العدد : ١٥١٥٣ - الأربعاء ١٨ سبتمبر ٢٠١٩ م، الموافق ١٩ محرّم ١٤٤١هـ

العدد : ١٥١٥٣ - الأربعاء ١٨ سبتمبر ٢٠١٩ م، الموافق ١٩ محرّم ١٤٤١هـ

ثلثاء المعتوق

محمد المعتوق

كل التوفيق لمنتخب شباب اليد

تتجه أنظار عشاق كرة اليد البحرينية إلى شاشات التلفاز مساء اليوم عند الساعة التاسعة بتوقيت البحرين لمتابعة اللقاء المرتقب بين منتخبنا الوطني لشباب اليد والمنتخب المجري مباشرة من إسبانيا البلد المنظم لنهائيات كاس العالم لمنتخبات الشباب والتي تقام في الفترة الممتدة من 16-28 يوليو، وكان منتخبنا الشاب قد غادر إلى البرتغال قبل أسبوع من الآن والدخول في معسكر تدريبي قصير لعب خلاله ثلاث مباريات في غاية الأهمية وهي الرحلة التحضيرية الثانية لمنتخب الشباب بعد رحلته الأولى الناجحة إلى بلاد الفراعنة واللعب في مصر مباراتين تجريبيتين أمام المنتخب المصري للناشئين والشباب وقدم الفريق مستوى جيدا رغم الخسارة وبعدها العودة إلى البحرين مع انتهاء المعسكر فإن تحضيراته الجادة والمركزة على صالة اتحاد اليد بالبحرين لم تتوقف واستمرت على مدى أسبوع ومن ثم التوجه إلى معسكر البرتغال القصير في طريقه إلى إسبانيا البلد المنظم لنهائيات كأس العالم ولعب منتخبنا في البرتغال ثلاث مباريات حاسمة أمام المنتخب البرتغالي البلد المضيف للمعسكر ومنتخب تشيلي والمنتخب الأمريكي وكان لمنتخبنا الوطني الغلبة على المنتخب الأمريكي والخسارة من البرتغال وتشيلي وهي المباريات الثلاث الأخيرة لمنتخبنا في طريق الاستعداد إلى العالمية.

وكانت القرعة قد أوقعت منتخبنا أمام منتخبات المجر والبرتغال والبرازيل وكرواتيا وكسوفو ومساء اليوم عند الساعة التاسعة سوف يكون لمنتخبنا موعد في أولى مواجهاته الافتتاحية الرسمية أمام المنتخب المجري.

فوز منتخبنا على المنتخب المجري مساء اليوم احتمال قائم بدرجة كبيرة إذ لا شيء صعب أو مستحيل في عالم الرياضة أمام الثقة بالذات وعدم الخوف، وكما يقال الخوف نصف الخسارة، وأعتقد بأنه بالفوز على المجر مساء اليوم يمكن أن نجر المنتخب البرازيلي إلى خسارة أخرى والاقتراب من التأهل إلى الدور الثاني، وكان جدول المسابقات قد وضع المنتخب البرتغالي في المواجهة الثانية لمنتخبنا ثم البرازيل في الثالثة وكرواتيا في المواجهة الرابعة ويختم منتخبنا مواجهات الدور التمهيدي في المجموعة باللعب أمام كسوفو.

ويحتاج منتخبنا الشاب إلى العزيمة وقوة الإرادة والحظ في المواجهات العالمية القادمة إلى جانب الاستمتاع باللعب دون تردد أو خوف وتقديم المستوى الذي يليق بكرة اليد البحرينية وأن فرص تمثيل منتخبات الشباب لا تتكرر كثيرا وهي فرصة من دهب يجب استثمارها بالشكل المناسب كل التوفيق لمنتخبنا الشاب.

إقرأ أيضا لـ"محمد المعتوق"

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

لا تتردد في إعطاء تعليقك ومشاركة رأيك

الاسم:
النص:
تبقى لديك (600حرف

aak_news