العدد : ١٥٠٩٦ - الثلاثاء ٢٣ يوليو ٢٠١٩ م، الموافق ٢٠ ذو القعدة ١٤٤٠هـ

العدد : ١٥٠٩٦ - الثلاثاء ٢٣ يوليو ٢٠١٩ م، الموافق ٢٠ ذو القعدة ١٤٤٠هـ

قضـايــا وحـــوادث

تأييد أحكام بالسجن والإبعاد لخمـسة آسيـويين أداروا مـسكنهم صالة للقمار

الجمعة ١٤ يونيو ٢٠١٩ - 10:27

رفضت محكمة الاستئناف العليا طعون المتهمين بإدارة منزل للعب القمار بمدينة المحرق، وأيدت السجن 4 سنوات للمتهم الأول الذي خصص غرفة في مسكنه لتكون مركزا للعب القمار وحبس آخرين سنة و3 أشهر للاعبين، وأمرت المحكمة بمصادرة المبالغ المضبوطة وورق اللعب، وإبعاد جميع المتهمين عن البلاد بعد نفاذ العقوبة.

كانت معلومات قد وردت إلى ملازم أول أكدتها تحريات تفيد بأن شخصا آسيوي الجنسية «المتهم الأول» يدير محلا للعب القمار في منزل بمحافظة المحرق، وقام شرطيان بمراقبة المنزل وشاهدا أشخاصا من الجنسية الآسيوية يتوافدون عليه في أوقات مختلفة، حيث إن المنزل لا يوجد به باب خارجي ويمكن لأي شخص أن يدخله من دون تمييز، ولاحظا أن لعب القمار يبدأ عند الساعة العاشرة مساء وينتهي عند حوالي الساعة الثالثة فجرا، وبناء على ذلك توجه الملازم أول برفقة الشرطيين إلى المنزل.

وعند وصولهم دخل المصدر السري إلى المنزل ثم خرج وأخبر الشرطة أنه شاهد المتهمين الثاني والثالث والرابع والخامس يمارسون لعب القمار في إحدى الغرف، ولكون باب المنزل مفتوحا لكل من هو راغب في لعب القمار، فتمكن الملازم أول والشرطيان من دخول المنزل وشاهدوا المتهمين يلعبون الورق وأمامهم مبالغ مالية، فتم القبض عليهم وتحريز الورق والمبالغ التي كانت على الطاولة، وبسؤالهم عمن يدير المكان، أقروا بأن المتهم الأول الذي يحضر في نهاية اللعب ويستلم حصته من النقود هو الذي يدير المكان، فاتصل أحد المقبوض عليهم بالأول وبسؤاله عن مكانه أخبره بأنه قريب من المنزل، وعندها خرج الضابط والشرطة للبحث عنه حيث شاهده أحد رجال الشرطة وتوجه إليه وعرض عليه هويته العسكرية، فاستجاب المتهم وسار معه فترة بسيطة، لكنه باغته وفر هاربا، وطارده الشرطي، إلا أن المتهم اختبأ خلف حائط وعندما حضر الشرطي قام المتهم بدفعه بيده، فوقع الشرطي في حفرة لكنه نهض وواصل مطاردته له وأمسك برجله، ولكن المتهم دهس يده اليمنى وضربه بهاتفه النقال بالقرب من عينه اليمنى، لكن الشرطي تمكن في النهاية من السيطرة عليه.

وحضر الضابط والشرطي الثاني وساعداه في القبض على المتهم الأول، بينما تعرض الشرطي الأول لإصابات، واعترف المتهم الثالث بأن المنزل الذي يسكن فيه تعود ملكيته اليه وللمتهم الأول وهما يقومان بإدارة المكان بأن يسمحا للأشخاص بلعب القمار فيه ويحصلان على مبالغ مالية منهم.

وقد أسندت النيابة العامة إلى المتهمين أنهم في 25 مايو 2018، المتهم الأول: اعتدى على سلامة جسم الشرطي أول المجني عليه وذلك أثناء وبسبب تأديته وظيفته فأحدث به الإصابات الموصوفة بالتقرير الطبي، ولم يفض الاعتداء إلى عجزه عن أداء أعماله الشخصية مدة تزيد على 20 يوما، كما أدار محلا للعب القمار واشترك في تنظيم اللعب والإشراف عليه بأن هيأ المكان لدخول الناس فيه بأن هيأ لهم غرفة بالعقار لممارسة لعب القمار وسمح للغير بالدخول إليها دون تمييز.

وأسندت النيابة إلى المتهمين الثاني والثالث، أنهما أدارا محلا عاما للعب القمار واشتركا في تنظيم اللعب والإشراف عليه وهيئا مكانا لدخول الناس فيه بأن أدارا الغرفة المستخدمة في لعب القمار وهيآها لممارسة القمار وسمحا بدخول الغير إليها دون تمييز، كما قامرا في مكان عام بالتخصيص وهو الغرفة المذكورة وسمحا بدخول الغير إليها دون تمييز، ووجهت النيابة إلى المتهمين الرابع والخامس تهمة المقامرة في مكان عام وهو الغرفة.

كلمات دالة

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

لا تتردد في إعطاء تعليقك ومشاركة رأيك

الاسم:
النص:
تبقى لديك (600حرف

aak_news