العدد : ١٥٢٤٠ - السبت ١٤ ديسمبر ٢٠١٩ م، الموافق ١٧ ربيع الآخر ١٤٤١هـ

العدد : ١٥٢٤٠ - السبت ١٤ ديسمبر ٢٠١٩ م، الموافق ١٧ ربيع الآخر ١٤٤١هـ

قضـايــا وحـــوادث

«الشرعية» تقضي بأحقية أب في حضانة نـجـله بـعد إدانـة الأم بـحـكم جنائي

الثلاثاء ١٦ يوليو ٢٠١٩ - 11:07

قضت المحكمة الصغرى الشرعية الثالثة بصفة مستعجلة بضم حضانة طفل إلى والده بعد إدانة طليقته في قضية مخلة بالشرف وحكم بحبسها سنة وتغريمها 100 دينار، وألزمت المحكمة الزوجة المدعى عليها المصروفات.

وكانت المحامية فوزية جناحي وكيلة الزوج قد رفعت دعوى أمام المحكمة الشرعية بصفة مستعجلة لضم حضانة الطفل إلى والده «موكلها» وقالت فيها إن المدعى عليها مطلقة من المدعي، ولها منه الابن البالغ من العمر 7 سنوات، وقد أدينت في جريمة مخلة بالشرف، وحكم عليها بالحبس مدة سنة مع النفاذ وتم تأييد الحكم من محكمة الاستئناف، وكانت قد تحصلت على حكم مستعجل لها بالحضانة في عام 2015 ولكن بعد ثبوت الجرم عليها، وعدم امتلاكها لمقومات الحضانة، فإن المدعي يطلب ضم حضانة الابن له.

وحاول وكيل الأم الدفع بعدم اختصاص المحكمة المستعجلة بنظر الدعوى حيث إن طلب المدعي هو إسقاط الحضانة وهو طلب موضوعي، إلا أن المحكمة ردت بأن القضاء المستعجل قد وجد لاتخاذ إجراءات وقتية صيانة لمصالح الخصوم دون أن يتعرض هذا القضاء لأصل الحقوق المتنازع عليها، إعمالا لقاعدة «لا ضرر ولا ضرار»، وهو ما تقرره المادة 25 مكرر من قانون الإجراءات الشرعية، حيث جاءت بتقرير نفقة وقتية ونفقة واجبة وأجرة الحاضنة وأجرة المسكن وحق الحضانة وتسليم الصغير وتنظر على وجه الاستعجال.

وأشارت المحكمة إلى الحكم الجنائي الصادر بحق الزوجة وما فيه من أمور ثابتة تستوجب نقل الحضانة بصفة مؤقتة حتى يتم التحقيق في الأصلح من الحاضنين، وقالت إن الابن كان مقيما مع والده في الفترة السابقة، والأصلح أن يبقى معه حتى يصدر الحكم الموضوعي، وعليه فالمحكمة تحكم بحضانة الابن إلى والده وتلزم المدعى عليها الزوجة بالمصاريف.

كلمات دالة

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

لا تتردد في إعطاء تعليقك ومشاركة رأيك

الاسم:
النص:
تبقى لديك (600حرف

aak_news