العدد : ١٥٠٦٣ - الخميس ٢٠ يونيو ٢٠١٩ م، الموافق ١٧ شوّال ١٤٤٠هـ

العدد : ١٥٠٦٣ - الخميس ٢٠ يونيو ٢٠١٩ م، الموافق ١٧ شوّال ١٤٤٠هـ

أبيض وأسود

هشام الزياني

riffa3al3z@gmail.com

كلمات سمو ولي العهد في حق أهل البحرين

حين تجد في أبناء وطنك الإصرار على العمل، والتميز والنجاح، فإن هذا الأمر من أهم مقومات المجتمعات الناهضة التي تعطي قيم العمل والإنتاجية والابتكار أهمية بالغة من خلال العمل في القطاعين العام والخاص.

في كل رمضان يقوم صاحب السمو الملكي الأمير سلمان بن حمد ولي العهد حفظه الله بزيارات متنوعة لمجالس أبناء البحرين، في مختلف المناطق، ولمختلف الشرائح، هي زيارة لفسيفساء المجتمع البحريني المتنوع، هذه الزيارات أصبحت من عادات سمو ولي العهد حفظه الله ورعاه ويترقبها أصحاب المجالس في كل عام.

هذه الزيارات ليست فقط للسلام والحديث العادي، وإنما هي زيارة للسماع من الناس، وللحديث إليهم، وهذه من عادات العائلة المالكة في البحرين وتوارثتها الأجيال جيلا بعد آخر.

خلال زيارة سمو ولي العهد لمجالس عائلة الصالح وعائلة العريض، وعائلة المرحوم محمد جلال تحدث سموه بحديث طيب عن أهل البحرين، فقد أشاد سموه بإسهامات أهل البحرين الذين يضعون نصب أعينهم مصلحة الوطن والمواطن في المقام الأول والسعي نحو تحقيق كل ما من شأنه نماء وازدهار البلاد، مقدما سموه الشكر والتقدير لكل المواطنين على ما يقدمونه من عطاء كبير من أجل البحرين والذين أثبتوا أنهم على قدر المسؤولية في مواجهة التحديات كافة.

وقال سمو ولي العهد: «إن المملكة أثبتت مقدرتها على تجاوز مختلف التحديات ومن بينها التحديات المالية بفضل التفاف أبنائها المخلصين وجهودهم المستمرة نحو رفعة اسم البحرين عاليا بالمحافل المختلفة في المجالات كافة».

كما نوه سمو ولي العهد بالمواقف المشرفة للأشقاء بالمملكة العربية السعودية وبدولة الإمارات العربية المتحدة، وبدولة الكويت في دعمهم المستمر لجهود التنمية في مملكة البحرين وهي مواقف تعكس عمق الارتباط الأخوي المتين الذي يجمع بين الأشقاء ويدعم التكامل المشترك.

كما قال سموه: «إن المواطن هو الأساس الذي من اجله توضع الاستراتيجيات والخطط وتنفذ العمليات التنموية المختلفة والذي نحصر دوما على استفادته المباشرة منها».

حديث سمو ولي العهد عن أهل البحرين حديث جميل ويسعد المواطنين في كل مكان من هذا الوطن، ليست هي المرة الأولى التي يتحدث فيها سموه بهذا الحب والتقدير والامتنان لأهل البحرين كافة، هو دائما ما يتحدث بحديث من القلب إلى القلب إلى أهل البحرين الكرام.

هذه الكلمات من سموه التي تحمل الثناء على المواطنين كافة هي بمثابة التحفيز والتشجيع على تقديم الأفضل للبحرين من خلال العمل المخلص في أي مجال من المجالات، فلا أحد يغفل دور القطاع الخاص والعاملين في القطاع الخاص الذين أيضا يقدمون خدمات جليلة للوطن في مواقعهم، بالتوازي مع القطاع العام.

أغلب الإنجازات المميزة والمبتكرة تجدها في القطاع الخاص، من شباب ورجال البحرين ومن بناتها ونسائها المخلصين، كل يد تعمل وكل عقل يبدع إنما هو يخدم هذا الوطن، ويقدم الإنجازات التي يبنى عليها جيل من بعد جيل.

كلمات سمو ولي العهد الأمير سلمان بن حمد حفظه الله لأهل البحرين أسعدت المواطنين وخاصة أنها تأتي من سموه الكريم.

إقرأ أيضا لـ"هشام الزياني"

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

لا تتردد في إعطاء تعليقك ومشاركة رأيك

الاسم:
النص:
تبقى لديك (600حرف

aak_news