العدد : ١٥٠٩٦ - الثلاثاء ٢٣ يوليو ٢٠١٩ م، الموافق ٢٠ ذو القعدة ١٤٤٠هـ

العدد : ١٥٠٩٦ - الثلاثاء ٢٣ يوليو ٢٠١٩ م، الموافق ٢٠ ذو القعدة ١٤٤٠هـ

المال و الاقتصاد

«مجمع دلمونيا» يكشف الستار عن أول حوض أسماك أسطواني في المنطقة

الثلاثاء ١٩ مارس ٢٠١٩ - 01:15

  سعيًا لطرح كل ما هو جديد ومبتكر في مملكة البحرين، يسر مجمع دلمونيا أن يعلن عن أحدث إضافة إلى قسم الترفيه الخاص به ليكشف الستار عن حوض البحرين المائي كأحد مرافق الترفيه التي ستكون متاحة للزوار.

ويحتوي الحوض الذي يبلغ ارتفاعه 16 مترًا وعرضه حوالي 7 أمتار حوالي 700.000 لتر من المياه، مما يعده أول حوض أسطواني يصل إلى هذا الارتفاع والعمق في المنطقة. وسيصبح الحوض المائي منزلاً للعديد من الاسماك والكائنات البحرية، مما يؤكد مفهوم المجمع في كونه تجربة فريدة وممتعة وتعليمية لجميع الزوار. وسيكون حوض البحرين المائي مفتوحًا للزوار حال افتتاح المجمع التجاري في وقت لاحق من هذا العام.

كما سيصبح حوض السمك تجربة تعليمية غامرة ستسمح لطلاب المدارس من جميع أنحاء البلاد بزيارة واستكشاف ومعرفة المزيد عن الأنواع المختلفة والحياة البحرية التي ستتواجد في حوض السمك من خلال مطالعتهم بشكل مباشر، حيث سيحتوي كل مستوى من مستويات الحوض نوعًا مختلفًا من كائنات الحياة البحرية استنادًا إلى عمق النظام البيئي المعتادة عليه. وسيكون الطابق الثاني من حوض الاسماك عبارة عن منطقة يمكن للزوار التفاعل مع أنواع مختلفة من الاسماك وإطعامهم.

وسيتعاون مجمع دلمونيا مع شركة ELSS في تنفيذ المشاريع من المفهوم الأولي إلى اكمالها بأعلى مستوى من الجودة نظرًا إلى خبراتهم الداخلية ومجموعة من المنتجات والخدمات التي يقدمونها، مما يجعل الشركة الشريك المثالي الذي سيجعل من حوض البحرين المائي نقطة ترفيهية لا مثيل لها بجانب العديد من المرافق الترفيهية المتنوعة التي يقدمها المركز.

وصرح الرئيس التنفيذي لمجمع دلمونيا الشيخ محمد بن دعيج آل خليفة قائلا: «يسرنا أن نكشف الستار عن مثل هذا المشروع الأحدث والفريد من نوعه في مجمع دلمونيا، حيث إنه لا شيء يضاهي العمل جنبًا إلى جنب مع شركة شهيرة وذات خبرة عريقة في هذا المجال مثل ELSS التي تقدم منتجات وخدمات من عالية الجودة لتكون قادرة على بناء وتثبيت حوض السمك الأول من نوعه في المجمع التجاري. كما نود أيضًا أن نعرب عن شكرنا لشؤون الموانئ والملاحة في البحرين ووزارة الداخلية ووزارة الأشغال والمجلس الأعلى للبيئة على دعمهم المستمر طوال عملية التخطيط والتنفيذ».

كلمات دالة

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

لا تتردد في إعطاء تعليقك ومشاركة رأيك

الاسم:
النص:
تبقى لديك (600حرف

aak_news