العدد : ١٥١٢١ - السبت ١٧ أغسطس ٢٠١٩ م، الموافق ١٦ ذو الحجة ١٤٤٠هـ

العدد : ١٥١٢١ - السبت ١٧ أغسطس ٢٠١٩ م، الموافق ١٦ ذو الحجة ١٤٤٠هـ

مصارحات

إبـــراهيـــم الشيــــــــخ

eb.alshaikh@gmail.com

قرارات سليمة وفي محلها..

في ظل أوضاع السوق التي لا تبشّر بخير، ومع أحوال التجار التي باتت تزداد صعوبة وتعقيدا مع مرور الوقت، ومع غياب الحماية للتاجر البحريني البسيط، الذي يريد تحسين وضعه المعيشي والوقوف على رجليه لوحده، كانت الخطوة الموفقة من رئيس الوزراء بصرف 21 مليون دينار لسداد مستحقات الشركات الصغيرة والمتوسطة والرامية إلى دعم صغار التجار، خطوة موفقة وقرارا سليما.

ليس ذلك فحسب، فتوجيهات رئيس الوزراء الآمرة بدفع جميع الالتزامات المالية المستحقة للمؤسسات الصغيرة والمتوسطة، توجّه حميد يجب أن يكون قاعدة تسير عليها أمور المعاملات المالية لتنظيم العلاقة بين المؤسسات الحكومية والتجار، كون تلك المبالغ تتضمن حقوقا يجب أن تصرف لمستحقيها.

تحرك غرفة تجارة وصناعة البحرين الجدي لدعم قطاع تجار الشركات الصغيرة والمتوسطة، ومساعدة صغار التجار هو المطلوب.

كبار التجار لديهم ما يتكئون عليه، لكن صغار التجار من المواطنين البحرينيين، بحاجة إلى من يحميهم من التصريح المرن وغيره من القوانين المجحفة، كما هم بحاجة إلى من يدعمهم عبر إنجاح مشاريعهم ليبقوا في السوق، لأن نجاحهم هو الدعم الحقيقي للمواطن، الذي يقرأ من جهة عن مشاريع تدعوه للدخول في السوق والاعتماد على نفسه، بينما نجد في الجهة المقابلة من القوانين ما يقف في وجهه ويُضعفه بل ويُخرجه من السوق مفلسا، مع تمكين ودعم غريب للتاجر الأجنبي!

ما حصل خطوة موفقة وقرار سديد يُحسب لرأس الحكومة، وكل ما نتمناه هو متابعة أوجه الصرف حتى يستفيد منها المواطن من الفئة المحددة في الأمر وليس غيره.

برودكاست: مع القوانين الجديدة لسوق العمل، علمت بمعاناة بعض التجار والمقاولين مع القرارات الجديدة.

فهم مضطرون إلى دفع مبالغ معينة كضريبة قبل بيع البضاعة المشحونة وبالكاش، وهو ما يعني تعقيد وتصعيب الأمور كثيرا بالنسبة إليهم.

اقترح البعض أن تؤخذ منهم المبالغ مبدئيا عن طريق الدفع الآجل (بالبطاقة مثلا) لحين بيعهم البضاعة فعليا.

منفعة تأخير الدفع نقدا، حتى لا يقوم أولئك التجار والمقاولون بالانتقام من المستهلك برفع الأسعار عليه لتعويض خسارتهم. 

دائما هناك حلول، فقط نحن بحاجة لتلمس مشاكل الجميع من تجار ومستهلكين، والبحث عن أفضل السبل لعلاجها وبما يصب في مصلحة الجميع. 

إقرأ أيضا لـ"إبـــراهيـــم الشيــــــــخ"

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

لا تتردد في إعطاء تعليقك ومشاركة رأيك

الاسم:
النص:
تبقى لديك (600حرف

aak_news