العدد : ١٥١٢٦ - الخميس ٢٢ أغسطس ٢٠١٩ م، الموافق ٢١ ذو الحجة ١٤٤٠هـ

العدد : ١٥١٢٦ - الخميس ٢٢ أغسطس ٢٠١٩ م، الموافق ٢١ ذو الحجة ١٤٤٠هـ

عربية ودولية

التحالف يستهدف منطقة تشكل تهديدا للحكومة اليمنية في عدن

الاثنين ١٢ ٢٠١٩ - 01:00

عدن – الوكالات: تدخل التحالف العربي امس في عدن دعما للحكومة الشرعية اليمنية بعد أن سيطر الانفصاليون الجنوبيون بشكل فعلي على المدينة الساحلية.

ونقل التلفزيون الرسمي السعودي عن بيان أن التحالف «استهدف احدى المناطق التي تشكل تهديدا مباشرا لاحد المواقع المهمة للحكومة الشرعية اليمنية» في اشارة الى حكومة الرئيس عبد ربه منصور هادي.

وقال مسؤول محلي لرويترز ان التحالف استهدف قوات انفصالية في منطقة محيطة بالقصر الرئاسي شبه الخاوي في حي كريتر. 

وأضاف البيان «ستكون هذه العملية الاولى وستليها عملية أخرى في حال عدم التقيد ببيان قوات التحالف». وأضاف «لا تزال الفرصة سانحة للمجلس الانتقالي للانسحاب الفوري».

وبعد مرور عدة ساعات من اعلان التحالف لم تظهر مؤشرات على أن قوات المجلس الانتقالي الجنوبي تستعد لمغادرة معسكرات تابعة للحكومة سيطرت عليها السبت.

وقال نائب رئيس المجلس الانتقالي الجنوبي هاني علي بريك على تويتر ان المجلس لا يزال ملتزما بالتحالف لكنه يؤكد «عدم التفاوض تحت وطأة التهديد». ووافق المجلس في وقت سابق على وقف لاطلاق النار.

وفي الرياض استقبل العاهل السعودي الملك سلمان بن عبدالعزيز الرئيس اليمني عبد ربه منصور هادي وقد بحثا «مستجدات الأوضاع في المنطقة وخاصة على الساحة اليمنية، ومختلف الجهود تجاهها في سبيل تحقيق الأمن والاستقرار»، بحسب ما أفادت وكالة الأنباء السعودية التي أوضحت أن اللقاء حضره وزير الداخلية ورئيس الاستخبارات العامة. 

وفي تغريدة، أكد نائب وزير الدفاع السعودي الأمير خالد بن سلمان دعم الرياض «للحكومة الشرعية في اليمن»، مؤكدا ضرورة «الحفاظ على وحدة واستقرار البلاد».  

الى ذلك، دعت السعودية السبت أطراف النزاع في عدن إلى «اجتماع عاجل» بهدف «مناقشة الخلافات وتغليب الحكمة والحوار». 

وقتل نحو 40 شخصا واصيب 260 منذ الخميس في القتال الدائر بين الانفصاليين الجنوبيين والقوات الحكومية.

ونقل البيان عن منسقة الشؤون الإنسانية في اليمن ليز غراندي قولها «من المؤلم أنه خلال عيد الأضحى، هناك عائلات تبكي أحباءها بدلا من الاحتفال سويا بسلام». 

وقال بيان الأمم المتحدة «قتل وجرح عدد من المدنيين منذ 8 أغسطس الماضي حين اندلع القتال في مدينة عدن. وتفيد تقارير أولية بأن ما يصل إلى 40 شخصا قتلوا و260 جرحوا». 

وأكدت منظمة أطباء بلا حدود في بيان أنها قدمت العلاج لـ119 مصابا في أقل من 24 ساعة في مستشفى تديره المنظمة في عدن.  

ودعت غراندي السلطات إلى «ضمان وصول المؤسسات الإنسانية بدون عوائق» إلى عدن، مشيرة إلى أن هناك 34 منظمة إنسانية عاملة في عدن وتقدم مساعدات غذائية إلى نحو 1.9 مليون شخص. 

وأشارت غراندي الى أن ميناء عدن هو أحد المنافذ الرئيسية للمساعدات الإنسانية إلى اليمن. 

كلمات دالة

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

لا تتردد في إعطاء تعليقك ومشاركة رأيك

الاسم:
النص:
تبقى لديك (600حرف

aak_news