العدد : ١٥٠٣٦ - الجمعة ٢٤ مايو ٢٠١٩ م، الموافق ١٩ رمضان ١٤٤٠هـ

العدد : ١٥٠٣٦ - الجمعة ٢٤ مايو ٢٠١٩ م، الموافق ١٩ رمضان ١٤٤٠هـ

على مسؤوليتي

علي الباشا

معسكر في البرتغال

‭}‬ أعلن بيت الكرة وعبر لجنة المنتخبات التي يترأسها رئيس الاتحاد الشيخ علي بن خليفة آل خليفة معسكر الفريق الوطني الأول والذي سيقام في البرتغال موطن مدرب الفريق الجديد «هيليو سوزا» وذلك خلال الفترة من «8 – 27 يوليو»، وفي الفترة ذاتها سيكون هناك معسكر للمنتخب الأولمبي الذي يقوده الكابتن سمير شمام.

‭}‬ طبعا تزامن المعسكرين أمر جيد، وبالذات إذا توافر للفريقين في الفترة ذاتها مباريات تجريبية، ومع فرق لها سمعتها وقوتها، لأن المنتخبين يحتاجان لهذه النوعية من اللقاءات، وبالذات الفريق الأول الذي هو تحت قيادة فنية جديدة، والتزامن سيتيح للمدرب هيليو سوزا أن يقف على مستويات اللاعبين الأولمبيين ممن هم في الفريق الأول!

‭}‬ لكن الغرابة أن الكابتن هيليو سوزا باعتباره مدربا للمنتخب؛ لم يحدث أن شاهد اللاعبين على الطبيعة، وترك الأمر لمساعده، وكان يفترض أن يكون موجودا في مباريات الدوري، باعتبار أن الفترة ما بعد التعاقد معه؛ كانت خصبة من حيث قوة المباريات في الدوري، وكان من شأن ذلك أن ينتقي من يريدهم بدلا من القائمة الجاهزة.

‭}‬ لا يمكن للمساعد أن يقوم بالدور كاملا عن المدرب، ولا يمكن لأشرطة الفيديو، أو حتى مشاهدة المباريات عبر الشاشة، أن تحقق ما يمكن أن تحققه عبر المشاهدة الميدانية، لأن الأخيرة تتيح له تتبع تحركات اللاعبين؛ بكرة ومن دونها، ومن خلال ذلك يرسم صورة اللاعب الذي يريده، ويتوافق مع أسلوبه واستراتيجيته.

‭}‬ نأمل أن تكون فترة العشرين يوما في معسكر البرتغال كافية أمام هيليو سوزا لتكوين فكرة عن اللاعبين الذين سيكونون معه، وأن تستمر فكرة التجديد مستمرة بأكبر عدد من لاعبي الأولمبي، من دون التخلي عن اللاعبين أصحاب الخبرة ممن برزوا في الدوري، وأعتقد أنهم في السن المقبولة للتجديد، ومع التوفيق للمنتخبين الوطنيين.

إقرأ أيضا لـ"علي الباشا"

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

لا تتردد في إعطاء تعليقك ومشاركة رأيك

الاسم:
النص:
تبقى لديك (600حرف

aak_news