العدد : ١٥٠٣٦ - الجمعة ٢٤ مايو ٢٠١٩ م، الموافق ١٩ رمضان ١٤٤٠هـ

العدد : ١٥٠٣٦ - الجمعة ٢٤ مايو ٢٠١٩ م، الموافق ١٩ رمضان ١٤٤٠هـ

عربية ودولية

ترامب: إذا أقدمت إيران على أي تحرك ضد أمريكا فسيكون خطأ فادحا

الثلاثاء ١٤ مايو ٢٠١٩ - 02:00

الرياض: ناقلتا نفط سعوديتان ضمن السفن التي تعرضت لعمليات تخريب قرب الفجيرة


دبي - لندن - الوكالات: حذر الرئيس الأمريكي دونالد ترامب أمس الاثنين من أنه إذا حاولت إيران الاقدام على أي تحرك ضد الولايات المتحدة بعد أن نشرت واشنطن حاملة طائرات والمزيد من المقاتلات في المنطقة فسيكون ذلك خطأ فادحا. 

وقال ترامب للصحفيين في البيت الابيض ان الولايات المتحدة سترى ما سيحدث مع إيران لكن ان حاولت فعل أي شيء فسيكون ذلك خطأ كبيرا.

وجاءت تصريحاته بعد أن أبلغت الامارات عن تعرض أربع سفن تجارية للتخريب قرب امارة الفجيرة على مشارف مضيق هرمز.

وقالت السعودية ان اثنتين من ناقلاتها النفطية كانتا ضمن السفن التي تعرضت للتخريب قبالة ساحل الامارات ووصفت هذا الهجوم بأنه محاولة لتهديد أمن إمدادات النفط العالمية وذلك في خضم حالة من التوتر بين الولايات المتحدة وإيران.

وكانت الامارات قالت يوم الاحد ان أربع سفن تجارية تعرضت لعمليات تخريب قرب امارة الفجيرة أحد أكبر مراكز تزويد السفن بالوقود في العالم والتي تقع خارج مضيق هرمز مباشرة. ولم تقدم الامارات معلومات عن جنسيات السفن الاربع أو تفاصيل أخرى بشأن ملكيتها. وقالت الرياض ان اثنتين منها سعوديتان. 

وقال وزير النفط السعودي خالد الفالح في بيان ان احدى الناقلتين تعرضت للهجوم في المنطقة الاقتصادية للامارات بينما كانت في طريقها لتحميلها بالنفط السعودي من ميناء رأس تنورة لشحنه إلى عملاء شركة أرامكو السعودية في الولايات المتحدة.

وأضاف أن الهجوم لم يسفر عن خسائر في الارواح أو تسرب للوقود لكن نجمت عنه أضرار بالغة في هيكلي السفينتين.

وذكرت مصادر تجارية وملاحية أن الناقلتين السعوديتين هما ناقلة النفط العملاقة (أمجاد) والناقلة (المرزوقة) وهما مملوكتان للشركة الوطنية السعودية للنقل البحري. 

وقالت شركة نرويجية انها تملك احدى السفن. وقالت شركة توم لادارة السفن ان ناقلتها لمنتجات النفط أندريه فيكتوري المسجلة في النرويج لحقت بها أضرار «جراء جسم غير معروف في المياه». وأظهرت صور اطلعت عليها رويترز وجود فتحة في جسم السفينة عند خط المياه.

وأظهرت لقطات لرويترز أن السفينة الرابعة ايه. ميشيل ترفع علم الامارات وهي ناقلة وقود سفن.

وقالت وزارة الخارجية الاماراتية أمس الأول الاحد ان الهجوم لم يسفر عن وقوع اصابات، مضيفة أن عمليات ميناء الفجيرة تسير بشكل طبيعي. وذكرت أن السلطات فتحت تحقيقا بالتنسيق مع الجهات الدولية ودعت المجتمع الدولي إلى منع أي أطراف تحاول المساس بأمن وسلامة حركة الملاحة البحرية.

وقال مسؤول عسكري أمريكي تحدث شريطة عدم نشر اسمه ان الجيش الأمريكي يساعد في التحقيق بناء على طلب من حكومة الامارات.

وسعت إيران التي دخلت في حرب كلامية متصاعدة مع الولايات المتحدة بسبب العقوبات والوجود العسكري الأمريكي في المنطقة للنأي بنفسها عن الهجوم امس الاثنين. ووصفت وزارة الخارجية الإيرانية هذا الحادث بأنه «مقلق ومؤسف» وطالبت بتحقيق لكشف ملابساته.

ونقلت وكالة أنباء الطلبة الإيرانية شبه الرسمية عن عباس موسوي المتحدث باسم وزارة الخارجية الإيرانية قوله ان «مثل تلك الحوادث لها تأثير سلبي على أمن الملاحة البحرية «مطالبا دول المنطقة» بتوخي الحذر من مؤامرات عناصر أجنبية لزعزعة لاستقرار».

وكانت الادارة الأمريكية قد قالت في وقت سابق هذا الشهر ان السفن التجارية الأمريكية بما في ذلك ناقلات النفط التي تبحر عبر الممرات المائية في الشرق الاوسط يمكن أن تستهدفها إيران ضمن عدة تهديدات تشكلها طهران للمصالح الأمريكية.

وقالت واشنطن انها سترسل حاملة طائرات أمريكية وقوات أخرى إلى الشرق الاوسط بسبب ما وصفتها بالتهديدات الإيرانية في حين وصفت طهران الوجود العسكري الأمريكي بأنه «هدف» وليس تهديدا.

وقالت إيران انها لن تسمح بوقف صادراتها النفطية.

ومما يعكس حجم المخاوف الدولية حذر وزير الخارجية البريطاني جيريمي هنت من مخاطر «نشوب صراع عرضي» وحدوث تصعيد غير مقصود بين إيران والولايات المتحدة فيما يتعلق بالاتفاق النووي.

 

الأمـين العـام لـمـجـلـس التعاون يـسـتنـكر الـعـملـية التخريبية بالقرب من المياه الإقليمية لدولة الإمارات


 استنكر الأمين العام لمجلس التعاون، الدكتور عبداللطيف بن راشد الزياني، تعرض أربع سفن تجارية مدنية لعمليات تخريبية بالقرب من المياه الإقليمية لدولة الإمارات العربية المتحدة في خليج عُمان، باتجاه الساحل الشرقي بالقرب من إمارة الفجيرة وبالقرب من المياه الإقليمية وفي المياه الاقتصادية لدولة الامارات. 

وصف الأمين العام هذا العمل بأنه تطور وتصعيد خطير يعبر عن نوايا شريرة للجهات التي خططت ونفذت هذه العمليات معرضة سلامة الملاحة البحرية في المنطقة لخطر كبير، ومهددة حياة الأطقم المدنية العاملة في البواخر.

ودعا الأمين العام لمجلس التعاون المجتمع الدولي والهيئات الدولية المعنية بالملاحة البحرية إلى ممارسة مسؤولياتها السياسية والقانونية لمنع أي أطراف تحاول المساس بأمن وسلامة حركة الملاحة البحرية في هذه المنطقة الحيوية للعالم أجمع، مشددًا على أن مثل هذه الممارسات غير المسؤولة من شأنها أن تزيد من درجة التوتر والصراع في المنطقة وتعرض مصالح شعوبها لخطر جسيم.

كلمات دالة

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

لا تتردد في إعطاء تعليقك ومشاركة رأيك

الاسم:
النص:
تبقى لديك (600حرف

aak_news