العدد : ١٥١٨٨ - الأربعاء ٢٣ أكتوبر ٢٠١٩ م، الموافق ٢٤ صفر ١٤٤١هـ

العدد : ١٥١٨٨ - الأربعاء ٢٣ أكتوبر ٢٠١٩ م، الموافق ٢٤ صفر ١٤٤١هـ

مطبخ الخليج

وسط أجواء مشوقة.. «ريجنسي البحرين» يستضيف الأسبوع الإسباني

الخميس ١٠ أكتوبر ٢٠١٩ - 01:00

كتبت: زينب علي

تصوير: عبدالأمير السلاطنة

وسط أجواء الثقافة الإسبانية استضاف انتركونتيننتال ريجنسي البحرين الأسبوع الإسباني على مدار 7 أيام بدءا من 6 أكتوبر الى 12 أكتوبر.

ويحمل الأسبوع الإسباني الكثير من الذكريات واللحظات المميزة لأولئك الذين سافروا إلى إسبانيا حيث يعدهم بتجربة فريدة مشابهة لتلك التي في إسبانيا، وأما لأولئك الذين لم يزووا البلد فالأسبوع الإسباني هو فرصتهم لقضاء أروع الأوقات واكتشاف ثقافته وأطباقه اللذيذة التي تحتوي على العديد من اللمسات والمكونات الإسبانية الفريدة والمميزة مثل الثوم والطماطم وزيت الزيتون والمأكولات البحرية الطازجة والباييّلا.

ويستضيف انتركونتيننتال ريجنسي البحرين الشيف الإسباني المرموق من مدينة برشلونة جوردي جيمينو، الذي يسعى دائمًا لتقديم أفضل الأطباق الإسبانية لمحبي المذاق الراقي، كما يشهد الأسبوع الإسباني إقامة عروض حية للرقص وموسيقى الفلامنجو الإسبانية العريقة. وقال الشيف جوردي جيمينو «أتواجد على مدار 7 أيام لأنشر ثقافة الطعام الإسباني من خلال إعدادنا للأطباق المختلفة».

ويتضمن البوفيه 50-60 طبقا، إذ يضيف: «لقد اتبعنا أسلوب البوفيه في تقديمنا للطعام حتى يتسنى للجميع تجربة عدد أكبر من الأطباق، فعلى سبيل المثال قمنا بإعداد مجموعة واسعة من المقبلات بنكهات مختلفة وطرق تقديم مبتكرة، هذا بالإضافة إلى حجمها الصغير حتى يتمكن الجميع من تناولها بكميات قليلة ليجرب أنواعا أخرى».

وتشتهر إسبانيا بالعديد من الأطباق الرئيسية، وعلى رأسها طبق البابيلا إذ يوضح جيمينو «هناك العديد من الأصناف التي تشتهر بها إسبانيا، إلا أن هذا الطبق يعتبر من أشهرها، حيث لا بد أن يتواجد على موائد الطعام الإسبانية خلال المناسبات. ويتكون من الأرز كمكون رئيسي هذا بالإضافة إلى المكونات البحرية كالربيان والسمك والمحار هذا بالإضافة إلى اللحم». وأضاف: «يمكن إعداده باستخدام المعكرونة ويمكن التغيير في طريقة إعداده، حيث يمكن أن يكون نباتيًا خاليًا من اللحوم ويعد بطريقة خاصة للأشخاص النباتيين».

ويتوافر ضمن البوفيه قسم خاص للحلويات المعدة بأسلوب مبتكر، إذ يبين جيمينو «هناك العديد من أصناف الحلويات التي حرصنا على أن نقدمها إلى رواد المطعم مثل الجوروز الذي يقدم مع الشوكلاته الساخنة وأنواع عديدة من الكعك».

ويمتلك الشيف جوردي جيمينو خبرة تمتد إلى أكثر من 25 عامًا في مجال الفنادق، وزار مختلف الدول الأوروبية والأمريكية والآسيوية في جولاتٍ طهي. كما عمل الشيف في شتى المطاعم المرموقة والتي أثبتت نفسها من خلال إدراج اسمها في دليل ميشلان ومنها مطعم Fonda Xesc في بلدية غومبريني في كتالونيا، ومطعم Palau Reial في ألغيرو، سردينيا. بالإضافة إلى ذلك قام الشيف بتنظيم العديد من مهرجانات الأطعمة الإسبانية في مومباي وبنغالور بالتعاون مع سلسلة فنادق أوبروي. 

 

كلمات دالة

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

لا تتردد في إعطاء تعليقك ومشاركة رأيك

الاسم:
النص:
تبقى لديك (600حرف

aak_news