العدد : ١٥١٨٨ - الأربعاء ٢٣ أكتوبر ٢٠١٩ م، الموافق ٢٤ صفر ١٤٤١هـ

العدد : ١٥١٨٨ - الأربعاء ٢٣ أكتوبر ٢٠١٩ م، الموافق ٢٤ صفر ١٤٤١هـ

ألوان

الفنان فاروق حسني يروي مذكراته «زمن في الثقافة» في مركز الشيخ إبراهيم

السبت ٠٥ أكتوبر ٢٠١٩ - 01:00

في باكورة فعالياته للموسم الجديد الموسوم بــ«وبي أمل يأتي ويذهب ولكن لن أودعه»، يدشن مركز الشيخ إبراهيم بن محمد آل خليفة للثقافة والبحوث، أولى فعالياته بلقاء مع الفنان فاروق حسني وزير الثقافة المصري الأسبق، في أمسية يسرد فيها «زمن في الثقافة»، إذ سيثري من خلالها سيرته الذاتية، كما سيروي تجربته في العمل الثقافي والمشهد الفني، وسيسلط الضوء على الجوانب الحياتية في صناعة الإنجازات وإدارة الأزمات.

يرى الفنان حسني في ذلك أن «الثقافة هي السلوك الحضاري للفرد، فهي تجعل الإنسان متحضرا، يقيم الأشياء ويميز ما هو جيد منها وما هو غير صالح، التعليم مطلوب ومفروض لكن التثقيف يعلم الإنسان كيف يعيش بحضارة مع الآخر، ويجعله يحسّ بقيمة الأشياء ويتفاعل معها كما يحدث عند سماع موسيقى أو قراءة شعر أو رؤية لوحة. فالثقافة مهمة لأنها تسمح للإنسان أن يواجه الحياة بكل أبعادها». يكون ذلك، يوم الإثنين 7 أكتوبر 2019، عند الساعة الـ8 مساء، في مقر المركز.

تجدر الإشارة إلى أن الفنان فاروق حسني تولى منصب وزير الثقافة من عام 1987 حتى 2011، نال بكالوريوس الفنون قسم الديكور من جامعة الإسكندرية، يمثل أحد أبرز الفنانين التشكيليين المعاصرين في مصر. له العديد من الإنجازات الثقافية في المجالات المختلفة في المتاحف والمشروعات الثقافية والآثار، يمتلك مؤسسة «فاروق حسني للثقافة والفنون»، التي افتتحت مؤخرا، وتضم متحفا لمقتنياته من لوحات ومنحوتات وأعمال فنية، وتنظم مجموعة من الأنشطة الفنية والثقافية، وترعى مسابقات في فروع الفنون المختلفة.

كلمات دالة

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

لا تتردد في إعطاء تعليقك ومشاركة رأيك

الاسم:
النص:
تبقى لديك (600حرف

aak_news