العدد : ١٥١٨٣ - الجمعة ١٨ أكتوبر ٢٠١٩ م، الموافق ١٩ صفر ١٤٤١هـ

العدد : ١٥١٨٣ - الجمعة ١٨ أكتوبر ٢٠١٩ م، الموافق ١٩ صفر ١٤٤١هـ

المال و الاقتصاد

البحرين تتبنى دليل المباني الخضراء.. ميرزا:
طـــرح منـــاقصــة تــركيــــب أنظمــة الطــاقـــة الشمسيـة لـ66 مبنـى حكــوميا فبـــراير المقبـــل

الاثنين ٢٨ يناير ٢٠١٩ - 01:10

كتب علي عبدالخالق:

تصوير – جوزيف

تتجه مملكة البحرين إلى استخدام أسطح المباني الحكومية مثل المستشفيات والمدارس، لتحويلها لمبان تعمل بالطاقة الشمسية، وتبلغ مجموع هذه المباني 535 مبنى من مختلف الجهات الحكومية. كشف عن ذلك وزير الكهرباء والماء د. عبدالحسين بن علي ميرزا على هامش رعايته المؤتمر الدولي الثالث تحت شعار «المدن الخضراء، المباني المستدامة والطاقة المتجددة».

وأضاف لـ(أخبار الخليج): «فحصت مجموعة من الاستشاريين تلك المباني، وتم فحص 120 مبنى منها، وارتأوا أن جميعها قابلة لتركيب ألواح الطاقة الشمسية عليها». وأكد ميرزا أنه ابتداءً من الشهر المقبل سيتم طرح مناقصة لـ66 مبنى من تلك المباني وهي من 8 مدارس في مختلف مناطق المملكة.

وسيتم طرح مناقصة لتقديم عطاءات المطورين لهذا المشروع حيث سيقومون بتمويله وبنائه مقابل تعرفة يتفق عليها، وأشار وزير الكهرباء والماء إلى أنه من المتوقع أن التعرفة ستكون منافسة مع كلفة الكهرباء الحالية، وبذلك سيستفيد الجميع وخاصة باستثمار القطاع الخاص لمثل هذه المشاريع. 

وحول ذلك، لفت ميرزا إلى الخطة الوطنية لرفع الطاقة والتي تتكون من 22 مبادرة مثل تغيير مواصفات أجهزة التكييف والإنارة والأفران وغيرها، واستعمال الأمتار الذكية وتحويل الإنارة في الشوارع إلى LED، وإذا تم تنفيذ كل تلك المبادرات فإنه بحلول 2025 سيتم توفير 6% من الطاقة بما يعادل 230 مليون دينار بحريني.

أما فيما يخص مشروع محطة الطاقة الشمسية بطاقة 100 ميجاواط، فقد كشف الوزير عن أنه تم فتح العطاءات المالية يوم الخميس الماضي، وستقوم الهيئة بتقييم العطاءات حتى نهاية فبراير إذ سيتم إعلان الشركة الفائزة بتطوير المشروع.

وأشار إلى أن الحكومة حريصة على تشجيع الاستثمار في الطاقات المتجددة مثل الطاقة الشمسية وطاقة الرياح، ورفع كفاءة الطاقة وفقًا للأهداف الوطنية المحددة، كما أن المملكة تسعى للتوسع في استخدام طاقة الرياح ولا سيما أنه تم تدشين أول أطلس للرياح في أبريل من العام الماضي، ما يعد مؤشرًا ملموسًا على أرض الواقع في سبيل تنفيذ الخطة الوطنية للطاقة المتجددة وكفاءة الطاقة.

وعبر الوزير عن اعتزازه بمثل هذه المبادرات الوطنية المساندة للتوجهات الحكومية، مؤكدا في الوقت ذاته تقديم الدعم الكامل لتشجيع الاستفادة من مصادر الطاقة المتجددة، سيرًا على طريق تحقيق الأهداف الوطنية لمملكة البحرين.

وتحدث خلال المؤتمر مجموعة من الخبراء المحليين والإقليميين والدوليين، حيث ركزوا خلال نقاشهم على عرض الأبحاث والدراسات المتعلقة بتغير المناخ، وإعادة تدوير النفايات وفرص ريادة الأعمال في الطاقة المستدامة. وقد شهد مشاركة نخبة من الأكاديميين والمتخصصين والمهتمين لعرض التجارب الناجحة وتبادل الخبرات العلمية والميدانية في هذا المجال بمشاركة مجموعات من شركات صناعية وهيئات حكومية بمملكة البحرين.

كلمات دالة

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

لا تتردد في إعطاء تعليقك ومشاركة رأيك

الاسم:
النص:
تبقى لديك (600حرف

aak_news