العدد : ١٥٢٠٩ - الأربعاء ١٣ نوفمبر ٢٠١٩ م، الموافق ١٦ ربيع الأول ١٤٤١هـ

العدد : ١٥٢٠٩ - الأربعاء ١٣ نوفمبر ٢٠١٩ م، الموافق ١٦ ربيع الأول ١٤٤١هـ

المال و الاقتصاد

«كي بي إم جي» تعقد ندوة حول «القيادة والامتثال لضريبة القيمة المضافة للمؤسسات الصغيرة والمتوسطة»

الثلاثاء ١٨ يونيو ٢٠١٩ - 11:34

عقدت شركة كي بي إم جي في البحرين مؤخرًا في إطار أنشطة منتدى ريادة الأعمال التابع للشركة، ندوةً شارك فيها أكثر من 80 ممثلًا من مجتمع المؤسسات الصغيرة والمتوسط، لمناقشة الشؤون المرتبطة بالقيادة والمرحلة الثانية من تطبيق نظام ضريبة القيمة المضافة في مملكة البحرين.، وذلك في يوم الإثنين 17 يونيو 2019، بفندق الخليج.

وبدءًا من الأول من يوليو 2019، يتوجّب على الشركات التي تبلغ توريداتها السنوية قيمة 500,000 دينار بحريني فما فوق، أن تتسجّل لضريبة القيمة المضافة، كما سيُفرض المطلب عينه على الشركات الأصغر حجمًا التي تبلغ توريداتها السنوية قيمةً أقل من 500,000 دينار بحريني، وذلك بدءًا من الأول من يناير 2020.

خلال الندوة، رحّب جمال فخرو الشريك التنفيذي في شركة كي بي إم جي في البحرين بالحضور وبالمتحدّث الرئيسي تيم موراي الرئيس التنفيذي لشركة ألمنيوم البحرين (ألبا). واستهل فخرو كلمته بالقول: "يُعتبر اعتماد قواعد قيادة مناسبة وسليمة، أساسًا في نجاح الشركات على أنواعها بما فيها المؤسسات الصغيرة والمتوسطة. فمن الضروري أن يكون روّاد الأعمال ملمّين بالطريقة الأمثل لقيادة شركاتهم بشكل فعّال يخوّلهم تجاوز التحدّيات التي يطرحها السوق. وتسعدنا اليوم مشاركة تيم موراي في هذه الفعالية كي يطلعنا على مسيرته القيادية الناجحة."

كانت الكلمة من ثمّ لموراي الذي استعرض مسيرته المهنية والقيادية مع ألبا، كما شارك روّاد الأعمال الحاضرين حكمته وخبرته التي استقاها عبر السنين حول تحسين شركاتهم وتعزيز معدلات النمو فيها مهما كان حجمها. وقال في هذا الإطار: "إن السبيل الوحيد لتحقيق إنجازات مبهرة هو أن نحب ما نقوم به سواء كنّا أرباب عمل أو موظفين، والأحلام لن تتحقق إلا أذا أرفقناها بالأفعال."

من ناحيته، يعتقد فيليب نوريه الشريك ورئيس قسم الضرائب في شركة كي بي إم جي في البحرين، أن المرحلة الثانية من تطبيق نظام ضريبة القيمة المضافة في المملكة، مسألة فائقة الأهمية تتصدّر أولوية كافة الشركات هذا العام. ويوضّح قائلًا: "التغيير هو العنصر الأكثر ثباتًا في الحياة، ونظام ضريبة القيمة المضافة يحمل في جعبته مجموعةً من الالتزامات والتحدّيات بالنسبة للشركات. إلّا أن التحدّيات عادةً ما تكون مرفقةً بفرص هامّة ومن هنا، على المؤسسات الصغيرة والمتوسطة أن تستعد لمواجهة هذه التحدّيات وتحويلها إلى فرص تغيير تعود بالمنفعة على العمل. وقد تتمثّل هذه الفرص باعتماد تكنولوجيا جديدة لمعالجة الإجراءات/المعاملات المتكررة ما يتيح المجال لإدارة الشؤون الضريبية بشكل فعّال وتحسين سير العمليات التشغيلية كذلك." 

وفي ختام الندوة، استعرض هاريش جوبيناث الشريك ورئيس قسم خدمات المؤسسات في شركة كي بي إم جي في البحرين، مزايا منتدى ريادة الأعمال كما شجّع روّاد الأعمال على الاضطلاع بدور فعّال فيه كي يبقوا على اطلاع بآخر التطوّرات في السوق. تأسس منتدى ريادة الأعمال التابع لشركة ي بي إم جي في البحرين في العام 2015 بهدف إرشاد أرباب المؤسسات الصغيرة والمتوسطة وتدريبهم، ومساعدتهم على تعزيز نمو شركاتهم وزيادة أثرها الإيجابي على المجتمع المحلي.

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

لا تتردد في إعطاء تعليقك ومشاركة رأيك

الاسم:
النص:
تبقى لديك (600حرف

aak_news