العدد : ١٥٠٩١ - الخميس ١٨ يوليو ٢٠١٩ م، الموافق ١٥ ذو القعدة ١٤٤٠هـ

العدد : ١٥٠٩١ - الخميس ١٨ يوليو ٢٠١٩ م، الموافق ١٥ ذو القعدة ١٤٤٠هـ

المال و الاقتصاد

لماذا طال اجتماع عمومية بنك البحرين والكويت أكثر من ساعتين؟

تغطية: لطفي نصر تصوير: جوزيف

الخميس ٢١ مارس ٢٠١٩ - 01:15

رغم أن الأرباح قياسية «67.1 مليون دينار».. أمطر المساهمون مجلس الإدارة بسيل من الأسئلة


 

تغيرت الأحوال في اجتماعي الجمعيتين العموميتين (العادية وغير العادية) لبنك البحرين والكويت التي انعقدت بقاعة الرفاع في فندق الريجنسي أمس، بحضور نسبته 76.2% في العادية، و70% في (غير العادية).. تغيرت عن كل اجتماعات الجمعيات العمومية السابقة للبنك.. حيث تجاوزت فترة الانعقاد ما يزيد على الساعتين الكاملتين رغم أن البنك قد حقق نتائج قياسية في أعماله خلال عام 2018م.. إذ تجاوزت أرباحه الصافية 67.1 مليون دينار بحريني، وهو الرقم الذي لم يحقق البنك مثله من قبل.

انعقد الاجتماع برئاسة السيد مراد علي مراد رئيس مجلس إدارة البنك وحضور أعضاء مجلس الإدارة عن الجانبين البحريني والكويتي.. والسيد رياض ساتر الرئيس التنفيذي للبنك الذي قدم عرضا كاملا لأعمال البنك في 2018.

سبب الإطالة هو كثرة الأسئلة الموجهة إلى مجلس الإدارة.. حيث أمطر المساهمان أحمد فخرو، وعلي الطريف مجلس الإدارة بالأسئلة.. فلم يترك المساهم علي الطريف فقرة واحدة من التقرير السنوي للبنك إلا وقد وجه عنها سؤالا، فضلا عن جدول أعمال الجمعيتين.

والعجيب أن السيد مراد علي مراد لم يظهر أي تبرم من هذا السيل المنهمر من الأسئلة.. بل بالعكس أظهر ارتياحا وسعادة ظاهرين مطالبا المساهمين بمزيد منها.. رغم أنه كانت هناك بعض الأسئلة الاستفزازية.. عوضها السيد مراد بالحديث عن الأخبار المُثلجة للصدور التي أعلنها خلال الاجتماعين، منها: تحقيق المساهمين مكاسب جديدة مهمة من خلال تحويل سندات رأس المال المستديمة من الفئة (أ) القابلة للتحويل والبالغة 86.097.511 دينارا بحرينيا إلى أسهم عادية بقيمة اسمية قدرها 100 فلس للسهم الواحد بتاريخ 21 مايو القادم.. وهذا هو البند الذي أقرته الجمعية العمومية غير العادية إضافة إلى ما قاله السيد مراد من أن البنك يبحث الآن تعيين العنصر النسائي في وظائف الإدارة التنفيذية العليا في البنك.. وأنه لا مانع عنده من وصولهن إلى مجلس الإدارة.. إلى جانب أن البنك سيفتح مجال الأساليب المصرفية الحديثة التكنولوجية بقوة إلى درجة حصول المقترض على القرض الذي يريده وهو جالس في بيته إلى آخره.

عرض شامل لأعمال البنك

وفي مستهل الاجتماع بعد أن قدم السيد مراد علي مراد كلمة ترحيبية بالمساهمين الحاضرين قدم السيد رياض ساتر الرئيس التنفيذي عرضا موجزا لأعمال البنك مبتدئا بالبيئة التشغيلية في السوقين المحلي والدولي، وأهم انجازات البنك المالية في عام 2018، عارجا إلى التطلعات المستقبلية للبنك في عام 2019 من خلال الاستراتيجية الثلاثية الجديدة التي بدأت هذا العام، فقال: 

بالنسبة إلى البيئة التشغيلية المحلية والإقليمية خلال العام الماضي فإنها كانت مليئة بالتحديات على جميع القطاعات الاقتصادية، بما فيها قطاع الخدمات المالية والمصرفية، وعلى الرغم من تعافي أسعار النفط نسبيا خلال عام 2018، حيث بلغ متوسط سعر برميل النفط 71.69 دولارا أمريكيا، فإنها لم تكن كافية لتحقيق التوازن في ميزانية العديد من دول المنطقة، ما اضطرها إلى الاسراع في وتيرة الإصلاحات الاقتصادية لترشيد الإنفاق وتعزيز وتنويع مصادر الدخل من خلال إعادة جدولة وتقنين الدعم الحكومي، والمضي قدما في تطبيق ضريبة القيمة المضافة على بعض الخدمات والسلع الاستهلاكية.

وعلى الصعيد الدولي، تشير توقعات صندوق النقد الدولي إلى احتمال تباطؤ النمو الاقتصادي العالمي من 3.7% خلال عام 2018 إلى 3.5% خلال عام 2019؛ وذلك بسبب تزايد الأخطار المحدقة بصحة الاقتصاد العالمي، حيث تزايدت الشكوك من تحقيق النمو الاقتصادي المستهدف في أكثر اقتصادات العالم بعد قرار الاحتياطي الفيدرالي الأمريكي التريث في زيادة أسعار الفائدة خلال المستقبل القريب. وكذلك تأثر النمو الاقتصادي العالمي سلبا نتيجة تباطؤ نمو الاقتصاد في الصين، والآثار السلبية للتوتر التجاري بين الولايات المتحدة الأمريكية وعدد من الدول وبشكل رئيسي الصين والاتحاد الأوروبي، والتأثيرات السلبية المحتملة من خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي والشكوك حول سلامة الوضع المالي لعدد من البنوك الأوروبية.

‭}‬ بالنسبة إلى الأداء المالي للبنك

ويسعدني أن أستعرض لكم نتائج البنك لعام 2018، حيث سجل البنك أرباحا قياسية بلغت 67.1 مليون دينار بحريني بزيادة قدرها 14.4% مقارنة بالعام الماضي على الرغم من تحديات السوق.

وحقق البنك معدل نمو سنوي تراكمي بنسبة 6.0% في صافي الأرباح على مدى السنوات الخمس الماضية من مبلغ 50.1 مليون دينار في عام 2014 إلى مبلغ 67.1 مليون دينار في عام 2018.

‭}‬ كما ارتفع العائد على السهم الواحد إلى 56 فلسا، ما يعزز قيمة واستثمارات المساهمين.

‭}‬ وعلى الرغم من انخفاض مستوى اجمالي الموجودات بنسبة 4.8% مع نهاية العام المنصرم بسبب الانخفاض بالنقد وأرصدة البنك لدى البنوك المركزية، فإن محفظة القروض شهدت نموا طفيفا لتصل إلى 1773 مليون دينار بحريني، كما ارتفعت محفظة الاستثمارات لتصل إلى 800 مليون دينار بحريني (مقارنة بمبلغ 749 مليون دينار بحريني في عام 2017).

‭}‬ حافظ البنك على مستوى جيد وصحي من ودائع العملاء، حيث بلغت ودائع العملاء 2374 مليون دينار مع نهاية عام 2018.

‭}‬ ومن الملاحظ التحسن في هامش الربح الصافي للبنك الذي وصل إلى 3.41% مع نهاية عام 2018 مقارنة بـ2.69% في عام 2017 ويعود ذلك إلى الزيادة في معدلات الفائدة على الصعيد الدولي، بالإضافة إلى سياسة الاستثمارات الحصيفة والمنتقاة في الأصول المدرة للدخل وحسن إدارة البنك لمصادر التمويل، حيث أدى كل ذلك إلى تحسين في صافي الفوائد المحققة وربحية البنك بشكل عام.

‭}‬ وحقق البنك ربحا جيدا على الرغم من ارتفاع المخصصات المحتسبة على بعض الأصول حيث واصل البنك بناء مخصصاته، ويرجع الارتفاع في المخصصات بشكل أساسي إلى البيئة التشغيلية الصعبة، مع العلم أن هذه المخصصات تشمل أيضا مخصصات الامتثال لمتطلبات المعيار الدولي للتقارير المالية رقم 9. ووصلت صافي المخصصات في نهاية عام 2018 إلى 35.4 مليون دينار بحريني، مقارنة بمبلغ 29 مليون دينار بحريني في عام 2017.

‭}‬ في الشرائح القادمة نستعرض لكم مستوى الدخل التشغيلي وودائع العملاء وصافي القروض للقطاعات الأربعة الرئيسية في البنك، وكما هو ملاحظ أن توزيع الدخل التشغيلي يُظهر سيطرة واضحة لقطاع الخدمات المصرفية للأفراد، وذلك يعكس نجاح سياسة البنك المتمثلة في التركيز على قطاع الأفراد. وكما هو واضح فإن نسب التوزيع في محفظة القروض والسلفيات وودائع العملاء كانت متوازنة بشكل كبير على هذه القطاعات.

‭}‬ سنستعرض معكم بعض إنجازات البنك الأساسية خلال العام المنصرم:

‭}‬ فقد تم الاستحواذ بالكامل على عقارين تجاريين في كل من ألمانيا وهولندا من قبل شركة أجيلا التابعة للبنك.

‭}‬ الاستثمار المستمر في تطوير شبكات الفروع والخدمات الإلكترونية، ومراجعة مواقع فروعنا لتكون أقرب إلى العملاء، وعلى سبيل المثال تم مؤخرا دمج فرعي المنامة والسوق المركزي في فرع جديد بمجمع اللؤلؤ.

‭}‬ تدشين مبادرة BBK Lite بشكل رسمي، لتقديم منتجات وخدمات مصرفية للعمالة الوافدة، فقد تم افتتاح 3 فروع حتى الآن.

‭}‬ تدشين قسم الخدمات المصرفية الخاصة وإدارة الثروات تحت الاسم التجاري «BBK Prive» (بريفيه).

‭}‬ كما تم تقديم عروض ومميزات تنافسية gلعملاء الأوفياء من الأفراد والمؤسسات، منها زيادة عدد جوائز الهيرات البالغة مليون دولار إلى ثلاث جوائز خلال عام 2018.

‭}‬ كان البنك من أوائل الشركاء المؤسسة في (BFB) Bahrain Bay Fin Tech وهو أكبر مركز متخصص في منطقة الشرق الأوسط وإفريقيا.

وفي إطار تأكيد التزام البنك بالتكنولوجيا، نظم البنك أول معرض ومؤتمر للـEMTECH في البحرين، حيث استمر الحدث مدة يومين ركز فيهما على أهمية التقنيات الحديثة.

مواصلة الالتزام بجميع المتطلبات والتشريعات مثل قانون ضريبة القيمة المضافة (VAT) ومتطلبات بازل III لكفاءة رأس المال للبنوك المحلية ذات الأهمية النظامية، والعمل على تطبيق متطلبات إدارة مخاطر السيولة بما يتماشى مع قوانين ولوائح مصرف البحرين المركزي.

‭}‬ كما استطاع البنك الحصول على العديد من الجوائز والشهادات التقديرية خلال العام الماضي كما هو موضح في الشريحة أمامكم.

‭}‬ ومن أهم ما يميز بنك البحرين والكويت هو اهتمامه الكبير بالعنصر البشري، ومن هذا المنطلق واصل البنك التركيز على تطوير موظفي وموظفات البنك في سبيل تحقيق التميز في الأداء حيث تم ترتيب عدة برامج تدريبية، منها:

‭}‬ برامج إعداد وتنمية القيادات الشابة

ومن منطلق اهتمام البنك بدعم القوى العاملة الوطنية، حافظ البنك على نسبة بحرنة متميزة بلغت 94% في عام 2018، أما مساهمة المرأة فقد بلغت حوالي 39% من إجمالي موظفي البنك.

وعلى صعيد المسؤولية الاجتماعية واصل البنك مساهماته نحو خدمة المجتمع وذلك من خلال تقديم العديد من المنح والهبات، حيث تم توزيع مبلغ 1.4 مليون دينار على عدد كبير من المؤسسات الخيرية والمشاريع غير الهادفة إلى الربح.

إقرار جدول الأعمال بالإجماع

ما عدا تحفظ مساهم واحد

وخلال مناقشة الجمعية العمومية جدول أعمال الجمعية العمومية وغير العمومية.. أقر المساهمون الحاضرون الجدولين بالإجماع، ماعدا مساهم واحد هو السيد علي الطريف الذي قام بدور المحاور العنيد خلال الاجتماع، فقد أعلن تحفظه على بعض البنود.

وكان أهم القرارات التي اتخذتها الجمعية العمومية ما يأتي:

- الموافقة على توصية مجلس الإدارة بإقرار التخصيصات الآتية:

‭}‬ توزيع مبلغ 43.017.372 دينارا بحرينيا أرباحا نقدية عن عام 2018م بواقع 40 فلسا بحرينيا للسهم الواحد أي ما يعادل 40% من رأس المال المدفوع، وسيتم توزيع الأرباح النقدية بتاريخ 31 مارس 2019م.

‭}‬ اعتماد مبلغ 1.600.000 دينار بحريني للتبرعات فيما يخص البنك وشركاته التابعة.

‭}‬ تدوير مبلغ 22.500.414 دينارا بحرينيا كأرباح مستبقاة تُرَحَّل إلى العام القادم.

- التبليغ عن العمليات التي جرت خلال السنة المالية المنتهية في 31 ديسمبر 2018 مع أي من الأطراف ذات العلاقة كما هو مبين في الإيضاح رقم (25) من البيانات المالية تماشيا مع المادة 189 من قانون الشركات التجارية.

- اعتماد تقرير حوكمة الشركات للبنك عن عام 2018م.

- الموافقة على توصية مجلس الإدارة بإقرار 585.000 دينار بحريني مكافأة عضوية لمجلس الإدارة لعام 2018م.

- تعيين مدققين لحسابات البنك للسنة المالية 2019م بعد أخذ موافقة مصرف البحرين المركزي وتفويض مجلس الإدارة بتحديد أتعابهم.

- إبراء ذمة السادة أعضاء مجلس الإدارة من كل ما يتعلق بتصرفاتهم عن السنة المنتهية في 31/12/2018م.

- ما يستجد من أعمال طبقا للمادة (207) من قانون الشركات التجارية.

قرارات الجمعية العمومية غير العادية

وفيما يأتي نص القرارات التي أجمع عليها المساهمون خلال اجتماع الجمعية العمومية غير العادية.. حيث لم يتحفظ أحد على هذه القرارات.. وكانت الموافقة بالإجماع.

‭}‬ الموافقة على تحويل سندات رأس المال المستديمة من الفئة «أ» القابلة للتحويل البالغة 86.097.511 دينارا بحرينيا إلى أسهم عادية بقيمة اسمية قدرها 100 فلس للسهم الواحد بتاريخ 2 مايو 2019م بواقع سهمين ونصف السهم لكل سند (بمجموع حوالي 215.243.794 سهما مع سعر السهم عند التحويل 400 فلسا)، شريطة الحصول على موافقة الجهات الرقابية.

‭}‬ تعديل المادة (7) من عقد التأسيس «رأس المال الصادر والمدفوع» والمادة (7) من النظام الأساسي «رأس المال الصادر والمدفوع» وفقا لزيادة رأس المال الصادر والمدفوع إثر تحويل سندات رأس المال المستديمة من الفئة «أ» القابلة للتحويل بمبلغ 86.097.511 دينارا بحرينيا موزعة تقريبا كالآتي:

- مبلغ 21.524.379 دينارا بحرينيا (موزعا على 215.243.794 سهما تبلغ قيمتها الأسمية 100 فلس للسهم الواحد).

- مبلغ 64.573.132 دينارا بحرينيا علاوة إصدار.

ليصبح رأس المال الصادر والمدفوع 129.689.175 دينارا بحرينيا موزعا على 1.296.891.746 سهما، مع الأخذ بالعلم تأكيد الملكية والتأثير التقريبي المقدر للنصيب المخفض للسهم في الأرباح (دينار بحريني) والمحتسب بواقع 4 فلوس للسهم الواحد إثر تحويل سندات رأس المال المستديمة من الفئة «أ» القابلة للتحويل إلى أسهم عادية للبنك.

‭}‬ تفويض مجلس الإدارة أو من يعينه المجلس بالقيام بكل الخطوات اللازمة مع الجهات المختصة في مملكة البحرين من أجل الحصول على الموافقات الرسمية اللازمة.

حوارات بين المساهمين ومجلس الإدارة

وسنحاول الآن طرح بعض الأسئلة التي وجهها المساهمون إلى مجلس الإدارة وأجاب عنها كل من السيد مراد علي مراد رئيس مجلس الإدارة، والسيد رياض ساتر الرئيس التنفيذي، وبعض أعضاء مجلس الإدارة.

بدأت الأسئلة بتوجيه المساهم أحمد فخرو سؤالا عن الهبات والتبرعات التي يقدمها البنك، مستوضحا لماذا تبرعات البنك قليلة؟ ولماذا هي أقل من الآخرين؟ وكيف حسبتموها؟ وكم نسبة التبرعات إلى الأرباح؟

مراد علي مراد: تبلغ التبرعات مليونا و600 ألف دينار.. وقد درج البنك على تخصيص مبلغ مقطوع وليس نسبة من الأرباح.. وكل بنك له طريقة.

‭}‬ أحمد فخرو: أليست الزكاة 2.5%؟

مراد علي مراد: هذا المبلغ للهبات والتبرعات فقط.

أحمد فخرو: غيرنا يقررون تخصيص 5% من الأرباح للهبات والتبرعات.. يعني أنتم خلوها 4%!

مراد علي مراد: هذا المبلغ يوجد فيه توازن مع الأرباح.. وهناك مجالات أخرى فيها زيادة عن هذا المبلغ.. ومجلس الإدارة يحترم أي توصية أو قرار تقره الجمعية العمومية.. وسيناقش مجلس الإدارة هذا الموضوع.

ثم طرحت العديد من الأسئلة الفنية عن المخصصات، وحقوق المساهمين والمعايير التي يصاحبها، وما يؤثر سلبا أو إيجابا فيها؟

وقد أجاب عنها كل من السيد مراد والسيد رياض ساتر بتأكيد أن كل شيء أو كل بند له معايير مقررة، سواء من المصرف المركزي أو مجلس الإدارة، يتم العمل بمقتضاها.

ثم قال السيد مراد: الأرباح الصافية 67.1 مليون دينار تعبر عن المبلغ الصافي بعد تجنيب المخصصات.

رياض ساتر: المخصصات مبالغ احترازية وليست خسائر.. والمخصصات تتفاوت بحسب أوضاع السوق.. ويتم السيطرة عليها ومراجعتها.. ومجلس الإدارة يبحث خطوات جديدة لتكون مبالغ المخصصات أقل.. ونحن لا نواجه خسائر لأن هذه المبالغ تسترجع في المستقبل.

علي الطريف: الودائع والقروض الواردة في التقرير أرقام عامة.. هل هي أقل أم أكثر؟

مراد علي مراد: أقل بنسبة قليلة جدا بسبب أوضاع السوق.. والحقيقة أن المعيار هو النتائج؛ فأرباحنا أكثر، بل قياسية، وموجوداتنا تتحسن سنبة بعد أخرى.. وسبب التراجع الطفيف في الودائع هو وضع الديون وظاهرة سحب الودائع والتأثير فيها، وهي ظاهرة عامة لدى أغلب الحكومات.. ونحن نتفوق في البنود الأخرى وهي التي تعوض.

علي الطريف: نحب أن نقول إننا الأفضل في السوق.

مراد علي مراد: هذا من حقك.

علي الطريف: لماذا توزع الأرباح يوم 31 مارس؟

مراد علي مراد: جرى العرف على بدء صرفها بعد 10 أيام من إقرارها لأن طبع الشيكات يستغرق وقتا.. إنما إذا أعطانا أي مساهم رقم حسابه فإننا نحول عليه أرباحه خلال يوم أو يومين على الأكثر!

مساهم: ما هو وضعكم في الحوكمة؟

مراد علي مراد: البنك له دور ريادي في الحوكمة.. يعطي المعلومات الكافية للمساهم.. وترى الآن كم نحن صرحاء معكم إلى أبعد مدى.

علي الطريف: كم عدد أعضاء مجلس الإدارة؟

مراد علي مراد: 12 عضوا.

علي الطريف: أليس هذا كثيرا؟

مراد علي مراد: نحن لسنا شركة، وعموما ليس هناك حد أعلى ولا حد أدنى لعدد أعضاء مجلس الإدارة.

علي الطريف: هل يخضع أعضاء مجلس الإدارة للتدريب لتحديث المعلومات الإدارية والمصرفية؟

مراد علي مراد: المفروض (15) ساعة تدريب في السنة.. ونحن سنطبق ذلك في البنك.

علي الطريف: هل هناك ضمانات كافية على التسهيلات التي تقدم لأعضاء مجلس الإدارة.

مراد علي مراد: الضمانات بنسبة 100% على أعضاء مجلس الإدارة وغيرهم.. سواء بالنسبة إلى التسهيلات أو القروض، ومنها تاريخه الشخصي والسلوكي والأخلاقي والضمانات المالية والمادية.. إلخ.

مراد علي مراد: أليس المفروض أن تكون الضمانات 110%؟

مراد علي مراد: ألا يكفي أن المقترض له وديعة تتجاوز القرض؟

علي الطريفي: هل لدى البنك لجان تعمل بالتوازي مع مجلس الإدارة؟

هاني المسقطي: توجد العديد من اللجان فنية وغير فنية، والرئيس التنفيذي عضو باللجنة التنفيذية وليس عضوا بمجلس الإدارة.

علي الطريفي: أليست مكافأة مجلس الإدارة كبيرة (585) ألف دينار؟!

مراد علي مراد: عدد أعضاء مجلس الإدارة من الجانبين كبير.. وهناك آليات وقواعد لاحتساب مكافأة مجلس الإدارة من بينها نسبة الأرباح التي يحققها البنك.

علي الطريف: منذ كم سنة لم يتم تغيير مدقق حسابات البنك؟

مراد علي مراد: تغيير مدقق الحسابات بتوصية من الجمعية العمومية.. والقرار لمجلس الإدارة.. ثم إن المدقق يقوم بواجبه على أكمل وجه فلماذا التفكير.. وهل يعني أن المدقق قضى معنا (5) سنوات أن نبحث عن غيره.. ولماذا؟ نحن نراه الأفضل.. ثم إن عدد المدققين في السوق محدود جدا.

تصريحات عقب الاجتماع

ولقد أدلى السيد مراد علي مراد بتصريحات مهمة بعد نص اجتماع الجمعية العمومية، قال فيها: لا يزال موضوع بعض البنوك مطروحا.. وقد نجد الاستحواذ هو الأقرب.. مفيدا بأن خطتنا في البنك هي التوسع.. والاستخدام الأمثل للتكنولوجيا.

وقال: فتحنا فرعا في تركيا.. ولنا شركة استثمارية عقارية مشتركة في لندن الآن.. لكننا نركز أكثر على التطوير التكنولوجي اللامحدود.. لتزداد خدماتنا للحكومات والأفراد.

قلت: نحب أن نسمع رأيك أو تقييمك للسوق.. هل أنت متفائل جدا أم متشائم؟

- أنا متفائل جدا بسوق البحرين.. وخاصةً بعد بدء تطبيق برنامج التوازن المالي.. هناك الآن نظرة إعجاب إلى ما يحدث في البحرين وما تفعله الحكومة، وخاصة هذا التشجيع اللامتناهي لجذب الاستثمارات.

 لكن في المقابل يقول مراد علي مراد: نجد أن الأسواق العالمية تواصل تقلباتها، والمسببات اقتصادية وسياسية، إلى درجة وجود تقلبات في علاقات الكبار مثل أمريكا والصين.. وفي أسعار النفط.. وفي نسب النمو الاقتصادي الذي يشهد الآن انخفاضات مخيفة.

وسألت السيد رياض ساتر: لماذا يوجد لديكم بعض التراجع في أرقام القروض والودائع كما طرح المساهمون؟

قال: السبب هو الوضع الاقتصادي وتحديات الودائع.. فكبار المودعين الآن يسحبون من ودائعهم لسد العجز، وهذا هو السبب الأكبر في خفض أرقام الودائع بعض الشيء.. أي بنسب ليست مقلقة.

وقال: وقد بدأنا خططا محكمة لمعالجة هذا الموضوع.. أدت إلى زيادات في الأرباح؛ فأرباحنا حقا زادت بنسبة 14.4%، وأرباحنا الصافية 67.1 مليون دينار، وهو رقم قياسي لم يسبق في تاريخ البنك من قبل.

 وقال: لدينا الآن استراتيجية ثلاثية جديدة على درجة عالية من التميز والإتقان والطموح بدأ تطبيقها فعلا.

وماذا عن إكرام وتحفيز العاملين بالبنك؟

- نصيبهم في «البونس» كبير من 8% إلى 9% من الأرباح المتحققة.. ونسبة البحرنة في البنك 94%، وسوف نرفعها درجات.

 

 

كلمات دالة

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

لا تتردد في إعطاء تعليقك ومشاركة رأيك

الاسم:
النص:
تبقى لديك (600حرف

aak_news