العدد : ١٥٠٠٠ - الخميس ١٨ أبريل ٢٠١٩ م، الموافق ١٣ شعبان ١٤٤٠هـ

العدد : ١٥٠٠٠ - الخميس ١٨ أبريل ٢٠١٩ م، الموافق ١٣ شعبان ١٤٤٠هـ

الصفحة الأخيرة

مراهق يصنع لنفسه ذراعا آلية من مكعبات الليجو

الجمعة ٠٨ فبراير ٢٠١٩ - 01:15

صنع ديفيد أجيلار لنفسه ذراعا صناعية مستخدما مكعبات الليجو بعدما ولد بذراع يمنى من دون ساعد بسبب حالة وراثية نادرة. ويستخدم أجيلار الذي يبلغ من العمر 19 عاما ويدرس الهندسة البيولوجية في جامعة قطالونيا الدولية في اسبانيا رابع نموذج من أذرعه الصناعية الملونة وحلم حياته هو أن يصمم أطرافا آلية بسعر معقول لمن يحتاجون إليها. وأصبحت المكعبات البلاستيكية التي كانت يوما لعبته المفضلة المادة التي صنع منها أجيلار أول ذراع صناعية وكان حينها في التاسعة من العمر. وأضاف في كل ذراع صنعها بعد تلك الذراع البدائية قدرة حركية جديدة. ويعرض أجيلار الذي يستخدم قطع ليجو يوفرها صديق له بفخر ذراعا آلية باللونين الاحمر والاصفر كاملة الوظائف صنعها وعمره 18 عاما ويثني الذراع عند المرفق ويطبق القبضة بينما يصدر أزيزا من محرك كهربي بالداخل. ويريد أجيلار أن يصنع أطرافا صناعية لمن يحتاجون إليها بعد أن يتخرج في الجامعة. وقال «سأحاول أن أمنحهم طرفا صناعيا حتى لو بالمجان ليشعروا بأنهم عاديون».

كلمات دالة

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

لا تتردد في إعطاء تعليقك ومشاركة رأيك

الاسم:
النص:
تبقى لديك (600حرف

aak_news