمال شرق سوريا إذ شنت تركيا عملية ضد الأكراد، قال ترامب إن «العدد المحدود» من القوات الأمريكية سينتشر في جزء مختلف تماما من سوريا بالقرب مع حدودها مع الأردن وإسرائيل، مؤكدا أن مجموعة أخرى من الجنود ستقوم بـ«حماية النفط». 

وأضاف في البيت الأبيض «قلت دائما: إذا كنا سننسحب فلنحم النفط»، ملاحظا أن الولايات المتحدة «يمكن أن ترسل واحدة من كبرى شركاتنا النفطية للقيام بذلك في شكل صحيح». 

وأعلنت واشنطن في 13 أكتوبر سحب نحو ألف جندي من سوريا بعد خمسة أيام من بدء الهجوم التركي على المقاتلين الأكراد. وفي السابع منه، مهد انسحاب قسم محدود من الجنود الأمريكيين من قرب الحدود التركية للعملية العسكرية. 

وتابع ترامب «لقد ساعدنا الأكراد» على وقع انتقادات دولية كثيفة طاولته منذ إعلان سحب الجنود الأمريكيين. وكرر إن الأكراد «ليسوا ملائكة». 

والهجوم التركي على الأكراد معلق منذ الخميس بعد اتفاق مع واشنطن، على أن تنتهي الهدنة اليوم في الساعة 1900 ت غ. 

وخلال زيارة لكابول أمس، لمح وزير الدفاع الأمريكي مارك إسبر بدوره إلى أن بلاده قد تبقي قوة محدودة في سوريا لتأمين حقول النفط. وقال إسبر للصحفيين في أفغانستان «لدينا قوات في بلدات في شمال شرق سوريا تقع بالقرب من حقول النفط القوات في تلك البلدات ليست ضمن مرحلة الانسحاب الجارية».

وأضاف «الغرض هو منع وصول الإيرادات بالتحديد إلى تنظيم الدولة الإسلامية (داعش) وأي جماعات أخرى قد تسعى للحصول على هذه الإيرادات لتمويل أنشطتها المؤذية».

وعبرت قوات أمريكية الحدود إلى العراق في وقت مبكر من صباح أمس في إطار عملية الانسحاب.

كلمات دالة

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

لا تتردد في إعطاء تعليقك ومشاركة رأيك

الاسم:
النص:
تبقى لديك (600حرف

aak_news