العدد : ١٥٠٣٨ - الأحد ٢٦ مايو ٢٠١٩ م، الموافق ٢١ رمضان ١٤٤٠هـ

العدد : ١٥٠٣٨ - الأحد ٢٦ مايو ٢٠١٩ م، الموافق ٢١ رمضان ١٤٤٠هـ

ألوان

الصداع في رمضان.. أسبابه وأوقاته والوقاية منه

موقع (كل يوم معلومة طبية):

الاثنين ١٣ مايو ٢٠١٩ - 13:54

يأتي شهر رمضان العظيم بما فيه من عبادات ومشاعر إيمانية واجتماعية جميلة، ولكننا عند أول يوم للصيام نشعر بكم هائل من الصداع سواء قبل الإفطار أو بعده مما يفسد علينا بعض تلك المشاعر، واليوم سوف نتحدث عن الصداع في رمضان سواء قبل أو بعد الإفطار، وما هي أسبابه وكيف يمكن الوقاية منه؟

 

صداع ما قبل الإفطار

في فترات الصيام يعاني الجسم من نقصان نسبة الجلوكوز في الدم مسببًا الصداع والإرهاق الشديد، بالإضافة إلى الحر ونقصان كمية المياه والسوائل في الجسم.

ويقول الدكتور سامي جوده استشاري المخ والأعصاب أن خلايا المخ تكون في حاجة دائمة للأكسجين وسكر الجلوكوز، ومع نقصان كمية السكر، التي لم يعتدها الجسم في الأيام العادية تكون النتيجة الصداع في رمضان في فترات الصيام، وغالبًا ما يشتد في الفترات الأخيرة من النهار بسبب زيادة نقص كمية الجلوكوز.

 

صداع ما بعد الإفطار

أما عن صداع ما بعد الإفطار فنحن إلى حد كبير لنا يد في حدوثه، حيث أن الكثير من الأطعمة التي نتناولها عند الإفطار تعمل على ضخ كميات كبيرة من الدم إلى الجهاز الهضمي، وبناءً عليه تنقص كمية الدم المتجهة لخلايا المخ، مما يسبب الصداع مرة أخرى.

 

أسباب الصداع في رمضان

• عدم الانتظام في مواعيد النوم.
• تغير مواعيد وجبات الطعام.
• نقص كمية الكافيين (الشاي والقهوة و النسكافية)، التي يتناولها الشخص بسبب الصيام على غير العادة في الأيام الأخرى.

 

الوقاية من الصداع في رمضان
• حاول أن تقوم بتعويض فترة الصيام بأنواع وكميات مناسبة من الطعام، واهتم بشكل أساسي بوجبة السحور.
• حاول أن تبدأ بوجبات لا تحتوي على مستوى عال من السكر قبل رمضان بأيام، حتى لا يحدث نقص مفاجئ لمستويات السكر بالدم، مما يسبب الصداع.
• محاولة ضبط الساعة البيولوجية من حيث عدد ساعات النوم، وتجنب السهر خاصة في أيام الصيف.
• شرب كميات مناسبة من السوائل والماء.
• ابدأ بشرب فنجان واحد من القهوة خلال النهار في الأيام القليلة قبل رمضان، لتجنب الهبوط المفاجئ للكافيين، و الذي يسبب الصداع.
• التقليل قدر الإمكان من المنبهات في رمضان من شاي وقهوة ونسكافية ومشروبات غازية، و الاعتماد على الأغذية الصحية من خضروات وفاكهة.
• قم بارتداء النظارات الشمسية والقبعات، للوقاية من الشمس أثناء النهار.
• حاول بقدر المستطاع أن تتجنب ما يعرضك للضغط العصبي والنفسي في رمضان، لتتجنب الصداع الذي قد يتسبب منها.
• الحصول على كميات كافية من فيتامين ب12، قد يساعدك أيضا في التخلص من نوبات الصداع في رمضان.
• من يعانون من أمراض مختلفة تتطلب تناول علاجات في أوقات متفاوتة فلابد من مراجعة الطبيب المختص قبل تغيير نمط العلاج.
• الصداع الناتج عن ترك بعض المنبهات الحميدة كالقهوة والشاي، فيكون علاجه بالاعتدال في تناولها والتخفيف من كميتها، ولو قبل حلول الشهر بشيء بسيط.
• الصداع الناجم عن اختلال نظام الغذاء، يمكن تداركه بتعويد الجسم عليه قبل رمضان بمدة بسيطة.

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

لا تتردد في إعطاء تعليقك ومشاركة رأيك

الاسم:
النص:
تبقى لديك (600حرف

aak_news