العدد : ١٥٢١٠ - الخميس ١٤ نوفمبر ٢٠١٩ م، الموافق ١٧ ربيع الأول ١٤٤١هـ

العدد : ١٥٢١٠ - الخميس ١٤ نوفمبر ٢٠١٩ م، الموافق ١٧ ربيع الأول ١٤٤١هـ

الصفحة الأخيرة

تصريحات مهينـة للنســاء تكلـف مستشارًا في «وول ستريت» الملايين

الاثنين ٢١ أكتوبر ٢٠١٩ - 03:00

لم تسلم أوساط مالية في الولايات المتحدة من ارتدادات الموجة المندّدة بالتحرش الجنسي، فقد خسرت شخصية بارزة في «وول ستريت» إدارة حوالي مليار دولار؛ بعد تصريحات تنطوي على تمييز ضدّ النساء. وكان المستشار المالي كين فيشر المعروف بملابسه الأنيقة في الإعلانات المروّجة لخدمات شركته، قد دعي في مطلع أكتوبر إلى مؤتمر في سان فرانسيسكو. وقد أدلى وقتها بتصريحات تكتسي طابعًا جنسيا إلى حدّ بعيد، مشبّهًا خصوصًا استدراج زبون جديد بمغازلة امرأة بلجاجة في حانة. وكان من المفترض أن تبقى فعاليات هذا المؤتمر بعيدة عن الأضواء، غير أن أحد المشاركين المستائين ندّد في تسجيل نشره عبر «تويتر» بالتلميحات إلى «الأعضاء التناسلية» واستهلاك المخدرات. وقال إن «التصريحات التي أدلى بها كين فيشر كانت فظيعة بكلّ بساطة»، كاشفًا أن عدة نساء حضرن المؤتمر أعربن له عن «عدم ارتياحهن». واعتذر فيشر عن تلك التصريحات، مؤكدا أنه «يدرك أنه لا مكان لهذه اللغة في شركتنا أو قطاعنا». لكن الأوان كان قد فات، فقد قررت عدة جهات فسخ عقودها مع شركته «فيشر إنفستمنتس» التي تدير ما مجموعه 112 مليار دولار لحساب زبائن مختلفين. وفسخ صندوق المعاشات التقاعدية في مدينة بوسطن مثلاً شراكته مع المجموعة. وقال رئيس البلدية في تغريدة إن «بوسطن لن تستثمر في شركات يعامل مديروها النساء كسلع». وأفاد تقرير عرض على قناة «سي أن بي سي» بأن «فيشر إنفستمنتس» خسرت في خلال بضعة أيام أصولاً كانت تديرها بقيمة مليار دولار تقريبًا.

كلمات دالة

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

لا تتردد في إعطاء تعليقك ومشاركة رأيك

الاسم:
النص:
تبقى لديك (600حرف

aak_news