العدد : ١٥٠٣٩ - الاثنين ٢٧ مايو ٢٠١٩ م، الموافق ٢٢ رمضان ١٤٤٠هـ

العدد : ١٥٠٣٩ - الاثنين ٢٧ مايو ٢٠١٩ م، الموافق ٢٢ رمضان ١٤٤٠هـ

أخبار البحرين

وزير الأشغال يؤكد تعزيز الشراكة مع القطاع الخاص دعما للاستثمار في القطاعين

الخميس ٢٤ يناير ٢٠١٩ - 01:15

خلال مشاركته في ملتقى الاستثمار السمكي والزراعي


 شارك وزير الأشغال وشؤون البلديات والتخطيط العمراني المهندس عصام بن عبدالله خلف في ملتقى الاستثمار الزراعي والسمكي والغذائي الذي تنظمه وزارة الزراعة والثروة السمكية بسلطنة عمان الشقيقة تحت رعاية نائب رئيس الوزراء لشؤون العلاقات والتعاون الدولي الممثل الخاص لجلالة السلطان، أسعد بن طارق آل سعيد، الذي يعقد خلال الفترة من 23 -24 يناير 2019 في مسقط.

ويهدف الملتقى إلى مد جسور التعاون بين كافة المعنيين بالاستثمار الزراعي والسمكي من القطاعين الحكومي والخاص والخبراء والباحثين والمهتمين والشركاء الاخرين لمناقشة واقع وآفاق الاستثمار الداعم للأمن الغذائي من خلال جلسات حوار لبلورة الفرص الاستثمارية الواعدة.

وفي هذا الصدد، قال الوزير إن مثل هذه الملتقيات تعزز الدور الذي تقوم به الاستثمارات الزراعية والسمكية في سبيل تحقيق التنمية المستدامة والداعمة للأمن الغذائي للدول، مشيرًا إلى أن مشاركة مملكة البحرين في هذا الملتقى ستنعكس ايجابًا على القطاع الزراعي والبحري في المملكة، من خلال نقل وتبادل الخبرات بين المعنيين في هذا الشأن.

وذكر أن وزارة الأشغال وشؤون البلديات والتخطيط العمراني ممثلة في وكالة الزراعة والثروة البحرية تولي القطاع الزراعي والسمكي أولوية مهمة على سلم استراتيجياتها، منوهًا في هذا الصدد بالدعم الحكومي المستمر للارتقاء بهذه القطاعات لما تشكله من دور محوري في عملية التنمية، منوهًا في هذا الصدد إلى سلسلة القرارات التي أصدرتها الوزارة والتي تهدف في مجملها إلى الحفاظ على المخزون السمكي في البحرين، وتنظيم عملية الصيد بتوفير مختلف سبل الدعم للصيادين البحرينيين.

وأشار الوزير إلى تبني الوزارة إلى سلسلة من المبادرات التي تهدف إلى الارتقاء بالقطاع الزراعي، عبر توفير مختلف سبل الدعم للمزارعين البحرينيين، والعمل على توفير الفرص أمامهم للارتقاء بالمنتج الزراعي البحريني.

وتحدث الوزير عن مضي الوزارة وبالاتساق مع التوجهات الحكومية إلى تعزيز الشراكة مع القطاع الخاص ليكون داعمًا للاستثمار في القطاعين الزراعي والغذائي، على أن تتكلف الدولة بتوفير البنية التحتية ومختلف سبل الدعم المطلوبة، وتكون مراقبًا ومتابعًا لتنفيذ تلك المشاريع التي تصب في نهاية المطاف في اتجاه خلق شراكة حقيقية بين الحكومة والقطاع الخاص تكفل دعم التوجهات التنموية.

ومن المقرر أن تقدم مجموعة من الخبراء على مدى يومين عددا من أوراق العمل، وأبرز المتحدثين فيه هم وزير الزراعة والثروة السمكية العماني الدكتور فؤاد بن جعفر الساجوني، ومدير عام منظمة الأغذية والزراعة للأمم المتحدة (الفاو) الدكتور جوزيه غرازيانو دا سيلفا، ومدير عام المنظمة العربية للتنمية الزراعية البروفيسور إبراهيم آدم أحمد الدخيري، ورئيس الهيئة العربية للاستثمار والإنماء الزراعي الأستاذ محمد بن عبيد المزروعي.

كلمات دالة

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

لا تتردد في إعطاء تعليقك ومشاركة رأيك

الاسم:
النص:
تبقى لديك (600حرف

aak_news