العدد : ١٥٠٩٦ - الثلاثاء ٢٣ يوليو ٢٠١٩ م، الموافق ٢٠ ذو القعدة ١٤٤٠هـ

العدد : ١٥٠٩٦ - الثلاثاء ٢٣ يوليو ٢٠١٩ م، الموافق ٢٠ ذو القعدة ١٤٤٠هـ

أخبار البحرين

بعد إعلان تكريم سمو رئيس الوزراء كقائد عالمي
مواقع التواصل الاجتماعي تفيض فرحا وابتهاجا باختيار سموه لهذا التكريم الغالي

كتب فاضل منسي:

الخميس ١٦ مايو ٢٠١٩ - 01:48

 

عبر المواطنون عن فرحتهم الغامرة بعد اختيار منظمة الصحة العالمية صاحب السمو الملكي الأمير خليفة بن سلمان آل خليفة رئيس الوزراء قائدا عالميا وتكريمه في 20 مايو الجاري في جنيف في إنجاز دولي جديد يعكس التأثير والصدى العالمي الواسع لإسهامات سموه العظيمة في مجالات الصحة، اذ شهد القطاع الصحي في مملكة البحرين تطورا وتقدما كبيرا يستحق أن يكون نموذجًا تستفيد منه دول العالم.

وعلى مواقع التواصل الاجتماعي تناقل المواطنون الصور وعبارات التهنئة والمحبة لسموه فرحة بالانجاز التاريخي، تجسيدا لما يحظى به سموه من محبة ومكانة عالية لدى أبناء شعب البحرين، كرمز وطني كبير أعطى للوطن وشعبه الكثير طوال مسيرته الحافلة بالعطاء والإنجازات.

وهنأ المواطنون أنفسهم بتكريم سمو رئيس الوزراء، متمنين الخير لسموه لاستكمال ما بدأه في مسيرة العطاء والبناء لخير الوطن وشعبه.

وانتشرت على مواقع التواصل الاجتماعي ومن بينها «تويتر» و«انستغرام» كلمات وعبارات المحبة والمودة التي يحملها المواطنون لسموه، مثل: سمو رئيس الوزراء قائد عالمي سياسي مخضرم كرمته عدة دول، سجل يا تاريخ انجاز جديد لمملكة البحرين، إضافة إلى كلمات وأبيات شعر كتبتها أيادي المحبين لسموه بعفوية، تعبيرا عن تكريم سموه بالجائزة والحدث التاريخي، داعين الله أن يحفظ سموه شامخا في بناء ونهضة هذا الوطن.

وأجمع المواطنون في كتاباتهم على الإشادة بدور صاحب السمو الملكي رئيس الوزراء في نهضة الوطن وتطوره، وما يتمتع به سموه من حرص على التواصل مع المواطنين، وابتهلوا الى المولى عز وجل ان يحفظ سموه من اجل الوطن وشعبه.

وتحولت مواقع التواصل الاجتماعي إلى ساحة للتعبير عن مدى ما يكنه المواطنون من مشاعر مودة ومحبة لشخص سموه الكريم، وهي مشاعر ليست وليدة اليوم، وانما محبة ومودة صادقة ترسخت بين سموه على مدى عمره المديد وكل أبنائه من المواطنين، اعتزازا وتقديرا لسموه صاحب القلب الحاني ورجل الدولة الذي استطاع بأعماله وانجازاته أن يرسي أسس دولة متقدمة في المجالات كافة.

وجاء إعلان تكريم سموه  ليرسم الفرحة والبهجة في نفوس المواطنين، الذين لم تتوقف مباركاتهم وكلمات التقدير لسموه، ويتم عليه نعمة العافية وطول العمر ليبقى سندا وذخرا لوطنه وشعبه، مؤكدين ما يمثله سموه من قامة وطنية شامخة.

ومن بين كلمات المحبة التي سطرها المواطنون: سمو الأمير خليفة بن سلمان آل خليفة، هو أمير مهيب حكيم يا منارة المجد، فأنت قدوتنا في العدل والرحمة والحزم والرأفة، عشت لنا ذخرا وسندا وفخرا لأوطاننا الخليجية والعربية.

فيما عبر آخر: نعم يستاهل قائد نهضتنا هذا ان دل على حنكة سموه القائد الفذ وهذا التكريم لكل بحريني مبروك سيدي الأمير الوالد.

فيما عبر مواطن سعودي عن فرحته بتكريم سموه بأبيات شعر قال فيها:

يستاهل سيدي صاحب السمو الملكي الأمير خليفة بن سلمان كل خير  ‏صاحب سمو  والطيب  يزها محياه

‏وفيه التواضع بالوفاء شب ضيه

أمير له تقدير  بالوجه والجاه

‏عزومه مع الوقفات دايم قويه

خليفه الجزلات من مد يمناه 

‏سلمان ابوه ابو اليدين النديه .

كلمات دالة

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

لا تتردد في إعطاء تعليقك ومشاركة رأيك

الاسم:
النص:
تبقى لديك (600حرف

aak_news