العدد : ١٥٣١٣ - الثلاثاء ٢٥ فبراير ٢٠٢٠ م، الموافق ٠١ رجب ١٤٤١هـ

العدد : ١٥٣١٣ - الثلاثاء ٢٥ فبراير ٢٠٢٠ م، الموافق ٠١ رجب ١٤٤١هـ

اطلالة

هالة كمال الدين

halakamal99@hotmail.com

نحن شعب يستحق العدل

هناك نظرية تقول: 

«لا تخش من العدل.. ولكن خف من القاضي»!!

من هذا المنطلق جاءت فكرة مشروع قضاة المستقبل، الذي يؤكد أن القضاء هو مقياس تحضر أي مجتمع، ومعيار لدرجة عظمته، لذلك يجب أن يكون القاضي جديرا بهذا اللقب وبهذه المهنة السامية!

لقد شرفت مؤخرا بتلقي دعوة من المجلس الأعلى للقضاء، للاطلاع على عرض تفصيلي لمشروع قضاة المستقبل في نسخته الثانية، والذي حقق نجاحا لافتا عند إطلاقه عام 2014، وحظي بإشادة دولية، وتم إدراجه ضمن المشاريع الرائدة، ليس فقط على الصعيد المحلي، بل على مستوى المنطقة، والذي أسفر عن تعيين عشرة من القضاة في نسخته الأولى.

هذا المشروع الوطني إنما يهدف إلى توفير قضاة من الشباب البحريني المؤهل، من خلال عملية اختيار دقيق، تعتمد على مبدأ النزاهة وأسلوب الشفافية، وذلك حرصا على الارتقاء بهذه المهنة، وانطلاقا من الإيمان بأن القضاء هو واجهة المجتمع التي تعكس صورة مشرقة ومشرفة له. 

لا شك أن هذا المشروع جاء ليواكب تطلعات النهج الإصلاحي لجلالة الملك، وليتماشى مع رؤية المملكة الاقتصادية 2030، وهو يأتي في إطار خطة استراتيجية وضعها المجلس الأعلى للقضاء لتحقيق أعلى نسبة من البحرنة في هذا القطاع.

إن هذه المبادرة إنما تهدف إلى تحقيق بيئة قضائية عادلة، وذلك من خلال استقطاب الكفاءات القانونية في البحرين، وإكسابهم مهارات وقدرات محددة تؤهلهم للانضمام إلى السلطة القضائية، ومن ثم ضمان تحقيق أكبر قدر من المهارة في الأداء من قبل هؤلاء الذين يمثلون الصفوة، من أجل النهوض بهذا القطاع المهم الذي يتمتع بخصوصية فائقة. 

فكل الشكر والتقدير والامتنان للقائمين على هذا المشروع وعلى رأسهم سعادة وزير العدل، وللقاضي علي أحمد الكعبي الأمين العام للمجلس الأعلى للقضاء، وعلى حسن استقباله للفريق الإعلامي، وإطلاعه على جميع المعلومات المتعلقة بهذا المشروع، والإجابة عن استفساراتهم بكل صدر رحب.

والشكر موصول إلى رئيس قسم العلاقات العامة والإعلام فاطمة الصديقي لإتاحة هذه الفرصة لنا للتعرف عن قرب على هذا المشروع الرائد، وللمستشار القانوني فاطمة بطي التي قدمت لنا عرضا تفصيليا للمشروع ولجميع مراحله.

إنه بحق مشروع يؤكد أن العدل يؤدي إلى الحياة!! 

ونحن شعب يستحق العدل!

إقرأ أيضا لـ"هالة كمال الدين"

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

لا تتردد في إعطاء تعليقك ومشاركة رأيك

الاسم:
النص:
تبقى لديك (600حرف

aak_news