العدد : ١٥١٨٧ - الثلاثاء ٢٢ أكتوبر ٢٠١٩ م، الموافق ٢٣ صفر ١٤٤١هـ

العدد : ١٥١٨٧ - الثلاثاء ٢٢ أكتوبر ٢٠١٩ م، الموافق ٢٣ صفر ١٤٤١هـ

عربية ودولية

البيت الأبيض يرفض التعاون مع التحقيق الرامي إلى عزل ترامب

الخميس ١٠ أكتوبر ٢٠١٩ - 01:00

واشنطن - (أ ف ب): أبلغ البيت الأبيض الكونجرس يوم الثلاثاء بأنّه يرفض التعاون مع التحقيق الجاري بشأن احتمال إطلاق إجراءات لعزل الرئيس دونالد ترامب، معتبرًا أنّ هذا التحقيق يفتقد إلى الشرعية الدستورية. 

وفي رسالة من ثماني صفحات وقّعها محامي البيت الأبيض بات سيبولوني، رفَضَ الأخير التحقيق الجاري في مجلس النواب والهادف إلى كشف ما إذا كان ترامب قد استغل منصبه عبرَ طلبه من كييف فتح تحقيقٍ بالفساد يطول جو بايدن، المرشّح الديمقراطي الأوفر حظا لمواجهته في الانتخابات الرئاسية المقبلة. 

وقال محامي البيت الأبيض في الرسالة التي بعثها إلى الرئيسة الديمقراطية لمجلس النواب الأمريكي نانسي بيلوسي إنّ «تحقيقكم يفتقد إلى الأسس الشرعية الدستورية وأدنى مظاهر الحياد»، مضيفا أنه في ظل هذه الظروف «لن يسمح الرئيس ترامب لإدارته بالمشاركة في هذا التحقيق المنحاز». 

واحتجّ البيت الأبيض خصوصًا على عدم إجراء مجلس النواب تصويتا رسميا لإطلاق التحقيق. 

وجاء في رسالة سيبولوني «أنتم تُحاولون إلغاء نتائج انتخابات 2016 وحرمان الأمريكيين من الرئيس الذي اختاروه بحرّية». 

وتابع محامي البيت الأبيض «نأمل، في ضوء الثغرات الكثيرة التي رصدناها في إجراءاتكم، أن تتخلّوا عن جهودكم الحالية الباطلة والرامية إلى إطلاق إجراءات العزل، وأن تنضموا إلى الرئيس في التركيز على الأهداف الكثيرة التي تهمّ الأمريكيين». 

واحتدمت المواجهة يوم الثلاثاء بين ترامب والديمقراطيين في الكونجرس، بعد أن منعت الخارجية الأمريكية السفير الأمريكي لدى الاتحاد الأوروبي من الإدلاء بشهادته أمام لجان نيابية في إطار إجراءات عزل ترامب. 

وفيما قال المحامي إن وزارة الخارجية كانت وراء القرار، سارع ترامب إلى تبنّي المسؤولية. وقال لمتابعيه على تويتر إنه كان يرغب في أن يُرسل سوندلاند للمثول أمام مجلس النواب «ولكن للأسف فقد كان سيدلي بشهادته أمام محكمة مهزلة يتم فيها نزع حقوق الجمهوريين، ولا يُسمح لعامة الناس برؤية الحقائق الفعلية». 

وتُصعّد هذه الخطوة التي جاءت قبل ساعات من الموعد المقرر لإدلاء سوندلاند بشهادته، المواجهة بين البيت الأبيض والديمقراطيين الذين يحققون في امكانية ارتكاب ترامب مخالفات قد تؤدي إلى عزله، بينها عرقلة عمل العدالة. 

ويُكرّر الديمقراطيون الذين يقودون التحقيق، التحذير بأن محاولات الإدارة لعرقلة التحقيق ستُعتبَر عرقلة لعمل العدالة. وأكدوا هذه النقطة مجددا يوم الثلاثاء بعد خطوة البيت الأبيض. وصرّح رئيس لجنة الاستخبارات في مجلس النواب آدم شيف للصحفيين «نعتبر عدم السماح بمثول هذا الشاهد دليلا إضافيا على عرقلة الوظائف الدستورية للكونجرس». 

وأعلن الرؤساء الديمقراطيون للّجان المكلفة هذا التحقيق الثلاثاء، أنّ البيت الأبيض «بمنعه لاعبا أساسيا في المسألة الأوكرانية من الإدلاء بشهادته، يُحاول مرة أخرى عرقلة التحقيق الهادف إلى عزل» ترامب. وأضافوا في بيان «سنوجّه أوامر إلى السفير سوندلاند» لإجباره على الإدلاء بشهادته وتسليم الوثائق التي لا تُريده وزارة الخارجية أن يُسلمها. 

كلمات دالة

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

لا تتردد في إعطاء تعليقك ومشاركة رأيك

الاسم:
النص:
تبقى لديك (600حرف

aak_news