العدد : ١٥١٨٤ - السبت ١٩ أكتوبر ٢٠١٩ م، الموافق ٢٠ صفر ١٤٤١هـ

العدد : ١٥١٨٤ - السبت ١٩ أكتوبر ٢٠١٩ م، الموافق ٢٠ صفر ١٤٤١هـ

المال و الاقتصاد

لجنة حوكمة تقنية المعلومات والاتصالات تُراجع ميزانية مشاريع ومشتريات تقنية بقيمة 6 ملايين دينار

الثلاثاء ٢٥ يونيو ٢٠١٩ - 12:39

عقدت لجنة حوكمة تقنية المعلومات والاتصالات بالجهات الحكومية اجتماعها الثامن والعشرين برئاسة الرئيس التنفيذي لهيئة المعلومات والحكومة الإلكترونية محمد علي القائد في مقر الهيئة بالمحرق، ناقشت فيه مستجدات سير المشاريع المعنية باللجنة والمصروفات التشغيلية للجهات الحكومية واطلعت على ما تم تنفيذه من القرارات التي اعتمدتها اللجنة خلال اجتماعاتها السابقة.

في مستهل الاجتماع، رحب رئيس اللجنة محمد القائد بالأعضاء وأشاد بجهودهم التي كان لها الأثر الكبير في دعم المبادرات الرامية لتوحيد معايير تقنية المعلومات والاتصالات بالجهات الحكومية وتقليص الازدواجية في الإنفاق على المشاريع الحكومية المشتركة بما يصب في الارتقاء بقطاع تقنية المعلومات بالمملكة، وهو ما يتماشى مع التوجه الحكومي الهادف لتقليل المصروفات وزيادة الإيرادات الحكومية، ودعا لمزيد من الإنجازات مع مراعاة تطبيق معايير الجودة والكفاءة والتميز لدى تقديم الخدمات الحكومية للمستفيدين منها.

وقامت اللجنة بمراجعة عدد من المشاريع الاستراتيجية الهامة لتقنية المعلومات والاتصالات في هذا الاجتماع، التي بلغت تكلفتها التقديرية قرابة 6 ملايين دينار بحريني، شملت عدداً من المشاريع التقنية الوطنية لعدد من الوزارات والهيئات الحكومية، من أبرزها نظام الحماية الأمنية الطرفية، إلى جانب استعراض المرحلة الثانية من نظام "بنايات"، بالإضافة إلى مشروع تطوير التقارير المالية والحسابية بوزارة المالية والاقتصاد الوطني وذلك باستخدام تقنية ذكاء الأعمال، كما تمت الموافقة على حزمة من المشاريع المتعلقة بتطوير البنية التحتية والشبكات الداخلية الخاصة بوزارة التربية والتعليم والمدراس التابعة لها لضمان جاهزيتها وفق مستويات الأداء المطلوبة، بالإضافة إلى تطوير وتحسين المواقع الإلكترونية لعدد من الجهات الحكومية لتعزيز جانب حماية أمن المعلومات وتحسين تجربة المستخدمين.

كما اعتمدت اللجنة آليات تنفيذ القرارات الصادرة عن اللجنة الوزارية للشئون المالية وضبط الإنفاق، وذلك بالتنسيق مع وزارة المالية والاقتصاد الوطني، التي تم إخضاعها لدراسات معمقة ومراجعاتها ومناقشاتها بصورة مكثفة مع قبل فريق عمل خفض المصروفات التشغيلية لنظم المعلومات وصولاً لأفضل الخيارات المتاحة لتنفيذها من خلال الاستثمار الأمثل في بيئة الحوسبة السحابية والدخول في مفاوضات مع الشركات الكبرى للحصول على أفضل الأسعار والتشجيع على تفعيل ممارسات البيئة الخضراء.

تضم لجنة "حوكمة تقنية المعلومات والاتصالات بالجهات الحكومية" عضوية ممثلين لسبع جهات حكومية وهم كل من: الرئيس التنفيذي لهيئة المعلومات والحكومة الإلكترونية محمد علي القائد (رئيس اللجنة)، نائب الرئيس التنفيذي للعمليات والحوكمة بهيئة المعلومات والحكومة الإلكترونية الشيخ سلمان بن محمد آل خليفة (نائب الرئيس)، والقائم بأعمال نائب الرئيس التنفيذي للتحول الإلكتروني بهيئة المعلومات والحكومة الإلكترونية الدكتور زكريا الخاجة، ووكيل الوزارة المساعد للموارد والمعلومات القائم بأعمال الرئيس التنفيذي لاحتياطي الأجيال القادمة إبراهيم محمد أبل من وزارة المالية، ومنسق عام شئون اللجان من مكتب سمو نائب رئيس مجلس الوزراء رئيس اللجنة العليا لتقنية المعلومات والاتصالات الدكتور عارف عبدالرحمن العبدالكريم، والوكيل المساعد للتخطيط والمعلومات من وزارة التربية والتعليم نوال إبراهيم الخاطر، والوكيل المساعد للموارد والخدمات بوزارة الصحة الأستاذة فاطمة عبدالواحد الأحمد، ومدير إدارة الخدمات المساندة وإدارة المواهب من مجلس التنمية الاقتصادية مها عبدالحميد مفيز، وعميدة كلية تقنية المعلومات من جامعة البحرين الدكتورة لمياء الجسمي.

تجدر الإشارة إلى أن لجنة حوكمة تقنية المعلومات والاتصالات تأسست في 2011م،  بقرار صادر عن نائب رئيس مجلس الوزراء رئيس اللجنة العليا لتقنية المعلومات والاتصالات سمو الشيخ محمد بن مبارك آل خليفة، وتختص اللجنة بوضع معايير الاستخدام والتوظيف الأمثل والرشيد لمشاريع تقنية المعلومات والاتصالات من قبل الجهات الحكومية، فضلاً عن مراجعة الاستراتيجيات للمشاريع المتعلقة بهذا المجال لدى الجهات الحكومية والتكلفة المادية لها، إضافة إلى العمل مع الوزارات والمؤسسات الحكومية لرفع مستويات النضج في مجال تقنية المعلومات، كما تقوم اللجنة بمتابعة كل ما تكلف به من مهام في الشئون المتصلة بمجال عملها من قبل اللجنة العليا لتقنية المعلومات والاتصالات.

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

لا تتردد في إعطاء تعليقك ومشاركة رأيك

الاسم:
النص:
تبقى لديك (600حرف

aak_news