العدد : ١٥١٢٦ - الخميس ٢٢ أغسطس ٢٠١٩ م، الموافق ٢١ ذو الحجة ١٤٤٠هـ

العدد : ١٥١٢٦ - الخميس ٢٢ أغسطس ٢٠١٩ م، الموافق ٢١ ذو الحجة ١٤٤٠هـ

المال و الاقتصاد

وزير النفط يلتقي برئيس وأعضاء جمعية مهندســي البترول العالمية 

الاثنين ١٥ يوليو ٢٠١٩ - 15:52

استقبل الشيخ محمد بن خليفة آل خليفة وزير النفط الدكتور سامي النعيم رئيس جمعية مهندسي البترول العالمية الذي قدم له الاعضاء الجدد لجمعية مهندسي البترول العالمية – فرع البحرين وبحضور السيدة ميشيل بويد مديرة جمعية مهندسي البترول  في الشرق الأوسط وشمال إفريقيا والسيد فيصل الغنيش المدير الاقليمي في الشرق الاوسط وشمال افريقيا والسيد خالد زين العابدين المدير الاقليمي السابق وعدد من كبار المسئولين في الهيئة الوطنية للنفط والغاز والشركة القابضة للنفط والغاز وشركة تطوير للبترول. 

وفي بداية اللقاء رحب وزير النفط بجميع الحضور الكرام، مشيداً بالجهود التي تبذلها جمعية مهندسي البترول لاستقطاب العديد من الفعاليات الدولية لاثراء الساحة العلمية بالمواضيع المهمة ذات العلاقة في القطاع النفطي والصناعي في مملكة البحرين. ولا سيما مؤتمر ومعرض الشرق الاوسط للنفط والغاز (ميوس) الذي يعتبر من اكبر الفعاليات المتخصصة في النفط والغاز وبمشاركة واسعة من مختلف الشركات المحلية والاقليمية والعالمية الذي يقام في مملكة البحرين كل عامين تحت الرعاية الكريمة من لدن صاحب السمو الملكي الامير خليفة بن سلمان آل خليفة رئيس الوزراء الموقر. وقد تطرق الوزير في حديثه إلى أهم المشاريع النفطية التي تقوم بها مملكة البحرين كمشروع مصفاة البحرين ومرفا الغاز المسال وغيرها من المشاريع المهمة بالاضافة الى التعاون مع مختلف الشركات النفطية العالمية كشركة ايني الايطالية وتوتال الفرنسية في تطوير القطاع النفطي في مملكة البحرين.
 وفي ختام كلمته هنأ الوزير الاعضاء الجدد لجمعية مهندسي البترول العالمية فرع البحرين برئاسة السيد عمار شعبان، مشيدا بدور الشباب في تطوير مختلف الانشطة والفعاليات المتخصصة لما يمتلكونه من قدرات وكفاءات عالية في مجالات العلوم والتكنولوجيا والهندسة والرياضيات، متمنيا للاعضاء الجدد كل التوفيق والنجاح في تحقيق المزيد من الانجازات والطموحات العالية في هذا القطاع الحيوي والمهم. مؤكدا معاليه على حرص الهيئة الوطنية للنفط والغاز لتقديم سبل الدعم والمساندة لجميع فعاليات الجمعية لتحقيق الاهداف المرجوة.
وخلال اللقاء استعرض الدكتور سامي النعيم في كلمته عن أهم انشطة وفعاليات الجمعية الحالية والمستقبلية وذلك بالتعاون مع مختلف الجهات والمنظمات المتخصصة في هذا المجال الحيوي، مثمنا عاليا دعم ومساندة الشيخ محمد بن خليفة آل خليفة وزير النفط المستمرة التي ساهمت في النجاح المُميَّز لجميع انشطة وفعاليات الجمعية. 

الجدير بالذكر بأن جمعية مهندسي البترول هي منظمة عالمية مهنية غير هادفة للربح تأسست في عام 1957 كأحد فروع المعهد الأمريكي لمهندسي التعدين، وقد أُدرجت كمنظمة مستقلة في عام 1985، حيث تُعتبر جمعية مهندسي البترول العالمية أكبر منظمة تهتم بشئون أعضائها الفنيين في اختصاصات النفط والغاز وذلك بهدف جمع ونشر وتبادل الخبرات والمعلومات وأفضل الممارسات الفنية المتعلقة باستكشاف وتكرير وإنتاج الموارد النفطية والغازية والتكنولوجيات ذات العلاقة وتوفير الفرص التدريبية للفنيين لتعزيز كفائتهم التقنية والفنية. وتعمل جمعية مهندسي البترول العالمية الأم في مجال التنقيب والإنتاج والتي تُعتبر ملتقىً عالمياً لتبادل المعلومات الفنية.

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

لا تتردد في إعطاء تعليقك ومشاركة رأيك

الاسم:
النص:
تبقى لديك (600حرف

aak_news