العدد : ١٥٠٧٠ - الخميس ٢٧ يونيو ٢٠١٩ م، الموافق ٢٤ شوّال ١٤٤٠هـ

العدد : ١٥٠٧٠ - الخميس ٢٧ يونيو ٢٠١٩ م، الموافق ٢٤ شوّال ١٤٤٠هـ

معنى الكلام

طفلـــــة الخليفــــــــة

tefla.kh@aaknews.net

مخطط

إيران وحزب الله لديهم مخططاتهم للإرهاب في بريطانيا ورغم ذلك مازالت بريطانيا تدافع عنهم وتقف معهم، بل إنها استماتت لكي يتم إصدار قرار من مجلس الأمن يوقف تحرير الحديدة اليمنية، ولولا ذلك لقطعت يد إيران في اليمن وتخلص الشعب اليمني من معاناته التي مازال يرزح تحتها منذ سنوات.

لم تكتف بريطانيا بمواصلة دعم إيران وأذرعها في الوطن العربي رغم أنها اكتشفت مخططاتها للإرهاب في لندن، بل إنها أخفت ما اكتشفته من مخططاتها عن الرأي العام في لندن لكي لا تتم مساءلتها عن الأسباب التي تواصل من أجلها دعم إيران رغم كل ما تقوم به من إرهاب عالمي لم يستثن بريطانيا نفسها.

لقد تم اكتشاف أن عناصر تدخل في صناعة القنابل قد تم تخزينها في لندن، وأن عناصر متطرفة على علاقة بحزب الله هي من قامت بذلك، وقد تم تخزينها في آلاف من عبوات الثلج التي تستخدم مرّة واحدة.

تُرى لماذا تقوم بريطانيا بمثل هذا العمل وتجازف بأمنها واستقرارها! هل هو ضمن مخططات بريطانيا لاحتضان الإرهابيين لكي تستعملهم وقت الحاجة وضد جهات تريد أن تعرضها للإرهاب والعنف وتزعزع أمنها واستقرارها؟ وهل يعتبر ذلك هو حقا من مصلحة بريطانيا؟ وإلا تكون بريطانيا في هذه الحالة هي دولة راعية للإرهاب كما إيران وأذرعها الممتدة لتدمير الدول العربية وغيرها من الدول ممن يراد تسليط العناصر الإرهابية عليها.

إقرأ أيضا لـ"طفلـــــة الخليفــــــــة"

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

لا تتردد في إعطاء تعليقك ومشاركة رأيك

الاسم:
النص:
تبقى لديك (600حرف

aak_news