العدد : ١٥٠٦٠ - الاثنين ١٧ يونيو ٢٠١٩ م، الموافق ١٤ شوّال ١٤٤٠هـ

العدد : ١٥٠٦٠ - الاثنين ١٧ يونيو ٢٠١٩ م، الموافق ١٤ شوّال ١٤٤٠هـ

الاسلامي

عيد الفطر المبارك

الثلاثاء ٠٤ يونيو ٢٠١٩ - 12:50

ها هو ذا شهر رمضان أذن بالرحيل وقد انقضت أيامه تحمل في طيَّاتها أعمال الصالحين من أمة محمد «صلى الله عليه وسلم»، وإنها تحمل أيضا أعمال المفرطين الذين اجترحوا السيئات، وشتَّان ما بين طائع ومفرط، يقول الله تعالى: (أم حسب الذين اجترحوا السيئات أن نجعلهم كالذين آمنوا وعملوا الصالحات سواءً محياهم ومماتهم ساء ما يحكمون) سورة الجاثية الآية 21. 

هنيئًا لك -أخي- صيامك.. هنيئًا لك غفرانك.. وأنت يا من فرَّط في هذا الشهر الكريم، وقد فاته هذا الثواب الجزيل، آن لك أن يخشع قلبك لذكر الله تعالى، وما نزل من الحق.. ها هو رمضان المبارك قد انتهت أيامه ولياليه، وقد كنت في ضيق من أيامه، وسأمًا من صيامه تتوارى عن وجوه القوم أن يروك مفطرًا في هذا الشهر الفضيل، وأنت لا تعلم أن الله سبحانه وتعالى كان مطلعًا عليك (وربك يعلم ما تكن صدورهم وما يعلنون) سورة القصص الآية 69. 

لقد فرطت – أخي المسلم - في هذا الشهر الكريم، وأنت لا تعلم أن في الجنة بابًا يقال له «الرَّيان» لا يدخل منه إلا الصائمون، وها أنت تشارك المؤمنين فرحة عيد الفطر السعيد، فتلبس الجديد من الثياب، وتتزين بزي الصائمين،حتى يكون كتاب الله نبراسا نأخذ منه العبر والعظات ما تضيء لنا الطريق، خاصة في شهر رمضان الذي هو شهر نزول القرآن.

فهل لنا أن نتفهم جميعًا هذه الدروس والحكم البالغة لنكون جميعًا قادرين على تحقيق العزة والكرامة –بكل ثقة واعتزاز– قادرين على تغيير حياتنا لما يحبه الله تعالى، ورسوله الكريم «صلى الله عليه وسلم» بالعودة إلى كتاب الله سبحانه وتعالى... وهذا لا يتأتى لنا إلا بالتمسك بكتاب الله وسنة رسولنا محمد «صلى الله عليه وسلم» والعمل بما في ذلك من صدق العزيمة، والجهود المخلصة، وتمسكًا بكل ما جاء في كتاب الله تعالى، وسنة نبينا محمد «صلى الله عليه وسلم»، وحينئذ يفرح المؤمنون بنصر الله تعالى (وفي ذلك فليتنافس المتنافسون) سورة المطففين الآية 26.

محمود شقير

كلمات دالة

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

لا تتردد في إعطاء تعليقك ومشاركة رأيك

الاسم:
النص:
تبقى لديك (600حرف

aak_news