العدد : ١٥٢٠٩ - الأربعاء ١٣ نوفمبر ٢٠١٩ م، الموافق ١٦ ربيع الأول ١٤٤١هـ

العدد : ١٥٢٠٩ - الأربعاء ١٣ نوفمبر ٢٠١٩ م، الموافق ١٦ ربيع الأول ١٤٤١هـ

المال و الاقتصاد

ألبا توفر ٢٥٠ مليون دولار من مشروع الخط السادس

الأحد ٢٣ يونيو ٢٠١٩ - 23:40

تغطية: محمد الساعي

تصوير: عبدالأمير السلاطنة

أكد رئيس مجلس إدارة شركة ألمنيوم البحرين «البا» الشيخ دعيج بن سلمان بن دعيج آل خليفة أن الشركة ستتسلم المرحلة الأخيرة من مشروع خط الصهر السادس في 31 يوليو القادم لتصبح بذلك اكبر مصهر للألمنيوم في العالم.

وقال في تصريحات للصحفيين خلال الجلسة الافتتاحية لحملة السلامة الصيفية «Alba SAFETY GATEWAY»، ان الشركة تركز في نفس الوقت على الاستثمار في الجانب التكنولوجي في المجالات المتعلقة بصناعة الالمنيوم، بما يساهم في رفع الأداء والإنتاج من جانب، وخفض كلف الإنتاج من جانب آخر. 

وأضاف الشيخ دعيج: الإنجاز الاخر الذي تحقق من خلال مشروع الخط السادس هو توفير ما لا يقل عن 250 مليون دولار من الميزانية الكلية للمشروع والتي تبلغ ملياري دولار.

وقال ان الادارة على متابعة مستمرة بالتقدم المتواصل في مراحل هذا المشروع، وفي الوقت الذي نتوقع من الخط السادس انتاج 350 ألف طن هذا العام، فإن إنتاج هذا الخط سيرتفع في العام القادم إلى 540 ألف طن، تضاف إلى انتاج الخطوط الخمسة الأخرى والتي تتجاوز المليون طن، وبالتالي فإننا نتحدث عن انتاج مليون ونصف المليون طن في العام القادم بإذن الله، لتكون ألبا وبكل جدارة أكبر مصهر في العالم.

وفيما يتعلق بأداء الشركة خلال الربع الثاني من العام، خاصة مع تذبذب أسعار الالمنيوم والألومينا، أوضح الشيخ دعيج أن السوق متقلب ومن الصعب التكهن بالأسعار، إلا ان الإدارة تتطلع بتفاؤل إلى النصف الثاني من العام وإلى تحقيق المزيد من الإنجازات مقارنة بالنصف الأول، خاصة مع استكمال مشروع خط الصهر السادس، الامر الذي يعني زيادة حجم الإنتاج. وحتى لو كان هناك بعض التراجع في الأسعار فإن ذلك لا يمثل مشكلة لأن جهود الإدارة مستمرة في تطوير الأداء وزيادة الإنتاج مع الاعتماد على أحدث التكنولوجيا في هذا المجال، بما في ذلك خط الصهر السادس، ومحط الطاقة التي تبلغ ميزانيتها حوالي مليار دولار، الامر الذي يساهم بشكل مباشر في خفض كلف الإنتاج.

من جانب آخر، أكد رئيس مجلس إدارة شركة ألمنيوم البحرين «البا» ان موضوع السلامة يعد الأولوية الأساسية بالنسبة لإدارة البا، وهو جزء من الثقافة والبيئة التي تعمل من خلالها الشركة، حيث تركز على سلامة كل موظف وكل مسؤول وكل زائر، الأمر الذي أسهم في تحقيق إنجاز جديد وكبير في هذا الإطار وهو إنجاز سبعة ملايين ساعة عمل من دون حوادث مضيعة للوقت. 

كما ان الشركة بدأت قبل حوالي ست سنوات بحملة السلامة التي تشهد عاما بعد عام تطورا ومشاركة كبيرة. فهي رسالة نريد ايصالها للجميع بأن السلامة هي التركيز في تحقيق الأهداف التي نعمل ونسعى إلى تحقيقها.

وأطلقت شركة ألمنيوم البحرين (البا)، أمس حملة السلامة الخاصة بفصل الصيف تماشياً مع توقعات الرئيس التنفيذي لشركة البا لعام 2019 تحت عنوان «بوابة السلامة» في قاعة الواحة بالشركة.

وبهذه المناسبة، صرح الرئيس التنفيذي للشركة، تيم موري قائلاً “تعتبر السلامة مسيرة لا تنتهي بالنسبة للشركة. وفي ظل التغيرات التي هي بصددها مع مشروع خط الصهر السادس للتوسعة، يجب علينا التفكير بطريقة مختلفة، وأفضل طريقة لتبني هذا التغيير هي من خلال الاعتقاد الراسخ. 

وأضاف، رغم اتخاذ حملات السلامة طابعاً مختلفاً في كل مرة، إلا أن الرسالة التي تحملها للموظفين والمقاولين هي ذاتها – وهي جعل الاعتبار الأول للسلامة في جميع الأوقات».

هذا وسوف تستمر فعاليات بوابة السلامة على مدى أسبوع كامل، حيث ستضم مجموعة من العروض التوضيحية التي يقدمها أعضاء الإدارة التنفيذية، وزيارات السلامة للدوائر التشغيلية وغير التشغيلية من أجل حث الموظفين في جميع أنحاء الشركة على توخي أعلى مستويات السلامة وتحقيق بيئة عمل دون إجهاد حراري خلال أشهر الصيف.

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

لا تتردد في إعطاء تعليقك ومشاركة رأيك

الاسم:
النص:
تبقى لديك (600حرف

aak_news