العدد : ١٥١٥٣ - الأربعاء ١٨ سبتمبر ٢٠١٩ م، الموافق ١٩ محرّم ١٤٤١هـ

العدد : ١٥١٥٣ - الأربعاء ١٨ سبتمبر ٢٠١٩ م، الموافق ١٩ محرّم ١٤٤١هـ

على مسؤوليتي

علي الباشا

الجولات المكوكية!

‭}‬ الجولات المكوكية التي يقوم بها سمو رئيس اتحاد كرة السلة، للأندية الأعضاء في اتحاده، تؤكد استشعار سموه بالمسؤولية تجاهها، وتحسسه للمشاكل التي تعيشها، وإمكانية العمل المشترك على إيجاد الحلول لها، فهو لم يكتف بالالتقاء ببعض إداريي هذه الأندية أثناء المباريات، بل هو يرى أن الوقوف على المشاكل والمعاناة ميدانيا، وتعزيز الايجابيات سيرتقي باللعبة أكثر.

‭}‬ هذه الجولات والزيارات لم تكن الأولى لسموه، فقد سبق له أن زار الأندية من قبل، واستقبل المسؤولين في مكتبه بالاتحاد، بموعد ومن دون موعد، لأنه يقدّر دور الإداريين الذين يعملون بتطوع، ومن الضروري إشعارها بأنها ليست وحدها في الميدان، بل هناك من يدعمها، والاتحاد في جزء من مسؤولياته الاهتمام بأنديته، لذا وجدنا في الأندية السلاوية اهتماما أكبر من ذي قبل!

‭}‬ طبعا، مثل هذه الزيارات والالتقاء بالمعنيين في الأندية؛ كان اتحاد الكرة أوّل من أخذ بها عبر رئيسه الأسبق الشيخ سلمان بن إبراهيم، والذي نبارك له تزكيته بالإجماع رئيسا للاتحاد الآسيوي لدورة جديدة، فقد كان يحرص على أن تكون الزيارات مجدّولة، وتمّ من خلالها حل العديد من مشاكل أندية كرة القدم، ثم سار على نفس المنوال سلفه الرئيس الحالي الشيخ علي بن خليفة آل خليفة.

‭}‬ هذه الزيارات واللقاءات ربما ينظر إليها البعض، ممن هو بعيد عن الحدث، بروتوكولية، ولكنها ممن يحضرونها أو يعايشونها؛ يجدون فيها حصرا للمشاكل التي تعترض الأندية، ويجدون الحلول الممكنة، وإن كان الأمر يتطلّب التواصل والتنسيق مع الجهات الحكومية، لأن مسؤولي الأندية يستشعرون بقدرة هؤلاء على إيصال ما يريدونه إلى الجهات ذات العلاقة والعمل على إيجاد الحلول الممكنة!

‭}‬ مثل هذه الجولات والزيارات، يجب أن تكون مثالا يحتذى لمسؤولي الاتحادات الأخرى، وتستحق الأندية التي انتخبتها أن تجد من أوصلتهم إلى مقاعد الاتحادات، حريصين على تحسس المشاكل التي يعيشونها، فيسهمون في إيجاد الحلول لها، والأمر أيضا ينسحب على مسؤولي وزارة الشباب والرياضة، فبمثل ما بدأ الوزير زيارات ميدانية، يجب أن تتواصل مثلها عبر مختلف المسؤولين.

إقرأ أيضا لـ"علي الباشا"

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

لا تتردد في إعطاء تعليقك ومشاركة رأيك

الاسم:
النص:
تبقى لديك (600حرف

aak_news