العدد : ١٥١٥٣ - الأربعاء ١٨ سبتمبر ٢٠١٩ م، الموافق ١٩ محرّم ١٤٤١هـ

العدد : ١٥١٥٣ - الأربعاء ١٨ سبتمبر ٢٠١٩ م، الموافق ١٩ محرّم ١٤٤١هـ

الرياضة

أشادوا بدعم جلالة الملك ورئيس الوزراء وولي العهد ومسؤولي اتحاد الكرة

الأحد ١٨ ٢٠١٩ - 01:00

كتب-جميل سرحان:

أشاد الرياضيون بدور جلالة الملك ورئيس الوزراء وولي العهد في تحقيق منتخبنا الوطني الأول لكرة القدم الإنجاز الأخير بتتويجه ببطولة غرب آسيا التاسعة التي أقيمت في العراق بعد فوزه المستحق على حساب المنتخب العراقي بهدف نظيف في الختام، والظفر بأول لقب تاريخي في هذه المسابقة، لافتين إلى أن ما وصلت إليه الرياضة البحرينية اليوم يعدّ مفخرة لكافة الشعب.

وعبّر الرياضيون عن تقديرهم للدور الجبار الذي قام به سمو الشيخ ناصر بن حمد آل خليفة ممثل جلالة الملك للأعمال الخيرية وشؤون الشباب رئيس المجلس الأعلى للشباب والرياضة، إلى جانب دور سمو الشيخ خالد بن حمد آل خليفة النائب الأول لرئيس المجلس الأعلى للشباب والرياضة رئيس اللجنة الأولمبية البحرينية، بالإضافة إلى دور المعنيين في اتحاد الكرة وكذلك اللاعبين وأعضاء الجهاز الفني والإداري، مؤكدين أن منتخبنا الوطني رفع راية الوطن خفاقة في هذا المحفل الرياضي الكبير.

مفعول السحر

قال الرياضي المعروف زهير توفيقي أن كلمات سمو الشيخ ناصر بن حمد آل خليفة ممثل جلالة الملك للأعمال الخيرية وشؤون الشباب رئيس المجلس الأعلى للشباب والرياضة ورعايته المباشرة للمنتخب لها مفعول السحر على عطاء اللاعبين، وتحفيزهم على الدوام من أجل رفع علم المملكة عاليا في مختلف المحافل الرياضية، مشيرًا إلى أن التتويج بلقب بطولة غرب آسيا في هذا التوقيت يشكّل نقطة مضيئة في تاريخ الكرة البحرينية بدعم وقيادة سموه إلى جانب سمو الشيخ خالد بن حمد آل خليفة.

وأعرب زهير توفيقي عن خالص التهاني والتبريكات لمقام حضرة صاحب الجلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة عاهل البلاد المفدى، وصاحب السمو الملكي الأمير خليفة بن سلمان آل خليفة رئيس مجلس الوزراء، وصاحب السمو الملكي الأمير سلمان بن حمد آل خليفة ولي العهد الأمين، نائب القائد الأعلى، النائب الأول لرئيس مجلس الوزراء بمناسبة الإنجاز التاريخي لمنتخبنا الوطني الأول لكرة القدم الفائز بلقب بطولة غرب آسيا التاسعة التي اختتمت مؤخرا بجمهورية العراق. كما هنأ توفيقي سمو الشيخ ناصر بن حمد آل خليفة ممثل جلالة الملك للأعمال الخيرية وشؤون الشباب، رئيس المجلس الأعلى للشباب والرياضة، وسمو الشيخ خالد بن حمد آل خليفة النائب الأول لرئيس المجلس الأعلى للشباب والرياضة، رئيس اللجنة الأولمبية البحرينية.

وأكد توفيقي أن الإنجاز يجسد الرعاية الفائقة التي تحظى بها الحركة الرياضية من قبل جلالة الملك، وحرص جلالته المتواصل على تقديم كل أشكال الدعم والرعاية لأبناء البحرين لتمثيل المملكة بأفضل صورة، كما أنه انعكاس طبيعي لما يوليه سمو الشيخ ناصر بن حمد آل خليفة من دعم متواصل للقطاع الرياضي وتجسيد واضح لرؤيته للنهوض بمسيرة العمل الشبابي والرياضي، وتحديدا الارتقاء بكرة القدم تحقيقا لهدف الوصول إلى مونديال كأس العالم 2022 أو 2026م مستقبلا، مشيدا كذلك بالدور البارز لسمو الشيخ خالد بن حمد آل خليفة في دعم الحركة الرياضية وتسخير كل الإمكانات أمام سائر المنتخبات لتحقيق أفضل النتائج والمستويات، منوها في ذات الوقت بالجهود التي تبذلها اللجنة الأولمبية برئاسة سموه في دعم الاتحادات الوطنية. 

ولم يفوّت زهير توفيقي التهنئة للشيخ علي بن خليفة آل خليفة رئيس الاتحاد البحريني لكرة القدم، مشيدا بالجهود التي بذلها الاتحاد في توفير مختلف الظروف المثالية أمام المنتخب، وكذلك بالروح العالية التي ظهر عليها لاعبو المنتخب وما قدموه من مردود فني كان محط إعجاب الجميع ليسعدوا القيادة والشعب البحريني، متمنيا لمنتخبنا الوطني المزيد من التوفيق والنجاح في قادم المشاركات.

الثالثة ثابتة

وعبّر الحكم المونديالي نواف شكرالله عن سعادته الكبيرة بتتويج منتخبنا الوطني بلقب بطولة غرب آسيا الكروية، وقال للملحق الرياضي بأخبار الخليج: نأمل أن يكون هذا التتويج بارقة الأمل في الوصول إلى مونديال كأس العالم القادم 2022, وأن تكون الثالثة ثابتة بعد محاولتين سابقتين لمنتخبنا كان فيهما قريبا من الوصول إلى النهائيات، وذلك على غرار وصول الطاقم المونديالي في كأس العالم في مناسبتين سابقتين، مشيرًا إلى أن بلوغ النهائيات سيكون الحدث الأضخم في تاريخ كرة القدم البحرينية.

وأكد شكرالله أن الإنجاز الرياضي هو تجسيد حقيقي لما يحظى به القطاع الشبابي والرياضي من رعاية واهتمام، والحرص المتنامي على توفير كافة الإمكانات لأبناء البحرين لتمثيل المملكة خير تمثيل وتحقيق الإنجازات التي تعزز من مكانة الوطن بمختلف المحافل الخارجية، موضحًا أن الإنجاز هو ثمرة لاستراتيجية سمو الشيخ ناصر بن حمد آل خليفة والذي يقود الرياضة البحرينية إلى المزيد من التقدم والنماء وفق رؤية عصرية جديدة تقوم على العمل الاحترافي والنهج الإداري المنظم، بالإضافة إلى دور سموه المشهود في تحفيز ودعم اللاعبين لما يمثله سموه من أنموذج رياضي يحتذى به، مشيدا بدعم واهتمام سمو الشيخ خالد بن حمد آل خليفة والذي لا يدخر جهدا في تسخير كل الإمكانات المتاحة لدعم المنتخبات الوطنية انطلاقا من الدور الهام والمتميز الذي تلعبه اللجنة الأولمبية البحرينية في رعاية الاتحادات الرياضية.

كما هنأ الحكم المونديالي نواف شكرالله الشيخ علي بن خليفة بن أحمد آل خليفة رئيس الاتحاد البحريني لكرة القدم والشيخ خالد بن سلمان آل خليفة نائب الرئيس للشؤون الفنية رئيس لجنة المنتخبات وبقية الأعضاء، مثمنا الجهود التي بذلها الاتحاد في سبيل تحقيق هذا الإنجاز الرياضي، والذي قاد الكرة البحرينية إلى تحقيق أول بطولة في التاريخ. 

الرعاية الكبيرة

ومن جانبه قال لاعب منتخبنا الوطني ونادي المحرق الكابتن جمال راشد أن وصولنا إلى هذا الإنجاز يعدّ دليلا قاطعا على الرعاية والاهتمام الذي يحظى به المنتخب من قبل القيادة الرشيدة وسمو الشيخ ناصر بن حمد آل خليفة ممثل جلالة الملك للأعمال الخيرية وشؤون الشباب رئيس المجلس الأعلى للشباب والرياضة، إلى جانب اهتمام ومتابعة سمو الشيخ خالد بن حمد آل خليفة النائب الأول لرئيس المجلس الأعلى للشباب والرياضة رئيس اللجنة الأولمبية البحرينية، ودور اتحاد الكرة والمسؤولين في منتخبنا من جهاز فني وإداري.

وأشاد جمال راشد بالمستوى المتميز الذي ظهر عليه لاعبو المنتخب على امتداد منافسات البطولة، وأدائهم الرجولي في المباراة النهائية بينهم وبين المنتخب العراقي الشقيق صاحب الأرض والجمهور بكل جدارة واقتدار، ويكونوا خير سفراء لوطنهم في هذا المحفل القاري، متمنيا للمنتخب المزيد من التوفيق والنجاح في التصفيات الآسيوية المزدوجة من أجل بلوغ المونديال القادم 2022, معربا عن أمله في أن يكون هذا الإنجاز بداية الطريق نحو تحقيق المزيد من الإنجازات المشرفة تجسيدا لرؤية سمو الشيخ ناصر بن حمد آل خليفة.

شكرا لقيادتنا

وقال المدرب الوطني محمد المحرقي بهذه المناسبة الغالية: نبارك لأنفسنا تحقيق لقب بطولة غرب آسيا على حساب المنتخب العراقي، ونوجّه شكرنا الخاص إلى قيادتنا الرشيدة وإلى سمو الشيخ ناصر بن حمد آل خليفة ممثل جلالة الملك للأعمال الخيرية وشؤون الشباب رئيس المجلس الأعلى للشباب والرياضة، إلى جانب سمو الشيخ خالد بن حمد آل خليفة النائب الأول لرئيس المجلس الأعلى للشباب والرياضة رئيس اللجنة الأولمبية البحرينية، وإلى الأخوة رئيس وأعضاء مجلس إدارة اتحاد الكرة والجهاز الفني والإداري وجميع اللاعبين في المنتخب.

وقال المحرقي: إن هذا الإنجاز يعكس بما لا يدع مجالا للشك طبيعة الجهود الجبارة التي يقدمها سمو الشيخ ناصر بن حمد آل خليفة في رعايته المباشرة للمنتخب، وحرصه على بلوغ الأهداف المنشودة، ومنها التأهل إلى كأس العالم القادمة، وأن منتخبنا الوطني سيحظى بالمزيد من الدعم في قادم المشاركات، بما يتوافق والرغبة في صناعة منتخب قوي يشرّف الكرة البحرينية على الدوام.

كلمات دالة

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

لا تتردد في إعطاء تعليقك ومشاركة رأيك

الاسم:
النص:
تبقى لديك (600حرف

aak_news