العدد : ١٥١٥٤ - الخميس ١٩ سبتمبر ٢٠١٩ م، الموافق ٢٠ محرّم ١٤٤١هـ

العدد : ١٥١٥٤ - الخميس ١٩ سبتمبر ٢٠١٩ م، الموافق ٢٠ محرّم ١٤٤١هـ

الثقافي

نـــبــــض : تعالي اعيدي إلي وصال الندى

نصوص – علي الستراوي

السبت ١٧ ٢٠١٩ - 10:49

1

قوافل ليلي لاتغادر فرسانها 

وأشجان قلبي في الهوى غافية

تعالي اعيدي إلي وصال الندى 

فقبلك كانت ورود الحياة.. 

على غصنها ذابلة 

وبعدك كل الذي في الفؤاد 

سنابل طلع على أعرافه واقفه 

2

قال لي والظل أفق قبل المغيب 

أنت من؟ 

قلت أنا الوطن: الذي لا يموت 

 (بحرين) سر عافيتي وانتمائي العريق 

يا سيد الليل..

هم ابحروا بعيدًا عن المدينة..

وبقيت خطواتهم علامات فوق صواري السفن 

لماذا غادروا سريعًا..

ومن خلفهم ظلت حكايات لأسئلة ضائعة الأجوبة؟!

4

في معترك متعب يا حبيبتي 

فصلت لك ملاحم بطولاتي 

ودون الآخرين كنت على صارية الانتظار..

تعيدين صدق نوايا المحبين.

5

حرائق في الأكف..

لأن حروفنا نار..

فلا تطفئوا قلوبنا بالحريق..

الماء ماؤنا..

والنبع مغتصب الطريق !

يصحو على شجر يحتضر..

في سيرته حكايات المدن الضائعة..

وسادة لهم في الجهات صحوة النور 

دفء الشتاء على منقلة الحكايات..

بيت كلما بعدت السنوات عن جدرانه..

اقترب اكثر من الضياع !

في منتصف الطريق..

اشارت إلى طفلها بالرحيل..

سيدة لا ترتدي عباءة الخوف..

ولا تمشي على اطراف احزانها بالصمت..

تهز مهد صغيرها بانشودة الحياة..

وفوق كل مرتفع تتجوسق بالحكايات !

8

ستظل..

كما قال ابي: ..

ارجوحة تدور بالتعب..

والصغار يدورون حولها بالقهقهات..

والأرض حُبلى..

قبل أوان الطلع..

كان ابي يحرث الأرض..

ويصلح ما تفتق من الساقية!

a.astrawi@gmail.com

كلمات دالة

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

لا تتردد في إعطاء تعليقك ومشاركة رأيك

الاسم:
النص:
تبقى لديك (600حرف

aak_news