العدد : ١٥١٥٦ - السبت ٢١ سبتمبر ٢٠١٩ م، الموافق ٢٢ محرّم ١٤٤١هـ

العدد : ١٥١٥٦ - السبت ٢١ سبتمبر ٢٠١٩ م، الموافق ٢٢ محرّم ١٤٤١هـ

الاسلامي

(الكنوز القُدسيّة 14) «لو كان لك عمل سبعين نبيًا!»

الثلاثاء ٠٤ يونيو ٢٠١٩ - 12:49

الله تبارك وتعالى، يقول في بعض أهوال النار وأحوالها: (إِذَا رَأَتْهُمْ مِنْ مَكَانٍ بَعِيدٍ سَمِعُوا لَهَا تَغَيُّظًا وَزَفِيرًا)  سورة الفرقان: 12، والغيظ: أشدّ الغضب. ويحذّر منها عليه الصلاة والسلام: فقال كعب عن رسول الله عليه الصلاة والسلام: «والذي نفسي بيده، إنَّ لجهنَّم يوم القيامة لزفرة ما يبقى من ملك مُقرّب ولا نبيّ مُرسل إلاّ يَخِرّ لرُكبيته، حتى إنَّ إبراهيم خليل الله يقول ربِّ نفسي نفسي، حتى لو كان لك عمل سبعين نبيًا إلى عملك لظننت أنّك لا تنجو!»  قال ابن القيِّم في حادي الأرواح ص 308: هذا حديث كبير حسن.  زفرة: تَنَفُّسًا حارًّا، يخِرّ: يتهاوى. 

* نار الدنيا.. ونار الآخرة 

عَنْ أَبِي هُرَيْرَةَ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُ أنَّ رَسُولَ اللَّهِ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ، قَالَ: «نَارُكُمْ جُزْءٌ مِنْ سَبْعِينَ جُزْءًا مِنْ نَارِ جَهَنَّمَ » قيلَ:  يَا رَسُولَ اللَّهِ إِنْ كَانَتْ لَكَافِيَةً. قَالَ: « فُضِّلَتْ عَلَيْهِنَّ بِتِسْعَةٍ وَسِتِّينَ جُزْءًا كُلُّهُنَّ مِثْلُ حَرِّهَا» صحيح البخاري ج4 ص121 «جُزءٌ من سبعينَ جزءًا من نار جهنَّمَ» أيّ: إنَّ نِسبةَ الطَّاقةِ الحراريَّةِ الموجودة في نارِ الدّنيا، كنسبةِ جُزءٍ إلى سبعينَ جزءًا من حرارةِ نارِ جهنَّمَ.  إنْ كانت لكافيةً، أيّ:  إنَّ نار الدّنيا كانت كافيةً في الإحراق، مُجزِئةً في الإِيلامِ. «فُضِّلَتْ عليهنَّ بتسعة وستّينَ جزءًا» أيّ:  إنَّ نارَ الآخِرة تزيدُ قوّة حرارتِها عن حرارةِ نار الدُّنيا بتسعةٍ وستّينَ جزءًا. «كلُّهن مِثلُ حَرِّها» أيّ:  كلُّ جزء منها يُعادِلُ حرارة نارِ الدُّنيا كلِّها، بحيث إنَّه لو جُمِعَ حَطَبُ الدُّنيا وأُوقِدَ كلُّه حتَّى صار نارًا، لكان الجزءُ الواحد من أجزاءِ نارِ جهنَّمَ الذي هو سبعونَ جزءًا - أشَدَّ منه – مُجزِئةً في الإِيلامِ: كافية. ولهذا قال ابنُ عبَّاسٍ:  لو جُمِعَ كلُّ ما في الوجودِ من النَّار التي يُوقِدُها الآدميُّونَ، لكانتْ جزءًا من أجزاء نار جهنَّمَ! - أجارنا اللهُ تعالى منها - يقول تعالى: (وَالَّذِينَ يَقُولُونَ رَبَّنَا اصْرِفْ عَنَّا عَذَابَ جَهَنَّمَ إِنَّ عَذَابَهَا كَانَ غَرَامًا إِنَّهَا سَاءَتْ مُسْتَقَرًّا وَمُقَامًا) سورة الفرقان: 65 – 66. «غرامًا»: لازمًا. «ساءت»: قَبُحت. «مُقامًا»: موضع إقامة.  عَنْ أَبِي هُرَيْرَةَ، عَنْ رَسُولِ اللَّهِ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ قَالَ: لَمَّا خَلَقَ اللَّهُ الْجَنَّةَ وَالنَّارَ، أَرْسَلَ جِبْرِيلَ عَلَيْهِ السَّلام إِلَى الْجَنَّةِ، فَقَالَ: انْظُرْ إِلَيْهَا وَإِلَى مَا أَعْدَدْتُ لِأَهْلِهَا فِيهَا. فَنَظَرَ إِلَيْهَا فَرَجَعَ، فَقَالَ: وَعِزَّتِكَ لَا يَسْمَعُ بِهَا أَحَدٌ إِلا دَخَلَهَا. فَأَمَرَ بِهَا فَحُفَّتْ بِالْمَكَارِهِ. فَقَالَ: اذْهَبْ إِلَيْهَا فَانْظُرْ إِلَيْهَا وَإِلَى مَا أَعْدَدْتُ لِأَهْلِهَا فِيهَا فَنَظَرَ إِلَيْهَا، فَإِذَا هِيَ قَدْ حُفَّتْ بِالْمَكَارِهِ.  فَقَالَ: وَعِزَّتِكَ لَقَدْ خَشِيتُ أَنْ لَا يَدْخُلَهَا أَحَدٌ. قَالَ:  اذْهَبْ فَانْظُرْ إلى النَّارِ وَإِلَى مَا أَعْدَدْتُ لِأَهْلِهَا فِيهَا. فَنَظَرَ إِلَيْهَا فَإِذَا هِيَ يَرْكَبُ بَعْضُهَا بَعْضًا. فَرَجَعَ فَقَالَ: وَعِزَّتِكَ لَا يَدْخُلُهَا أَحَدٌ.  فَأَمَرَ بِهَا فَحُفَّتْ بِالشَّهَوَاتِ. فَقَالَ:  ارْجِعْ فَانْظُرْ إِلَيْهَا. فَنَظَرَ إِلَيْهَا فَإِذَا هِيَ قَدْ حُفَّتْ بِالشَّهَوَاتِ. فَرَجَعَ وَقَالَ:  وَعِزَّتِكَ لَقَدْ خَشِيتُ أَنْ لا يَنْجُوَ مِنْهَا أَحَدٌ إِلا دَخَلَهَا. السنن الصغرى، للنَّسائي، ج7 ص3، وقال الألباني: حسَنٌ صحيح. «حُفّت»: أُحيطَت. «بالشهوات»: الملذّات التي منع الشرع من تعاطيها. «بالمكاره»: المشاقّ التي تستلزمها الطاعات وترك المُحرّمات. «يَرْكَبُ بَعْضُهَا بَعْضًا»: يعلو بعضُها بعضًا فهي طبقات. 

 * اللهُمَّ حرِّم النّار علينا، وحرِّمنا على النّار. 

  * اللهُمَّ اعتق رقابنا من النّار هذه الساعة. 

 اللهم آمين 

رجاء يوسف لوري

كلمات دالة

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

لا تتردد في إعطاء تعليقك ومشاركة رأيك

الاسم:
النص:
تبقى لديك (600حرف

aak_news