العدد : ١٥١٨١ - الأربعاء ١٦ أكتوبر ٢٠١٩ م، الموافق ١٧ صفر ١٤٤١هـ

العدد : ١٥١٨١ - الأربعاء ١٦ أكتوبر ٢٠١٩ م، الموافق ١٧ صفر ١٤٤١هـ

المال و الاقتصاد

«ممتلكات» تستثمر في قطاع التعليم في البحرين

الثلاثاء ٢٣ يوليو ٢٠١٩ - 10:16

قامت الدكتورة سوزان ساكستون، رئيس الجامعة الأمريكية بالبحرين، خلال زيارتها إلى مكاتب شركة ممتلكات البحرين القابضة (ممتلكات)، صندوق الثروة السيادي لمملكة البحرين، يوم أمس باطلاع محمود هاشم الكوهجي، الرئيس التنفيذي لممتلكات على آخر التطورات والاستعدادات لاستقبال الفوج الأول من طلبتها في شهر سبتمبر 2019.

ومن الجدير بالذكر أن ممتلكات قد قامت مؤخرًا بالاستثمار في صندوق العلم، والذي يعد منصة تعليمية مقرها البحرين، تم تأسيسها بهدف تطوير قطاع التعليم في البحرين ومنطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، والذي سيتم من خلاله إدارة الجامعة الأمريكية بالبحرين. هذا وتصل الطاقة الاستيعابية الكلية للجامعة والتي ستفتح أبوابها في شهر سبتمبر حوالي 4,000 طالب، كما ستوفر كليات متخصصة في الهندسة، إدارة الأعمال، والتصميم والعمارة.

وفي هذا الصدد، قال محمود هاشم الكوهجي، الرئيس التنفيذي لشركة ممتلكات: "نؤمن في ممتلكات بأن الاستثمار في قطاع التعليم هو استثمار في اقتصاد المملكة والمستقبل، حيث يعد التعليم حجر الأساس لتحقيق صحة أفضل وتحسين فرص التوظيف بالإضافة إلى تمكين الأفراد. وبالمعدل على الصعيد العالمي، فإن كل سنة إضافية من التعليم يحصل عليها الناشئة تعمل على زيادة مدخوله عند بلوغ سن العمل بنسبة 10%. وفي ظل ارتفاع أعداد الشباب في البحرين، يتزايد الطلب على التعليم العالي بنسبة 6%، إلا أن مؤسسات التعليم العالي في المملكة تحتوي ثلث إجمالي عدد الطلاب المسجلين فقط. ولهذا السبب قمنا بالاستثمار في صندوق العلم لتلبية الطلب المتزايد على التعليم والمساعدة في بناء مجتمع أكثر إنتاجيةً وازدهارًا".

ومن جانبها، قالت الدكتورة سوزان ساكستون، رئيس الجامعة الأمريكية بالبحرين: "إن تأسيس الجامعة الأمريكية بالبحرين يدعم مساعي المملكة لتحقيق التميز الأكاديمي وتعزيز مكانتها كنموذج تعليمي يحتذى به في المنطقة. ومن خلال تركيزها على مخرجات التعليم وقابلية التوظيف لخريجيها، تجمع الجامعة الأمريكية بالبحرين ما بين التعليم الديناميكي وهيئة تدريس عالية الجودة بالإضافة إلى توفير مباني حديثة وحياة اجتماعية نشطة داخل الحرم الجامعي بهدف تنمية جيل محترف من شباب المستقبل يتمتعون بالثقة والخبرات التي تمكنهم من تحقيق النجاح ضمن البيئة التنافسية العالمية".

وتُعتبر الجامعة الأمريكية بالبحرين أول جامعة تقام على الطراز الأمريكي في المملكة، وقد تم إنشاء حرم الجامعة على مساحة 75,000 متر مربع في منطقة الرفاع، وستشمل صفوفًا دراسية ومختبرات حديثة التجهيز، بالإضافة إلى قاعة متطورة تقنيًا، ومساحات مشتركة للطلاب، ومرافق رياضية متكاملة.

وقد قام صندوق العلم بالدخول في شراكة مع أحد أبرز مشغلي المدارس ذات المناهج الأمريكية، لإدارة وتشغيل مدرسة أمريكية في البحرين.

هذا وسيواصل صندوق العلم البحث عن الفرص الاستثمارية في قطاع التعليم في المملكة ومنطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا.

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

لا تتردد في إعطاء تعليقك ومشاركة رأيك

الاسم:
النص:
تبقى لديك (600حرف

aak_news