العدد : ١٥٠٩٠ - الأربعاء ١٧ يوليو ٢٠١٩ م، الموافق ١٤ ذو القعدة ١٤٤٠هـ

العدد : ١٥٠٩٠ - الأربعاء ١٧ يوليو ٢٠١٩ م، الموافق ١٤ ذو القعدة ١٤٤٠هـ

أخبار البحرين

في ختام ورشة السلام من أجل الازدهار: الـتـركـيز على تـحـقيق الازدهـار الاقـتـصادي للشعب الفلسطيني

الخميس ٢٧ يونيو ٢٠١٩ - 01:05

المطالبة بالتواصل مع الشباب الذين يواجهون معدلات بطالة مرتفعة

لاجارد تصف المرأة بأنها السلاح السري للقوى العاملة


اختتمت ورشة السلام من أجل الازدهار أمس بعد يومين من المناقشات التي ركزت على تحقيق الازدهار الاقتصادي للشعب الفلسطيني وتنويع الفرص أمامه، حيث تضمنت جلسات اليوم الثاني مناقشات حول مجموعة من القضايا، بما في ذلك الحاجة إلى تطوير القوى العاملة، وخلق فرص العمل، وتطوير البنية التحتية بمساهمة القطاع الخاص والمنظمات الدولية. كما تحدث بعض المستثمرين الدوليين وقادة الحكومات المشاركين عن الشروط اللازمة لنجاح الخطة التي قدمها البيت الأبيض.

وركزت إحدى الجلسات النقاشية على احتياجات التنمية الاقتصادية في المنطقة، حيث أكدت كريستين لاجارد المدير العام لصندوق النقد الدولي، ومحمد بن عبدالملك آل الشيخ وزير الدولة بالمملكة العربية السعودية على الحاجة إلى التواصل الفعّال مع فئة الشباب المتنامية بشكل كبير، والذين يواجهون معدلات بطالة مرتفعة، ووصفت لاجارد المرأة بأنها «السلاح السري للقوى العاملة»

وانضم قادة رواد الأعمال خالد الرميحي ودانييل مينتز إلى أخصائيي البنية التحتية في محادثة لمناقشة البيئة اللازمة لتحفيز الاستثمارات، حيث أشاروا إلى أن الاستثمارات غالبًا ما تكون موجودة في المناطق التي يوجد فيها الأمن والاستقرار، وتكون سيادة القانون فيها متأصلة في المجتمع، وقالوا إن قادة الأعمال الذين يثقون في البيئة التي يستثمرون فيها سوف يقومون في نهاية المطاف باستثمارات متنوعة ومثمرة.

تلا ذلك محادثة حول تطوير القوى العاملة من خلال تمكين المرأة، شاركت فيها الأستاذة هالة الأنصاري أمين عام المجلس الأعلى للمرأة في مملكة البحرين، ودينا باول، والسفيرة جوزيت شيران، ورائدة الأعمال المصرية الناجحة ريم فوزي.

وبعد ذلك شارك كبير مستشاري البيت الأبيض جاريد كوشنر ورئيس وزراء المملكة المتحدة السابق توني بلير في محادثة حول أهمية المشاركة الفاعلة بين القادة العالميين وأصحاب المصلحة الإقليميين.

وشهدت الجلسة الختامية للورشة مناقشة بين السيد ستيف منوتشين وزير الخزانة الأمريكي، والشيخ سلمان بن خليفة آل خليفة وزير المالية والاقتصاد الوطني بمملكة البحرين، ومحمد بن عبدالله الجدعان وزير المالية بالمملكة العربية السعودية، والسيد عبيد بن حميد الطاير وزير الدولة للشؤون المالية بدولة الإمارات العربية المتحدة، حول الشروط والآليات اللازمة لتحقيق التحول الاقتصادي.

وخلال الجلسة النقاشية قال وزير المالية والاقتصاد الوطني في مملكة البحرين «ان التجربة الناجحة لدول الخليج الثلاث الممثلة في هذه الجلسة في تنويع اقتصاداتها اعتمدت على تهيئة الظروف المناسبة لتطوير القطاع الخاص مع إعادة تحديد موقع القطاع العام كمنظم وشريك فعال في التنمية».

كلمات دالة

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

لا تتردد في إعطاء تعليقك ومشاركة رأيك

الاسم:
النص:
تبقى لديك (600حرف

aak_news