العدد : ١٥٢١٠ - الخميس ١٤ نوفمبر ٢٠١٩ م، الموافق ١٧ ربيع الأول ١٤٤١هـ

العدد : ١٥٢١٠ - الخميس ١٤ نوفمبر ٢٠١٩ م، الموافق ١٧ ربيع الأول ١٤٤١هـ

أبيض وأسود

هشام الزياني

riffa3al3z@gmail.com

حول هذه الموضوعات..!

تدشين وزارة الداخلية لمشروع الاسعاف الوطني الذي امر بإطلاقه صاحب السمو الملكي الأمير سلمان بن حمد ولي العهد حفظه الله يعتبر من الخطوات الرائدة حتى على مستوى المنطقة.

خدمة الاسعاف المتكاملة خطوة مهمة جدا، وينبغي تطويرها بين فترة وأخرى، كما ان تدشين هذه الخدمة في محافظتي المحرق والجنوبية، انما هو بداية لإطلاق الخدمة في باقي المحافظات.

لا يوجد أهم من الانسان وصحته، وسرعة وصول الاسعاف إلى مكان الحدث تنقذ الارواح، وتقلل نسب الاصابات البالغة.

الخدمات المتطورة التي تعنى بالمواطنين انما هي دليل على تطور الدولة، حتى الزائر حين يأتي إلى البحرين، ويشاهد هذه الخدمات المتطورة والسريعة، فإنه سينقل صورة جميلة عن البلد، ويقول في نفسه: «بالبلد حكومة متفاعلة تسبق الآخرين بتقديم خدمات لمواطنيها».

هو ذات الشعور الذي ينتابنا حين نسافر إلى دول ونرى الخدمات المتفاعلة، ونعجب بالبلد وشعبها وحكومتها المتطورة.

‭{‬ يوم الأب العالمي.. (محد درى عنا)

رغم اني لست ممن يعترف بأجندات يضعها الغرب لنا للاحتفال والاحتفاء بالوالدين أو الأم، أو غيرها، الا ان موضوع اليوم العالمي للأب مر بصمت كبير، ولم يشعر به احد (مسكين الأب، محد درى عنه، وكل منسي).

يستحق الآباء التقدير والاحترام مثلما تقدير الامهات، خاصة إذا كان الاب يقوم بدوره الاسري، ويقدر اهل بيته، ولا يقصر عنهم بشيء.

‭{‬ أسواق حرة بالجسر

تحدث رجل الاعمال البحريني فاروق المؤيد حول ان هناك تعطيلا لمشروع الاسواق الحرة على جسر الملك فهد من الجانب الرسمي.

أعتقد أن هذا المشروع طيب، وينبغي ان يبحث بشكل جدي، وأن تذلل العقبات امامه، فكل فكرة جميلة ينبغي ان تدعم.

‭{‬ لماذا لا تصدر إلى الخارج..؟

ما يثار اليوم حول الكلاب الضالة (أجلّكم الله) من شأنه ان يجعلنا نطرح مجموعة أسئلة:

من الذي جعل أعداد الكلاب الضالة تصل إلى اكثر من 30 ألف كلب ضال؟

(يا جماعة احنا دولة صغيرة، بكرة ما بنلقى مكان نطوف من الزحمة، حرام والله هذا الذي يحدث).

لا اعرف ان كان فيديو مجموعة من الكلاب الضالة تنهش في طفل صغير في البحرين أم لا، لكني لا استبعده، وصلنا إلى مرحلة خطيرة جدا من هذه الكلاب الضالة التي تتهجم على الناس، وتتهجم على من لديهم اغنام أو حلال، أو دجاج، فتقتل الكلاب كل ما سلف، وتكبد الناس خسائر، لذلك يلجأ البعض إلى الانتقام منها.

الحلول المطروحة حول اخصاء الكلاب، لن تأتي ثمارها الا بعد سنوات قيل انها تصل إلى خمس سنوات، السؤال هنا: هل سيبقى الحال كما هو عليه حتى 6 سنوات؟

‭{‬ معقول هذا الكلام؟

الموضوع يحتاج إلى فكرة جميلة، من غير تكاليف، وتدر أموالا على الدولة، وهي ان هناك دولا آسيوية تستورد الكلاب، فلماذا لا نصدرها لهم، بدل تكاليف الاخصاء، وترك الكلاب تسرح وتمرح وتؤذي الناس ونقول لهم ان ثمرة اخصاء الكلاب ستأتي بعد ست سنوات؟؟

هذا كلام لا يتصالح مع العقل، يجب صيد الكلاب، والعناية بها، وتصديرها للدول التي تريد استيرادها، والتواصل مع هذه البلدان لمعرفة شروط استيرادها للكلاب.

قليل من التبصر فقط..!

إقرأ أيضا لـ"هشام الزياني"

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

لا تتردد في إعطاء تعليقك ومشاركة رأيك

الاسم:
النص:
تبقى لديك (600حرف

aak_news